Archive for the ‘bahai faith’ Category

غدا الأحتفال بأعلان دعوة حضرة الباب

21-05-2017

Image result for ‫منزل حضرة الباب فى شيراز‬‎

كل عام والبهائيين فى العالم بخير ومحبة وسلام

لكل الانسانية

يتفضل حضرة الباب:

“فَلْتُرَاقِبُنَّ يَوْمَ مَنْ يُظْهِرُهُ اللهُ فَإِنِّي ما أَغْرَسْتُ شَجَرَةَ البَيَانِ إِلاَّ لِتُعَرِّفَنِي وَإنَّنِي أَنَا أَوَّلُ سَاجِدٍ لَهُ وَمُؤْمِنٍ بِنَفْسِهِ فَلا تُضَيِّعُنَّ عِرْفَانَكُمْ فَإِنَّ البَيَانَ مَعَ عُلُوِّهِ يُؤْمِنُ بِمَنْ يُظْهِرُهُ اللهُ وَإِنَّهُ لأَحَقُّ بِأَنْ يَكُونَنَّ عَرْشَ الحَقِيْقَةِ مَعَ إِنَّهُ هُوَ إِيَّايَ وَإِنَّنِي أَنَا إِيَّاهُ وَلَكِنْ لَمَّا رُفِعَتْ شَجَرَةُ البَيَانِ بِمُنْتَهَى عُلُوِّهَا فَإِذَا نُقْطَتُها تَسْجُدُ للهِ رَبِّهَا فِي هَيْكَلِ مِنْ يُظْهِرُهُ اللهُ لَعَلَّكُمْ تُعَظِّمُونَ اللهَ عَلَى مَا تَسْتَحِقُّ بِهِ نَفْسُهُ فَإِنَّكُمْ قَدْ خُلِقْتُمْ بِنُقْطَةِ البَيَانِ فَلَمَّا اسْتَسْلَمَتْ لِمَنْ يُظْهِرُهُ اللهُ تِلْكَ النُّقْطَةُ وَاسْتَرْفَعَتْ بِرِفْعَتِهِ وَاسْتَظْهَرَتْ بِظُهُورِ عِزَّتِهِ وَاسْتَجْلَلَتْ بِجَلاَلِ وَحْدَانِيَّتِهِ هَلْ لِمَنْ خُلِقَ بِهَا مِنْ شَأْنٍ يَقُولُ لِمَ أَوْ بِمَ، فَأَنْ يَا كُلَّ شَيْءٍ فِي البَيَانِ فَلْتَعْرِفُنَّ حَدَّ أَنْفُسِكُم فَإِنَّ مِثْلَ نُقْطَةِ البَيَانِ يُؤْمِنُ بِمَنْ يُظْهِرُهُ اللهُ قَبْلَ كُلَّ شَيْءٍ وإِنَّنِي أَنَا بِذَلِكَ لأَفْتَخِرَنَّ عَلَى مَنْ فِي مَلَكُوتِ السَّمَوَاتِ والأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا لأَنَّ لا عِزَّ إِلاَّ فِي عِرْفَانِ اللهِ وَلاَ لِذَّةَ إِلاَّ فِي تَوْحِيدِ اللهِ فَلاَ تَحْتَجِبُنَّ عَنِ اللهِ بَعْدَ ظُهُورِهِ فَإِنَّ كُلَّ مَا رُفِعَ البَيَانِ كَخَاتَمٍ فِي يَدِي وَإِنَّنِي أَنَا خَاتَمٌ فِي يَدَيْ مَنْ يُظْهِرُهُ اللهُ…  – الباب (۳)

مقتطف من لوح حضرة عبد البهاء
هو الله

“يا أحباء الله إنّ أرض شيراز منسوبة إلى الله الغنيّ المتعال وهي موطن كاشف الأسرار لمن كان أهلاً لها، ففي تلك البقعة طلع القمر المضيء، ومن ذلك الإقليم لاح الصُّبح المنير، ومن تلك الأرض المنوّرة رفع مبشّر الجمال المبارك النّدآء الإلهيّ وقرأ عَلَى مسامع الشّرق والغرب فِي كتاب أحسن القصص بشرى ظهور موعود البيان بأبدع تبيان، فكَانَتْ تلك الدّيار أوّلَ أَرْضٍ ارتفع النّدآء فيها حيث صاحت نفوس مباركة صيحة: ربنا إنّنا سمعنا مناديًا ينادي للإيمان أن آمنوا بربكم فآمَّنا، الحمد لله إنّ ذلك الإقليم مضيءٌ الآن بنور العرفان وتلك الأرض منوّرة ببوارق عناية الله، وهناك نفوس قائمة بالخدمة فِي تلك البقعة ينعتهم المخلصون ويغبطهم أهل الأرض أجمعون …..”.

(more…)

وقفة تضامنية من زعماء القبائل فى اليمن مع البهائيين اليمنيين Tribal leaders stand in solidarity with Yemeni Baha’is

18-05-2017
نشر على موقع الجامعة البهائية العالميةموقع الجامعة البهائية العالمية17 مايو 2017م

SANA’A, Yemen — Hundreds of Yemenis—led by tribal leaders and human rights activists—gathered on Monday morning, 15 May 2017, to denounce the recent call for the arrests of several Yemeni Baha’is and to demand their immediate release.

Currently, five Baha’is, including tribal leader Walid Ayyash, remain in prison or detention under the direction of authorities in Sana’a. The detainees have not been allowed to receive visitors. Many more Baha’is are under the threat of being arrested.

“There are clear indications from reports within the country that certain authorities there have been instructed from Iran to carry out these unjust actions and have no other motive but to persecute the Baha’i community,” said Bani Dugal, principal representative of the Baha’i International Community to the United Nations.

“Not surprisingly, such interference from another country is arousing solidarity among the Yemeni people on an unprecedented scale in defense of the Baha’is, who are their friends, brothers, sisters, neighbors, and fellow tribespeople. It has also led to far greater awareness of the Baha’i Faith among the people of Yemen. And of course history shows that if you persecute the innocent, their cause will only spread.”

Leading the campaign against Baha’is in Yemen has been a member of the Prosecution Office in Sana’a, Rajeh Zayed. Reports indicate that, during the peaceful demonstrations on Monday morning, Mr. Zayed threatened the crowd with a weapon and attempted to incite violence against those present.

Despite shots being fired by security forces, the crowd remained peaceful, and fortunately no one was hurt.

“These Yemeni tribespeople and activists have courageously shown their support for the Baha’is, despite themselves becoming targets of attack,” said Ms. Dugal. “Their expression of solidarity, especially during such a difficult time for their country, is sincerely appreciated by the Baha’i International Community.”

“Indeed,” Ms. Dugal added, “their actions testify to the principle of the oneness of humankind and show that we are closely tied together so that the pain and joy of one becomes the pain and joy of another. We ardently hope and pray that the senseless persecution of the Baha’is in Yemen comes to an end and energies can be directed instead towards loftier aims such as an end to the violence ravaging the country and the eradication of disease and malnutrition now afflicting major segments of the population across that land.”

(Editor’s Note: A change was made to paragraphs 5 and 6 on 18 May 2017 to reflect new reports that indicate shots had been fired by security forces.)

 

تهنئة بحد السعف الى كل المسيحيين فى العالم

07-04-2017

809.jpg

تحية من رئيس الهند للبهائيين بذكرى مئويتين ميلاد حضرة الباب وحضرة بهاء اللهMoving tribute by India’s President

04-04-2017

3 April 2017

His Excellency Pranab Mukherjee, President of India. Photo credit: US Embassy in Delhi

NEW DELHI —2017 marks the two hundred year anniversary of the birth of Baha’u’llah, and thousands of Baha’i communities in localities around the world are preparing to commemorate this momentous occasion in October of this year.

In India, as preparations advance, the Baha’i community has received from the President of India—His Excellency Pranab Mukherjee—a moving tribute honoring this bicentenary year. President Mukherjee’s message draws attention to the relevance today of Baha’u’llah’s well-known statement, “The earth is but one country and mankind its citizens,” and calls on all Indians to reflect on the life and vision of Baha’u’llah.

SLIDESHOW
2 images
Message of His Excellency Pranab Mukherjee, President of India

موقع الاستاذ روشن مصطفى جدير بالتصفح والقراءة

25-03-2017

17264539_1404670172928417_6596650766602911386_n

موقع الاستاذ روشن محمد مصطفى جدير بالمشاهدة للباحثين عن الحقيقة فى الاديان ويقول فى صفحته الاول تحت عنوان ( الاسلام الطريق الى الامام )

من بين المسائل الدينية التي تشغل بال المسلمين اليوم، هي وضع الإسلام وحالة المسلمين بالعالم. لذلك اخترت بعض المواضيع التي تحيّر النفوس وقدمتها بإيجاز على صفحات هذا الكتاب، عارضا فهمي لها في ضوء التعاليم البهائية. فختم الرسالة يعدّ من أهم المواضيع اليوم: هل سيبقى الإسلام كما هو حتى القيامة؟ ماذا سيحصل في ذلك اليوم؟
ما هو مآل أهل الأحزاب والفرق الإسلامية الأخرى في ذلك اليوم؟ ماذا سيعمل على الأرض سيدنا عيسى عليه السلام وقبله المهدي أو القائم يوم النهاية؟ ماذا سيبقى على البسيطة بعد اليوم الآخر؟
هذا الكتاب يتناول التفكير في هذه ومواضيع أخرى في ضوء آيات القرآن الكريم. أملي الوحيد هو مشاركة إخواني وإخوتي في الإنسانية ما كان لي الحظ أن أطلع عليه  وايضا كتاب النبأ العظيم والذى يمكن تحميله من الموقع.ومن  هنا
site Rowshan Muhammad Mustapha fr
Rowshan Muhammad Mustapha web site
http://www.rowshanmustapha.com/5.html

اليوم 1 مارس بدأ صيام البهائين فى العالم

01-03-2017

كل سنة والبهائين فى العالم بخير ومحبة وسلام فى خدمة الانسانية واليوم بداية شهر الصوم واسمه شهر العلاء  19 يوما من 1مارس الى 20 مارس عيد الافطار لدينا وهو عيد النيروز والتى تعنى اليوم الجديد وبداية العام البهائى الجديد . وشهر العلاء هو اخر العام للنتيجة البهائية وتسمى السنة البديعية الجديدة.

بهدوء ودعوات حارة بالسلام العالمى احتفل العالم البهائي الايام الماضية بأيام الهاء التى بدأت هذا العام حسب التوقيت البديعى البهائى فى 25 فبراير والتى انتهت امس وبدأ الصوم الانقطاعى اليوم اول مارس  الاربعاء 1 مارس fastingصوم البهائيين وهي أيام مباركة، ولها دلالة عظيمة في الدين البهائي حيث يتبع التقويم البهائي السنة الشمسية التي تتألف من 365 يوما و5 ساعات و50 دقيقة، وتتألف السنة البهائية من 19 شهرا وكل شهر 19 يوما وبالتالي فالسنة 361 يوما والأيام الزائدة تكون 4 ايام في السنة البسيطة و5 في السنة الكبيسة، وتقع هذه الأيام المباركة قبل الشهر الأخير من السنة البهائية وهو شهر الصيام (شهر العلاء) حيث تبدأ السنة البهائية هذا العام في 20 من مارس الذي يصادف ايضا عيد النيروز وبداية السنة البديعية الجديدة .
وكما هو الحال فى الديانات السماوية فان الدين البهائى يرى فى الصيام فائدة عظمى فى انضباط الروح وصقلها . وقد حدد حضرة بهاء الله تسعة عشر يوما فى كل سنة للصيام لكل فرد بالغ وذلك من شروق الشمس حتى غروبها. ويقع الصيام فى شهر العلاء حسب التقويم البهائى وهو الفترة من 2 الى 20 مارس ويعقبها عيد النيروز والذى يعتبر بداية السنة البهائية الجديدة مع بداية الاعتدال الربيعى , وعلى ذلك فان فترة الصيام يمكن اعتبارها فترة اعداد روحى وتجديد الهمة نحو القيام باعمال خدمية للبشرية جديدة. وطبقا لنصوص الكتاب الاقدس الذى هو كتاب التشريع البهائى واقدس الكتب البهائية التى نزلت من الله سبحانه وتعالى ومعه 99 مجلد من التنزيل الالهى على الرسول حسين على الملقب ببهاء الله رسول الدين البهائى .
جاء بالاقدس “قد كتبنا الصوم تسعة عشر يوما في أعدل الفصول, و عفونا ما دونها في هذا الظهور المشرق المنير.” وان الصوم مفروض على كل مؤمن و مؤمنة من سن الخامسة عشر إلى بلوغ سن السبعين. وان المعفيين من الصوم هم : المراة الحامل او المرضع والمسن والمريض والمسافر سفر طويل او شاق والذين يعملون فى الاعمال الشاقة بالاضافة الى الاطفال تحت سن الخمسة عشر عاما.
والصيام فى الدين البهائى عبارة عن كف النفس عن الاكل والشرب من طلوع الشمس حتى مغربها. يبدأ اليوم عادة بتلاوة عائلية للدعاء والمناجاة الخاصة بالصيام ويستغل باقى اليوم فى التامل والدعاء وقراءة الايات الالهية المباركة وتهذيب النفس بالاضافة الى الاعمال الروتينية اليومية.، وهذه الأيام مخصصة لإقامة الولائم بدون اسراف والزيارات والاكثار من العطف على الفقراء والمساكين وزيارة المرضى.
فالصوم و الصلاة ركنان من أركان الشريعة البهائية. و أكد حضرة بهاء الله في أحد ألواحه بأن حكم الصوم و الصلاة قد أنزل ليتقرب بهما المؤمنون إلى الله. و بين حضرة ولي أمر الله أن أيام الصوم هي في الأساس أيام للتعبد و التأمل, و فترة لتجديد القوى الروحانية, و على المؤمن أن يسعى أثناءها لتقويم وجدانه, و إنعاش القوى الروحية الكامنة في ذاته. و لذلك فأهمية هذه الفترة و غايتها أساسا روحانية, فالصوم ذكرى للصائم و يرمز للكف عن الأنانية, و الشهوات الجسدية
“”سبحانك اللهم يا إلهي هذه أيام فيها فرضت الصيام على أصفيائك وأوليائك وعبادك وجعلته نوراً لأهل مملكتك كما جعلت الصلاة معراجاً للموحدين من عبادك، أسئلك يا إلهي بهذين الركنيْن الأعظميْن اللذيْن جعلتهما عزّاً وشرفاً لخلقك بأن تحفظ دينك من شر كل مشرك ومكر كل فاجر، أي رب لا تستُر نورك الذي أظهرته بقدرتك واقتدارك، ثم انصر الموحّدين بجنود الغيب والشهادة بأمرك وسلطانك، لا إله إلا أنت القوي القدير”.”
وبهذه المناسبة العظيمة ندعو الخالق عز وجل أن يعم السلام ربوع مصر الحبيبة وكل العالم وان يسود المحبة والأمن والأمان فى كل ربوعه.

هذا الموضوع كنت قد كتبته ونشر فى موقع صدى البلد من اكثر من عام 

أجمل التهانى للبهائيين فى مصر والوطن العربى وباقى العالم بحلول “ايام الهاء”

23-02-2017

16976525_1462221327143720_581772883_nnewimage (1)

ايام الهاء هى ايام سعادة وفرح للبهائيين والتى تحل من يوم 25 فبرلير الى 1 مارس . يحتفل العالم البهائي في هذه الأيام ب ” أيام الهاء ” وهي أيام مباركة، ولها دلالة عظيمة في الدين البهائي، ويتبع التقويم البهائي السنة الشمسية التي تتألف من 365 يوما و5 ساعات و50 دقيقة، وتتألف السنة البهائية من 19 شهرا وكل شهر 19 يوما وبالتالي فالسنة 361 يوما والأيام الزائدة تكون 4 ايام في السنة البسيطة و5 في السنة الكبيسة، وتقع هذه الأيام المباركة قبل الشهر الأخير من السنة البهائية وهو شهر الصيام (شهر العلاء) حيث تبدأ السنة البهائية في مارس الذي يصادف ايضا عيد النيروز.

وحرف الهاء يساوي في الأبجدية 5 وهو أكبر رقم يمكن للأيام الزائدة في السنة البهائية أن تصل إليه، وهذا الحرف له دلالات روحية أكبر من ذلك، وهذه الأيام مخصصة لإقامة الولائم  والزيارات والاكثار من العطف على الفقراء والمساكين وزيارة المرضى وبهذه المناسبة العظيمة ندعو الخالق عز وجل أن يعم السلام على العالم وتسود المحبة والأمن والأمان في كل ربوع الكون.

وقد امرنا حضرة بهاء الله مؤسس الدين البهائى بالاحتفال والزيارة وخاصة ذوى القربى واليتامى والمساكين حيث تتلى كلمات إلهية ( مناجاة ) خاصة بايام  الهاء  ثم برنامج  ترفيهى من شعر او مسرحية  او فكاهة وكل سنة والبهائيين والعالم بمحبة وخير وسلام .

 

يتفضل حضرة بهاء الله :

يا إِلهِي وَنارِيْ وَنُوْرِيْ قَدْ دَخَلَتِ الأَيَّامُ الَّتِيْ سَمَّيْتَها بِأَيَّامِ الهَاءِ فِيْ كِتابِكَ يا مالِكَ الأَسْماءِ وَتَقَرَّبَتْ أَيَّامُ صِيامِكَ الَّذِيْ فَرَضْتَهُ مِنْ قَلَمِكَ الأَعْلى لِمَنْ فِيْ مَلَكُوتِ الإِنْشاءِ، أَيْ رَبِّ أَسْئَلُكَ بِتِلْكَ الأَيَّامِ وَالَّذِينَ تَمَسَّكوا فِيها بِحَبْلِ أَوامِرِكَ وَعُرْوَةِ أَحْكامِكَ بِأَنْ تَجْعَلَ لِكُلِّ نَفْسٍ مَقَرًّا فِيْ جِوارِكَ وَمَقامًا لَدى ظُهُورِ نُورِ وَجْهِكَ،أَيْ رَبِّ أُولئكَ عِبادٌ ما مَنَعَهُمُ الهَوى عَمَّا أَنْزَلْتَهُ فِيْ كِتابِكَ، قَدْ خَضَعَتْ أَعْناقُهُمْ لأَمْرِكَ وَأَخَذُوا كِتابَكَ بِقُوَّتِكَ وَعَمِلُوا ما أُمِرُوا بِهِ مِنْ عِنْدِكَ وَاخْتارُوا ما نُزِّلَ لَهُمْ مِنْ لَدُنْكَ، أَيْ رَبِّ تَرَى أَنَّهُمْ أَقَرُّوا وَاعْتَرَفُوا بِكُلِّ ما أَنزَلْتَهُ فِيْ أَلْواحِكَ، أَيْ رَبِّ أَشْرِبْهُمْ مِنْ يَدِ عَطائِكَ كَوْثَرَ بَقائِكَ ثُمَّ اكْتُبْ لَهُمْ أَجْرَ مَنِ انْغَمَسَ فِيْ بَحْرِ لِقائِكَ وَفازَ بِرَحِيقِ وِصالِكَ، أَسْئَلُكَ يا مالِكَ المُلُوكِ وَراحِمَ المَمْلُوكِ بِأَنْ تُقَدِّرَ لَهُمْ خَيْرَ الدُّنْيا وَالآخِرَةِ ثُمَّ اكْتُبْ لَهُمْ ما لا عَرَفَهُ أَحَدٌ مِنْ خَلْقِكَ ثُمَّ اجْعَلْهُمْ مِنَ الَّذِينَ طافُوا حَوْلَكَ وَيَطُوفُونَ حَوْلَ عَرْشِكَ فِيْ كُلِّ عالَمٍ مِنْ عَوالِمِكَ، إِنَّكَ أَنْتَ المُقْتَدِرُ العَلِيمُ .

My God, my Fire and my Light! The days which Thou hast named the Ayyam-i-Ha (the Days of Ha, Intercalary days) in Thy Book have begun, O Thou Who art the King of names, and the fast which Thy most exalted Pen hath enjoined unto all who are in the kingdom of Thy creation to observe is approaching. I entreat Thee, O myLord, by these days and by all such as have during that period clung to the cord of Thy commandments, and laid hold on the handle of Thy precepts, to grant that unto every soul may be assigned a place within the precincts of Thy court, and a seat at the revelation of the splendors of the light of Thy countenance

كل عام والبهائيين  قى انحاء العالم  بخير وحب وسلام

Happy new year 2017 تهنئة بعام جديد 2017

31-12-2016

%d8%aa%d9%87%d9%86%d8%a6%d8%a9-%d8%a8%d8%b9%d8%a7%d9%85-2017-greeting-to-2017اجمل الامانى بالعام الجديد 2017  ونتمى ان تسود العالم نسمات الامل وانوار  السلام  فى جنبات المعمورة كل عام والبشرية بخير وسلام

صعود حضرة عبد البهاء-فى يوم صعوده شكرا حضرة عبد البهاء

26-11-2016

imagesصورة لعشرة الاف البشر من كل الاديان فى وداع حضرة عبد البهاء سفير السلام

فى يوم صعوده شكرا حضرة عبد البهاء

مقال نشر   بالحوار المتمدن

حضرة عبد البهاء مركز العهد والميثاق فى الدين البهائى وهو الذى خدم منذ طفولته لاعلاء الكلمة الالهية وتوصيلها الى كل البشر وسافر فى اواخر سنوات عمره المليئة بالاحداث العصبية احيانا و المفرحة احيانا الى القارة الاوروبية وزار معظم دولها ثم الى امريكا الشمالية وزار كندا وعدة ولايات امريكية من شرقها الى غربها ومن شمالها الى جنوبها و توالت الازمات والانتصارات بالدين الوليد الذى بدأ فى منتصف القرن التاسع عشر . وساهم عمل وخدمة حضرة عباس افندى “الملقب بعبد البهاء ” الى انتشار هذا الدين فى اكثر من 237 دولة ومقاطعة على مستوى العالم .واليوم 27 نوفمبر فجرا هو يوم مفارقة روحة الطاهرة الارض التى  نعيش فيها الى العالم الاخر الرحب وصعود روحه لخالقها فى الساعات الاولى من يوم 28 نوفمبر 1921 ولكنه ترك اللبنة الاولى والبنية الاساسية للادارة البهائية . و قد اسس حضرة عبد البهاء المحافل المحلية فى معظم قارات العالم لتكون القاعدة الشعبية العريضة للبهائيين فى العالم والتى اتت بانتخابات حرة بدون ترشح ولا دعاية انتخابية لان العضو المنتخب يخدم جموع البهائيين فى منطقته بدون اى اموال لانه ليس عملا يرتزق منه , ومن هذه المحافل المحلية وجموع البهائيين تم تشكيل المحافل المركزية الادارية للدين البهائى في ما بعد رحيل حضرة عبد البهاء فى بداية عشرينيات القرن الماضى والتى اصبحت بداية عهد جديد للميثاق الالهى لولى امر الله شوقى افندى والذى وضعها بعناية فائقة وبها اضحت عملية انتخابات المرجع الاعلى للدين البهائى بيت العدل الاعظم جاهزة والتى تمت لاول مرة فى الذكرى المئوية لاعلان دعوة حضرة بهاء الله عام 1963م .

واليوم فى ذكرى صعوده اقدم شكرى الى روح حضرة عبد البهاء الطاهرة لما قدمه لنا وما شرحة وبينه من تعاليم حضرة بهاء الله وبما اشار به من مبادىء الدين البهائى من نبذ التعصب ومساواة الجنسين والسعى الى السلام العالمى وكيفية الوصول الى وحدة الجنس البشرى وحاجة العالم الى لغة عالمية واحدة مساعدة فى كل العالم حتى لايشعر اى انسان بانه غريب حين انتقاله من بلد الى اخرى وتكون وسيلة للتوافق بين الشعوب وتحدث ايضا بان القبول بمبدا ” ان الوحدة فى التنوع والتعدد” هو الاساس لانهاء الحروب وتحقيق الوعد الالهى بالسلام العالمى وايضا ازالة الهوة السحيقة بين الفقر المدقع والغنى الفاحش من خلال منظومة اقتصاد عالمى موحد ترعاه الاخلاقيات الروحانية . ان الحديث سيطول الى مالانهاية عما فعله حضرة عبد البهاء المثل الاعلى لكل البهائيين فى العالم من محبة وتواضع وخدمة لكل البشر حتى وصفه الغرب بانه ” سفير الانسانية “. وكان هناك اراء عديدة لبعض من مشاهير العالم الذين تعرفوا على الدين البهائي من اثر زيارة حضرة عبد البهاء للغرب

يقيم البهائيون فى العالم جلسات تذكر فى الواحدة فجر يوم 27 نوفمبر  فى ذكرى صعود حضرة عبد البهاء بعد اعوام حافلة بالعمل من اجل الانسانية , حيث صعدت روحه الانسانية البديعة الى بارئها  فى هذا اليوم من عام 1921 م  .انه مركز العهد والميثاق عباس حسين النورى الملقب بعبد البهاء .( التفاصيل بكتاب الايام التسعة ص

209 ثم يتم قراءة مناجاة اللقاء

 

مساهمة الدين للسلام في جنوب شرق آسياExploring religion’s contribution to peace in Southeast Asia

22-11-2016
ممثل الجامعة البهائية العالمية فرع جاكرتا

JAKARTA — Religion has a unique contribution to make to social progress and the realization of peace.

This is one of the ideas that the Baha’i International Community (BIC) Regional Office in Jakarta has been exploring since its establishment two years ago.

“Religion and spirituality are deeply rooted in the hearts of Southeast Asian people,” explains Mr. Chong Ming Hwee, representative of the BIC Regional Office in Jakarta. “Featuring prominently in our daily lives, religious principles and values permeate our consciousness, thoughts, decisions, and actions.

“There is a need for us to re-examine religion’s place in the modern world and to arrive collectively at new insights about the contributions it can make to the advancement of the whole of society,” Mr. Chong continues.

(more…)