Archive for 30 سبتمبر, 2007

حكاية ثلاث أيام

30-09-2007

<a href=”

حلـــــــــــوة يابلدى

معرفيش ليه دايما الاغنية دى معايا فى كل مكان اروحه داخل او خارج مصر يمكن حنينى لها هى حنينيى لامى  فانا لا اشعر بالدفء الا فى بلدى  ولو فى يوم كتبت شعر حيكون لبلدى وطنى الذى عشت به واتمنى ان ادفن فى ارضه بعد رحيلى عن  هذه الدنيا. سبب كتابة هذه الموضوع عند ما وصلتنى مقالة فى مدونة لصديقة تحكى شعور ابنتها المغتربة والتى حضرت لزيارتها وكيف كانت من لهفتها للوطن تغنى على الطريق من المطار للمنزل حلوة يابلدى  تانى يوم فتحت مدونة اخرى لآجد صاحبها حاطط الاغنية على المدونة  . والغريبة بقى انى تالث يوم فتحت مدونة اخرى  لقيت صاحبها حاطت الاغنية اعلى المدونة لكى يسمعها الجميع ومن تعريفة لذاتة عرفت انها اسرة مصرية تعيش فى بلاد بعيدة ولكن يبقى الحنين للوطن كما هو . قلت اتفرج وجدت اغنية داليدا العاشقة لمصر بنت شبرا ورغم نجوميهتا البراقة وسفرها الى اخر بلاد الدنيا لم تنسى ان مصر بلدها وعلى الرغم من انها كما اعلم مصرية المولد ويونانية الاصل.حسيت انى فى عالم واحد يحمل المحبة اينما كان للجميع.
. سرحت فى نفسى ايه سر جمال  بلدى اللى يخلى مطربة شهيرة تغنى لها بكل هذا الحب وتصبح اغنيتها هذه من اشهر اغانيها قبل رحيلها عن عالمنا . والجواب هو حالة التسامح والمحبة وعدم التدخل فى حياة الاخرين التى كانت سائدة المجتمع المصرى قبل ان تغيره ويلات الحروب . حالة من التعدد الثقافى والجنسى واللونى والعقائدى.  الجميع كان يشعر بالراحة لا احد ينظر اليك نظرة غريب الى غريب كان الكل يشعر ان مصر وطن واحد وكل من يعيش على ارضها هم سكان هذا الوطن . لذا ازدهرت الحضارة وتنوعت الفنون وظهر العديد من الكتاب والشعراء الذين اثروا الحياة الثقافية بتنوعهم الثقافى وطبعا احلى الاشعار كانت من نصيب الام مصر التى تجمعنا بلا كلل على مدى السنوات الماضية . ياأهل بلدى وناسى تعالو نحط ايدينا فى ايدين بعض نعمر بلدنا بكل الحب  ونزرع نخيل فى صحاريها ليجنى ثماره ابنائنا . ونزرع  فى العقول محبة وتسامح للغير واقول معاكم حلوة يابلدى.

اضغط هنا لتصل الى كلمات الاغنية البسيطة الجميلة

 

Advertisements

الرقم القومى بمنأى عن الاديان

26-09-2007

 mared.jpg

هذا هو عنوان ” البحث الذى قدمته فى ندوة المجلس القومى لحقوق الانسان والذى عقد يوم 10 سبتمبر الجارى عن ” خانة الديانة ببطاقة الرقم القومى: وقد نشر على رابط مجموعة ” مصريون ضد التمييز الدينى” و ممكن مطالعتة على الموقع بالكامل.

لا يتصور أن يعمد القانون أو النظام العام في أي دولة إلى حرمان فئة من شعبها من وجودهم القانوني، بإسقاط حقهم في الحصول على أوراق الهوية التي يشترط القانون حيازتها لإنجاز المعاملات في كافة مجالات الحياة، ولضمان الأمن لهم في القرار والترحال. ومع ذلك هذا هو وضع البهائيين في مصر اليوم، بعد أن استلزمت مصلحة الأحوال المدنية ذكر الديانة في بطاقات الرقم القومي ورفضت إصدارها للبهائيين بسبب ما يدينون به، وبعد أن أيد القضاء الإداري تفسيرها النابي للقانون، وسعيها لإنجاز أهداف تتعارض مع وظيفتها في الداخل بقدر ما تشوه صورتنا في الخارج.

ورغبة في الإحاطة بالنتائج التي أدى إليها إقحام الدين في بيانات الرقم القومي، وفهم الظروف التي أدت إلى موقف مصلحة الأحوال المدنية من البهائيين بنوع الخصوص، لابد من مراجعة مراحل تطور المركز القانوني للبهائيين خلال القرن الماضي كمثال لعدم استقرار وضع أوراق الهوية في مصر بسبب إساءة استغلال الدين. فقد كان هناك اعترافاً فعلياً بوجود مادي وقانوني لطائفة بهائية في مصر، وتعاملت معها السلطات الرسمية على هذا الأساس من منتصف القرن التاسع عشر إلى ما بعد منتصف القرن العشرين، وذلك بتصريح الدولة للطائفة البهائية بإنشاء مؤسسات دينية تم تسجيل وشهر دستورها ولائحتها الداخلية طبقاً للقانون، والترخيص لها بإقامة مبان مخصصة للعبادة والخدمات الدينية، وتخصيص أرض من أملاك الدولة لدفن موتاها، وتسجيل الديانة البهائية في شهادات ميلاد أفراد الطائفة، واستخراج أوراقهم الثبوتية مبينة لديانتهم الحقيقية.

 اقرا باقى الموضوع (more…)

بدأ العد التنازلى

25-09-2007

 

يبدا العد التنازلى ليصبح البهائيون المصرييون بعد ايام قليلة  بلا هوية بعد انتهاء العمل بالبطاقات الورقية  فى الثلاثون من سبتمبر الجارى2007م. فهل نحن فى حالة احياء للموت المدنى  فى القانون الرومانى القديم. وعلى الرغم من مطالبة البهائيين باى من اربعة حلول لخانة الديانة

 اما ” بهائى” او “__” او ” اخرى “  او تترك “فراغا“.

 وهذا كان يحدث منذ عامين  منذ ان اصدرت مصلحة الاحوال المدنية  قرار رقم 46 لعام 2004 باثبات 3 ديانات فقط وعلى الموظف فى المصلحة ان يختار للبهائى الديانة   التى فرضتها المصلحة علية وليس دينة الذى يعتنقة  ويكون ذلك حسب الاسم  اذا كان مسيحى يحط له مسيحى واذا اسمة مسلم يحط له مسلم لكن المشكلة لو كان اسمة حسين صبرى الياس الموظف يتلخبط وميعرفش يحطه يهودى والامسلم والامسيحى ؟  مش يهودى برضة احد الاديان الثلاثة وينفع برضه!.

اقرا باقى الموضوع

(more…)

دين الله واحد

24-09-2007

                                  

كتاب جديد بالاسواق صدر عن دار  الساقى للطباعة والنشر بعنوان دين الله واحد  ترجمة د سهيل بشروئى الاستاذ بجامعة مريلاند.يقع الكتاب فى 80 صفحة  ويحتوى على رسالة موجهة من بيت العدل الاعظم البهائي  الى قادة الاديان فى العالم

تعريف الناشر:
في عالم تستبد به العصبيات إلى حد الاختناق تطلق الجامعة البهائية العالمية وبيت العدل الاعظم هذا النداء وكأنه قرع لجرس الخطر.يقدّم هذا الكتيب تصورات البهائيين للخروج من الأزمة الروحية والأخلاقية التي يشهدها العالم أجمع بحسب معتقداتهم ونظرتهم إلى مفهوم الله والدين. ويتضمن دعوة الجامعة البهائية إلى الحوار، ويورد مقتطفات مقتبسة من كتابات مؤسسها حضرة بهاء الله، ومن الكتب المقدسة للأديان الأخرى ذات الصلة الوثيقة بخلفيات الأزمة الراهنة.

هذة الرسالة جديرة بان تحظى باهتمام القراء لما فيها من المعانى الجليلة والتى ان تعاون بما جاء فيها بين قادة الاديان ستسكت آلات الحرب المشتعلة فى الكثير من بلاد العالم.

 وعلمت من بعض الاصدقاء ان الكتاب يباع فى مكتبة مدبولى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الصحافة المصرية وصناعة التعصب

22-09-2007

                

هذا عنوان لكتاب صدر حديثا عن مركز اندلس لدراسات التسلمح ومناهضة و العنف  وهو مكون من 120 صفحة . والكتاب جزء من مشروع عين على الصحافة وهو مرصد اعلامى يعنى برصد وتقييم الممارسات الصحفية ومدى اتساقها مع مبادىء وقيم التعددية والتسامح ومناهضة العنف والتمييز استنادا الى المعايير والمبادىء والقيم الواردة فى ميثاق الشرف الصحفى والقانون المصرى والاعلان العالمى لحقوق الانسان والعهد الدولى للحقوق المدنية والسياسية واعلان المبادىء بشان التسامح الصادر عن اليونسكو……… الهدف من هذا الاصدار تنمية حساسية العاملين بالحقل الصحفى كما ذكرت مقدمة الكتاب لهذه القضايا بما ينعكس على التغطيات الصحفية التى تؤثر على الرأى العام. والكتاب كما ذكرت  الصحفية شيماء ابو الخير اليوم 19-9-2007 فى جريدة الدستور الاسبوعية العدد 131 تحت عنوان  ” الصحف القومية مسئولة عن صناعة التعصب والحض على العنف” ينقسم الكتاب الى اربعة فصول يتناول كل منها قضية معينة تناولتها الصحف بصورة ادت فى بعض الاحيان الى زيادة التعصب تجاه جماعة دينية او عرقية بل وحضت على العنف تجاهها وجائت فى المقدمة قضية البهائيين وشكواهم حول حرية العقيدة. تم التقييم للمقالات على اساس تصنيف التعصب الى:

1. احكام اخلاقية ضد الطائفة مثل الاتهام بالزنا وزواج المحارم…..وغيرها

2. العنصرية : اى حرمانهم من حقوقهم المدنية بسبب الدين

3. حض على الكراهية

4. حض على العنف  مثل حكم الردة والنحريض على القتل

  وكشف الكتاب عن الدور المتعصب الذى لعبته الصحف القومية مجال الرصد جريدة  الجمهورية  وروز اليوسف ضد البهائيين وقال الكتاب ان الموضوعات التى نشرت حول هذا الموضوع حملت تحريضا مباشرا لكراهية البهائيين فى مختلف اشكال الكتابة الصحفية سواء فى التقارير او التحقيقات .                 اقراء باقى الموضوع

(more…)

فلنصلى من اجل السلام العالمى

19-09-2007

peacedaybanner-un.jpg

اعلنت الامم المتحدة فى العام الماضى يوم 21 سبتمبر يوما للسلام العالمى  وقد اعلنت فى السابق عن الاعلان العالمى فى حق الشعوب فى السلم  فى 12 نوفمبر 1984 .أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة ذلك في 7 سبتمبر 2001 فى القرار رقم 282/ 55  وأعلنت الجمعية أنه سيُحتفل بهذا اليوم بوصفه يوما لوقف إطلاق النار وعدم العنف في العالم. وهو دعوة لجميع البلدان والشعوب إلى التزام وقف الأعمال العدائية خلال ذلك اليوم. ودعت جميع الدول الأعضاء والمؤسسات التابعة لمنظمة الأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية وغير الحكومية والأفراد إلى الاحتفال باليوم الدولي للسلام بصورة مناسبة، بما في ذلك عن طريق التعليم وتوعية الجمهور .

انطلقت صيحة السلام في المؤتمر الذي دعا له اتحاد النساء الديمقراطي العالمي في مدينة فراكلو في بولونيا ، وهي مدينة مسحتها الغارات الجوية  في الحرب العالمية الثانية .. ، وتألفت لجنة تحضيرية لعقد مؤتمر للسلم برئاسة عالم الذرة الشهير البروفيسور جوليو كوري دعت الى مؤتمر يعقد في باريس عام 1949 . تغير مكان الاجتماع لينعقد في براغ من قبل وفود الشرق ! هكذا انعقد المؤتمر في مدينتين في آن واحد ! ودعت اللجنة الى عقد مؤتمر ثان في شفيلد بانجلترا.. وقد عرقلت ذلك الحكومة البريطانية مما حمل الوفود على ان تجتمع في وارسو عام 1950 .. ……..      اقرا باقى الموضوع

(more…)

مصرية بدرجة مواطنة

17-09-2007

images1.jpg    shot461.jpg

يسألنى الكثير هذه الايام هل تشعرين بالغضب لانكم اقلية ومحرمون من الاوراق الثبوتية لانكم بهائيين. واجابتى هى :

 اننى مواطنة مصرية من الدرجة الاولى وانا لست اقلية لاننى مصرية الهوية اى واحدة من 76 مليون مواطن مصرى ازاى اكون اقلية وانا مصرية من ساسى لراسى ولا يخطر على بالى ابدا هذا المفهوم ولا اشعر به على الاطلاق ببساطة انا من البلد دى . اتولدت فيها واتعلمت فى مدارسها وشربت من نيلها واتنفست هواها وعبيرها وأكلت من شهدها وخيرها  وعشت سنوات عمرى فيها لم اتغرب ابدا ولم ابعد عنها  واشتغلت واجتهدت وداويت المرضى بفضل الله اولا وبالعلم الذى تعلمته فيها بلدى مصر. بلدى كلمة جميلة صعب جدا ان تشعر فيها بالغربة صعب جدا انك تبعد عنها واصعب من ذلك ان تصبح بلا هوية. ولكنى اؤمن بأن فضل الله قريب ويقينى ان بلدى لن ترضى باهدار حق اى مواطن على ارضها سياتى اليوم الذى نحصل على كل اوراقنا الثبوتية .باقة ورد اهديها الى امى وطنى مصر التى هى وردة وتاج على راس كل المصريين بلد الهرم والنيل، بلد الحضارة والتاريخ، احلى الاوطان يابلادى.

البهائيون يطالبون بإضافة بند «ديانة أخري» إلي البطاقة الشخصية.. ويحذرون من تفاقم أزمتهم بعد ٣٠ سبتمبر

15-09-2007

كتب عمرو بيومى فى جريدة المصري اليوم – الجمعة 14 سبتمبر 2007

emad.jpgtop_head-14-9-2007.jpg

طالب البهائيون المصريون وزارة الداخلية وباقي مؤسسات الدولة بتنفيذ توصيات المجلس القومي لحقوق الإنسان، بشأن فتح المجال لتسجيل أصحاب الديانات الأخري غير اليهودية والمسيحية والإسلام، أو إضافة كلمة «ديانة أخري» في البطاقة الشخصية، حلا لمشكلة البهائيين.وصف الدكتور رؤوف هندي، أحد زعماء البهائيين المصريين ،حال البهائيين في مصر بأنهم في حالة «موت مدني»، لأنهم لا يملكون أي أوراق إثبات شخصية، الأمر الذي يفقد أطفالهم الانتماء إلي وطنهم، في ظل إصرار المسؤولين علي وضع البهائيين أمام خيارين، إما هويتهم أو دينهم.وقال إن لديه طفلين توأمين هما عماد ونانسي، بلغا من العمر ١٤ عاما، ولكنهما لم يحصلا علي شهادة ميلاد حتي الآن، وهو ما دفعه إلي إرسالهما إلي خارج البلاد للدراسة.وفي تصريحاته لـ«المصري اليوم» أمس، أرجع الدكتور هندي المشكلة المتعلقة بالبهائيين إلي قرار لائحي، وليس قانونيا، صدر عن وزارة الداخلية لمصلحة الأحوال الشخصية عام ٢٠٠٤، يقضي بمنع تدوين أي ديانة غير الديانات السماوية الثلاث، مشيرا إلي أن أعداد البهائيين في مصر زادت علي ١٢ ألف نسمة، وأن عدم وجود إحصائية واضحة بعدد البهائيين يرجع إلي غلق المحفل الروحي لهم عام ١٩٦٠.وأضاف أن تعبير الديانات السماوية غير سليم، وأن مؤتمرات حوارات الأديان لا تذكر فيها كلمة سماوية، حيث تسمي في الغالب بمؤتمرات حوار الحضارات أو الثقافات.ولفت إلي أن المسيحية لا تعتبر الإسلام دينا سماويا، كما أن اليهودية لا تعتبر الإسلام والمسيحية دينين سماويين، وهو الشيء نفسه الذي تعاني منه البهائية من الديانات الثلاث.أما الدكتورة بسمة موسي، الأستاذ المساعد بكلية طب الأسنان، بجامعة القاهرة، فقد أوضحت أنهم كبهائيين لا يلجأون إلا إلي أجهزة الدولة، في حين أن الدولة تحرم أطفال البهائيين من حق الحياة بحرمانهم من التطعيم، بسبب عدم وجود شهادات ميلاد لهؤلاء الأطفال.وحذرت من أن المشكلة ستتفاقم بعد يوم ٣٠ سبتمبر الجاري عندما يتم إلغاء العمل بالبطاقات الورقية تماما، الأمر الذي سيتسبب في شل حياة كل البهائيين.وانتقدت بسمة دعوي وزارة الداخلية بأن البهائيين خطر علي الدولة من الناحية الأمنية، وقالت إن البهائية تمنع التظاهر أو الاعتراض علي حكومة الدولة أو اللجوء إلي الغرباء لحل مشاكلهم. وقالت إن إجبار الأشخاص علي كتابة بيانات غير حقيقية في أوراقهم الرسمية يؤدي إلي خلق مزورين وكذابين ومنافقين في المجتمع

هذا وقد نشرت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية الورقة البحثية التى شاركت بها فى ندوة المجلس القومى لحقوق الانسان عن خانة الديانة.

وللقرأة بالانجليزية  طالع باقى المقال

(more…)

ذكريات رمضانية

13-09-2007

nile-hilton.jpg   fanoos-ramadan1.jpg  cairo-at-night.jpg

اسعد دائما بشهر رمضان واشعر بالفرح والسرور عند قدومه وخصوصا انه مميز جدا فى مصر ويشعر الزائر لمصر فى هذا الشهر بمظاهر الفرح والسرور والزينة وموائد الرحمن التى تنتشر فى كل مكان. ونظرا لاننى تربيت فى منزل يحتوى على كل الاديان ومختلف الجنسيات ولكنه كان نموذج لعشق مصر من كل الجنسيات وكنا نحتفل سويا بكل الاعياد الاسلامية والمسيحية والبهائية وكحك العيد كنا نأكله ثلاث مرات فى العام فى عيد الفطر وعيد النيروز وعيد الميلاد . كان المنزل به مصريون ويونانيون وايطاليون وفيه الابيض والاسمر اللون وبه المسلمون والمسيحيون والبهائيون . كنت وانا صغيرة فاكرة اننا عائلة واحدة لان البيوت كلها كانت مفتوحة لنا وكنا كاطفال نلهو سويا  فى اجازة الصيف  ونحزن لو حد منا اصيب بنزلة برد ونتجمع سويا لندعوا له بالشفاء…. لقد عادت بى الذكريات سنوات للوراء وكيف كانت مصر الجميلة وعندما يأتى شهر رمضان ونتجمع كل اطفال الشارع نلعب بالفوانيس ونضحك ونخبط على البيوت ونهنئهم بالصيام  . وللذى لم يزر مصر من قبل له ان يعرف ان لفانوس رمضان قصة :

تابع القصة

  (more…)

نهضة مصر

12-09-2007

 نشرت جريدة نهضة مصر فى عددها 1055 للسنة الرابعة بتاريخ 11-9-2007 وفى صدر الجريدة تحت عنوان

 “ الداخلية ترفض الغاء خانة الديانة من البطاقة”

 وكتب محمود بسيونى : فى مناقشات حادة بمجلس حقوق الانسان نشطاء حقوق الانسلن : وضع خانة الديانة فى مستند  تحقيق الشخصية يعكسصور التمييز بين المواطنين. وانتقد عدد من المشاركين استمرار وجود الخانة فى بطاقة الرقم القومى ورفض وضع ديانات اخرى مثل البهائية الامر الذى ترتب عليه مشاكل كبيرة لهم عند التعامل مع اجهزة الدولة.ومن جانبه رفض اللواء على عبد المولى مدير الادارة العامة للشئون القانونية بوزارة الداخلية الغاء خانة الديانة مؤكدا ان هدفها حماية الصاح تاعاموالمجتمع وتفعيل ما ورد فى الدستور من نصوص تحمى حرية الانسان فى الاعتقاد مؤكدا ان وجودها لا يخالف مبدأ المساواة.  واكد محمد فائق وزير الاعلام الاسبق والامين العام للمنظمة العربية لحقوق الانسان ان هناك فجوة بين نصوص الاتفاقات الدولية والتشريعات المحلية فيما يتعلق بمنع التمييز بين المواطنين واوضح ان قضية الفرص المتكافئة والعاء التمييز بين المواطنين قضية بالغة الاهمية مؤكدا ان التمييز يفتح الباب لانتشار الفساد فى المجتمع وطال بالغاء خانة الديانة واكد محمد فائق اهمية مناقشة مشكلة المواطنين المحرومين من حقهم فى الحصول على الاوراق الثبوتية ابتداء من شهادة الميلاد الى شهادة الوفاة. وما بينهماذ من الاحتياجات العديدة للمواطنين مثل الحصول على الرقم القومى والزواج والطلاق والموقف من التجنيد وخلافه من الاوراق التى تثبت هويته والتى يحتاجها كل مواطن فى معاملاته مع الدولة ومع المجتمع.                                                 scan0006.jpg

اقرا باقى الموضوع

(more…)