وقال بيان للمتحدثة باسم الخارجية الأميركية هيذر نويرت، بشأن اضطهاد البهائيين في اليمن،

إن الولايات المتحدة “تشعر بقلق عميق من مضايقات البهائيين واحتجازهم من قبل الحوثيين في صنعاء”.

وتابع البيان: “استهدف الحوثيون الطائفة البهائية بخطاب تحريضي، إلى جانب موجة من الاعتقالات

والاستدعاءات من المحكمة والعقاب دون عملية قانونية عادلة أو شفافة. تشير هذه الإجراءات

خلال العام الماضي إلى وجود نمط مستمر من سوء معاملة البهائيين في اليمن”.

وحسب واشنطن، فإن هذه الإجراءات تمثل محاولة للضغط على البهائيين اليمنيين للتخلي عن عقيدتهم

، وتجسد تشويها واضطهادا لهم.

أقرأ باقي الموضوع »