Archive for the ‘2008’ Category

تقرير المجلس القومى لحقوق الانسان

04-09-2009

فى متابعة للتقرير الدورى المجلس القومى لحقوق الانسان المصرى  2008-2009 اشار الى مشكلة البهائيين :

نوه المجلس إلى صدور قرار وزير الداخلية رقم (520) لسنة 2009 يسمح بإثبات علامة (-) قرين خانة الديانة للمواطنين المصريين الذين سبق قيدهم أو حصولهم أو آبائهم على وثائق ثبوتية مدرج بها غير الديانات السماوية الثلاثة، أو إنفاذا لأحكام قضائية واجبة النفاذ، حيث يسري ذلك على كافة النماذج والإصدارات الأخرى المرفقة باللائحة،

(more…)

Advertisements

الحكم النهائى فى قضية البهائيين فى سنة التسع

15-12-2008

comic_egypt 

2009

 

حجزت  المحكمة الادارية العليا بمجلس الدولة للحكم فى الطعن على  قضييتى  د رؤوف هندى حليم والخاصة بنجليه عماد ونانسى  لاستخراج شهادة ميلاد   والاستاذ حسنى بخيت الخاص بطلب بطاقة الرقم القومى  لنجله الطالب الجامعى  حسين حسنى بخيت   فى جلسة 19 يناير القادم 2009 للحكم بعد عام كامل منذ حكم فيها بالقضاء الادارى  بوضع (- )  فى خانة الديانة بجلسة 29 يناير 2008  الماضى   ثم تم وقف تنفيذ الحكم فى 30 يناير 2008  حيث قدم احد المحامين استشكالا  لوقف التنفيذ  ثم طعن محامى اخر  ضد الحكم فى المحكمة الادارية العليا والتى كانت تنظر بها القضية اليوم .  من المعروف ان هذه القضية مستمرة بالمحاكم  منذ 5 اعوام وقد كبر التوأم عماد ونانسى وهم فى طريقهم لطلب بطاقة رقم قومى ايضا 

(more…)

عيد اضحى سعيد

07-12-2008

08092105085152f2c0861

كل عام والمسلمين فى مصر والعالم الاسلامى بكل خير ومحبة وسلام لكل الانام

 عيد اضحى سعيد

اعاده الله على الجميع بالامن والاستقرار

والسرور  والتسامح

عدل وتسامح‏

25-03-2008

 

كتب الاستاذ نبيل عمر فى جريدة الاهرام اليوم الثلاثاء 25 مارس 2008  فى عموده اوراق خاصة عدد 44304 السنة 132.

يصعب علي المرء احيانا ان يصدق أننا لم نعد نتمتع بهذا القدر من التسامح الذي كنا عليه‏,‏ وأن أفكارا لا تمت إلي صحيح الدين بصلة تسيطر علينا‏,‏ وتتعارض أيضا في جوهرها مع حقوق المواطنة المتساوية التي كفلها الدستور والقانون لكل مصري‏,‏ بغض النظر عن دينه‏,‏ أو عرقه‏,‏ أو لونه‏,‏ أو عقيدته‏,‏ أو ثروته‏,‏ أو جنسه‏.‏وحين كتبت عن أزمة الطالبة البهائية التي رفض رئيس كنترول الثانوية العامة قبول استمارتها لأنها كتبت في خانة الديانة بهائية‏,‏ كان غايتي هو الدفاع عن صحيح الدين الحنيف وحقوق المواطنة معا‏,‏ لكن عددا من القراء تصوروا شيئا آخر‏,‏ وأرسل لي فريد عبدالعزيز رسالة الكترونية بعنوان أتقي الله يا رجل يقول فيها‏:‏ هو الإسلام ناقص مصائب‏,‏ وربنا قال في كتابه العزيز إن الدين عند الله الإسلام‏,‏ وحدوووه‏,‏ اتقي الله يا رجل ولا أنت بهائي‏.‏

(more…)

بدون بين حق المواطنة وحكم القضاء

06-02-2008

 تحت هذا العنوان كتب الاستاذ القاضل مصطفى النبراوى  فى جريدة نهضة مصر 6 فبرلير 2008 ص 9 عدد 1178 للسنة الخامسة موضوع جميل عن حكم البهائيين وانى اهدى اليه باقة ورد باسم البهائيين

(اضغط على صورةالجريدة   للتكبير)

nahdat-misr-6_2_2008-_-page9_-no-1178_-year-5.jpg

ممكن مشاهدة لقطات المحكمة على هذا الرابط  لموقع اقباط الولايات المتحدة:

الثلاثاء 29

22-01-2008

6491419_4699c1051197057710_m1.jpgتم تاجيل قضية البهائيين التى كانت محجوزة للحكم لخامس مرة ومد اجل النطق بالحكم الى 29 يناير  2008 القادم اى الثلاثاء القادم وعلى الرغم من لن درجة الحرارة صفر بالقاهرة والمطر منهمر طوال اليوم لكن المحكمة كانت مكتظة بالحضور وكاميرات الفضائيات لعدة قضايا . وعندما نادى على الاحكام كانت  تانى قضية ولم ينادى على اسم د رؤوف ولكن قال القاضى ” قضية البهائية ”  مد اجل الى 29 يناير وحسنى بخيت  زيها بهائيين.

.  و ممكن تشوفوا  د رؤف هندى  اليوم على العاشرة مساء -قناة دريم 2 وعموما   انا متفائلة برقم 29  وان شاء الله خير سواء اكان سلبا ام ايجابا . ياريت تدعوا لنا من الان الى 29 يناير القادم  واود ان انوه ان هذه القضية منظورة بالمحاكم منذ 2004 اى منذ 4 سنوات.

دعواتى ان تشرق على العالم شمس الحقيقة ويسطع انوار السلام

البهائية فى الرؤية القرآنية

10-01-2008

ahaly-logo.giftarwesa.gif

alahaly-9_1_2008_page-91.jpg

كتب الاستاذ عماد طه  فى عموده ص 9 بجريدة الاهالى التى صدرت امس الاربعاء 9 يناير 2008م ردا على  مانشرته الجريدة الاسبوع الماضى فى ملفها الجميل عن البهائيين :

أشعر بفزع كلما استمعت أو عاينت إقصاء أو تهميشا لغير المسلمين في مجتمعاتنا العربية باسم الإسلام!، لأن ذلك أمر لا يأتي إلا من أشخاص أو حكومات تعيش في مغارات سحيقة حفرتها تاريخيا عقول قاصرة وسياسات قبلية مغرضة لم تتصل بحقيقة وجوهر الروح القرآنية في تدبيج احترامها للكينونة الإنسانية في العموم.وكذلك هذه الممارسات تكشف عن غياب الوعي بمفردات العصر ومتغيراته الهيكلية في هذا السياق فإننا بعد قراءة ملف البهائية المنشور بـ «الأهالي» العدد الفائت 2/1، كظمت غيظي علي مجموعة مفارقات دستورية وشرعية لا إجابة لها إلا العنت وسوء الفهم، فعلي الرغم من النص الدستوري المصري في مادته الثانية، بأن الشريعة الإسلامية مصدر من مصادر التشريع، غير أنك تلحظ في التطبيق ثمة تناقضات دستورية فيما يتعلق بالمواطنة – حقوقا وواجبات – كأصل في العلاقات المجتمعية، وهو ما قرره الدستور ذاته في مادته الأولي!!،

(more…)

اول يوم فى عام 2008

01-01-2008

كنت عمالة افكر اكتب ايه اول العام وفتحت الايميل الخاص بى لاجد رسالة شعرية جميلة  من احدى الصديقات موجهه الى مجموعة مصريين ضد التمييز . ذكرتنى بفناننا الراحل الكبير حسين بيكار الذى رحل عن عالمنا منذ 5 سنوات فى مقطوعة شعرية له بمناسبة العام الجديد .وهذه هى الرسالة التى ببساطة تعبر عن جمال وسماحة الشعب المصرى. واليكى يادكتورة سهام  اقدم شكرى وامنياتى لكى ولكل المصريين ولمجموعة مصريين ضد التمييز  بعام سعيد يتحقق فيه السلام لنا جميعا. والمصادفة العجيبة انى وجدت مدونة اخرى تكتب عن شعر اخر للاستاذ بيكار بهذه المناسبة تحت عنوان رحم الله الاستاذ بيكار وهذه هى رسالة  د سهام كما هى:

 bicar-2008.jpg  bikar083.jpg    normal_peace_love-irwin.jpg

” هايل يا دكتورة باسمة. أنا لسة باعتة اقتراح بنادي سينما عن أفلام التمييز الديني (ومحاربته طبعا)، وأول الغيث قطرة. وبمناسبة البهائيين والفن، عاوزة أهني جميع أعضاء المجموعة بالأعياد والسنة الجديدة بمقطوعة شعرية لفناننا الجميل الراحل حسين بيكار الله يرحمه، وهو رسام وشاعر مصري بهائي:
 
دار الزمن يا بني .. وكل شيء بيدور
وراحت السنة ومعاها الأيام والشهور
ما طلعت منها يا ابني إلا بمثل مشهور
إن خدتوا فالكم خدوه من لسان عصفور
أو من جناح فراشة أو من بسمة زهور
أو من بحور الشمس أو من بصيص من نور
وان خدتو فالكم من عيالكم
يجيلكوا خير ياما يملا البيوت والدور
 
حلمت خير إني ماشي ف كل حارة ودرب
وأفوت على كل بيت وأرسم على بابه قلب
وأشيل الألف من كلمة عذاب عشان تتقري عذب
وادعي من صميم قلبي وأطلب وأقول يا رب
عمَّر بيوت الناس بالأمل واملا قلوبهم حب
 
سهام بنت سنية وعبد السلام 

هذا الشعر كان مكتوب على الصفحة قبل الاخيرة لمجلة حواء الاسبوع الماضى و  قد خصصت ايضا مجلة الهلال عدد يناير 2008 كاملاعن الاستاذ بيكار فى ذكرى مرور 5 سنوات على رحيله وصورة الغلاف اعلى المقال.