Archive for 31 مايو, 2014

رئيس مجلس القضاء فى بنجلاديش يمتدح آية الله مسعودى طهرانى على شجاعتة بأقرار التعايش السلمى بين الأديانSenior law officers in Bangladesh praise courageous symbolic action for coexistence

31-05-2014

نشر هذا الخبر على الموقع الرسمى للجامعة البهائية العالمية 

داكا-بنجلاديش فى 18مايو 2014

أعلن اربعة من المحامين فى مجلس القضاء فى بنجلاديش عن اعجابهم بأراء آية الله طهرانى الذى دعى الى التعايش السلمى بين اتباع الأديان وقال نائب المحامى العام فى بنجلاديش ان آية الله طهرانى عبر تعبيرا حقيقيا عن روح وتعاليم الأسلام التى تنادى بالتعايش السلمى المتوازن والمتساوى مع اتباع الأديان الأخرى كما ان البهائيين يحبون اتباع الأديان الأخرى ويقرون بأحقية التعبير عن المعتقدات الدينية الغير ممنوعة

باقة ورد الى مجلس القضاء فى بنجلادش ودعوته للتعايش بين الاديان واتمنى من مجلس القضاء فى مصر يكون مبادرا بدعوة المصريين جميعا الى التعايش بين الاديان فوحدة المصريين هى املنا فى مصر الجديدة

Advertisements

سكرتير حكومة انجلترا للمجالس المحلية يمتدح افكار آية الله طهرانىIn London, UK Secretary of State praises Baha’i ideals

31-05-2014

نشر هذا الخبر على الموقع الرسمى للجامعة البهائية العالمية

لندن فى 17 مايو 2014

تم اقامة حفل استقبال فى البرلمان الأنجليزى والذى استقبل فية سكرتير الحكومة للمجالس المحلية بلندن والذى عبر عن اعجابة بالدين البهائى ومبادئة وقال ان مبدأ وحدة الجنس البشرى الذى تنادى بة البهائية هو ما نسعى لترويجة فى انجلترا

هذا وقد حضر هذا الحفل فى 30 ابريل 2014 وذلك خلال اعياد الرضوان وفودا   من الحكومة الأنجليزية وبعض المؤيدين فى البرلمان الأنجليزى وممثلون عن الأديان وممثلون عن بعض المنظمات الغير حكومية(منظمات المجتمع المدنى) ودبلوماسيين اجانب وأجمعوا على ان النشاطات البهائية التى تقدمها  المجتمعات البهائية الى المدن والقرى المجاورة لمجتمعاتهم  هى لبناء روابط بين المجتمعات ولتجديد الروحانيات وهى محل تقدير من سكرتارية مجلس الحكومة المحلى بلندن بسبب البراعة فى تقديم مبدأ وحدة الجنس البشرى مع التواضع فى عرض المبادىء البهائية

شكرا جزيلا سكرتير الحكومة الانجليزية للمجالس المحلية لتدعيمه للتعايش بين الاديان واتمنى من حكومة بلادى ان تدعو للتعايش بين الاديان

(more…)

مناقشة صريحة مع آية الله عبد الحميد معصومى طهراني عن التسامح الدينى A Candid Discussion with Ayatollah Abdolhamid Masoumi-Tehrani

29-05-2014

Foreign Policy Blogs

 

Abdolhamid Masoumi Tehrani

عبد الحميد معصومي – طهراني هو آية الله الإيراني . وهو أيضا خطاط و رسام ، يستخدم فنه فى تحدي رجال الدين الحاكمة في إيران و النخبة الحاكمة ويسعى الى تبني نظام اجتماعي وسياسي أكثر تسامحا . ووقد استخدم  فن الخط مؤخرا من قبل آية الله معصومي – طهراني أرسلت موجات صدمة عبر النخبة الحاكمة في ايران والمجتمع المدني في البلاد. بمخطوطة من كتاب -الأقدس (كتاب الأقدس ) الذي انزل على مؤسس البهائية ، بهاء الله ، في القرن 19 في ايران. وفقا ل آية الله معصومي – طهراني ، وعمله الخط من كتاب الأقدس هو “دعوة للتعايش السلمي بين أتباع جميع الأديان ” .

البهائيين هم أكبر أقلية دينية في إيران مع عدم وجود حماية قانونية لأن الدستور الإيراني لا يعترف بهم كأقلية دينية. وفي عام 2005 ، بعد أربع سنوات من هجمات 11 سبتمبر ايلول في الولايات المتحدة ، قدم آية الله معصومي – طهراني الى  مكتبة الكونغرس واحدة من أعماله الفنية التي ظهرت كتابات خطية من مزمور تكريما ل أولئك الذين قتلوا في الهجمات. ودعا رئيس أساقفة كانتربري السابق ، لورد روان وليامز من Oystermouth ، وعمل الخط آية الله طهراني معصومي – مهدهة  للمجتمع البهائي ” هامة الى حد كبير ” .

وتحدث آية الله معصومي – طهراني ل رضا Akhlaghi من جمعية السياسة الخارجية حول حقوق الأقليات الدينية ، وحركة الحقوق المدنية في إيران، والسبب في ذلك هو المهم أن يكون التغير الاجتماعي و السياسي السلمي في إيران. وقد أجريت هذه المناقشة باللغة الفارسية ، ثم كتب وترجمت إلى الإنجليزية من قبل رضا Akhlaghi .

كان طهرانى قدم مخطوطة من  كتاب -I- الأقدس (كتاب الأقدس ) و تبرع به إلى البهائيين في العالم . كنت قد دعا أيضا إلى المساواة في الحقوق بين المجتمع البهائي في إيران ، الذين يشكلون أكبر أقلية دينية في البلاد. ما قمت به قد هز المجتمع المدني الإيراني و هيكل السلطة في البلاد. فقد ساهم أيضا في تجدد الجدل حول حقوق الأقليات الدينية في إيران. يرجى توضيح كيف ترى تأثير قمت بها

(more…)

بحلم – فيلم وثائقى للرائعة ساندرا نشات

26-05-2014

بتحلم بايه سؤال بسيط وجه للمصريين بكافة فئاتهم عن حلمهم  قبل الانتخابات   الرئاسية  وان مصر جميلة الاجابة احلام بسيطة  وان تصبح مصر جميلة  شعب رائع  وقد اضافت المخرجة اغانى من الزمن الجميل  وصوت الراحل احمد ذكى رحمه الله  وحلم عبد الحليم مطرب الاجيال  رحمه الله  وابلة فضيلة واحلام الاطفال وضحكاتهم  . ولكن يظل الحلم حلمنا حتى يصبح حقيقة وتصبح مصر عروسة شابة بدون تجاعيد كما كتب الفنان الراحل بيكار . اتمنى ان تصبح احلام كل المصرية حقيقة  ويسعد الجميع

 

سعد هجرس قلم لايعرف الا لغة المحبة وعدم التمييز

25-05-2014

Photo: ‎غادر عالمنا الكاتب الكبير والصحفى المحترم الاستاذ سعد هجرس بعد صراع قصير مع المرض . عرفته مناضلا رائعا دائم الابتسام  صادق فى الحق مدافعا جسورا عن حقوق الانسان ناشرا بكتاباته التسامح والمحبة  بين اطياف المجتمع حضرت له العديد من المؤتمرات والندوات واستمعت الى رؤاه لمصر حرة وان ينعم كل المصريين بالعدل والمساواة وحاضرت بجواره فى مؤتمرات اخرى . رحمك الله تعالى ياستاذ سعد هجرس واسكنك فسيح جناته وللاسرة خالص العزاء والى مجموعة مصريين ضد التمييز الدينى عزائى لكم جميعا فقدان احد الاقلام الحرة العاشقة لمصر وستظل ابتسامته وكلماته الراسخة وامانيه الرائعة فى ان تصبح مصر درة العالم رمزا للتنوع والتعدد . مرة اخرى رحمك الله تعالى استاذى الفاضل المحترم .‎غادر عالمنا الكاتب الكبير والصحفى المحترم الاستاذ سعد هجرس بعد صراع قصير مع المرض . عرفته مناضلا رائعا دائم الابتسام صادق فى الحق مدافعا جسورا عن حقوق الانسان ناشرا بكتاباته التسامح والمحبة بين اطياف المجتمع حضرت له العديد من المؤتمرات والندوات واستمعت الى رؤاه لمصر حرة وان ينعم كل المصريين بالعدل والمساواة وحاضرت بجواره فى مؤتمرات اخرى . رحمك الله تعالى ياستاذ سعد هجرس واسكنك فسيح جناته وللاسرة خالص العزاء والى مجموعة مصريين ضد التمييز الدينى عزائى لكم جميعا فقدان احد الاقلام الحرة العاشقة لمصر وستظل ابتسامته وكلماته الراسخة وامانيه الرائعة فى ان تصبح مصر درة العالم رمزا للتنوع والتعدد . مرة اخرى رحمك الله تعالى استاذى الفاضل المحترم

اتذكر له هذا المقال ب امسك بهائى “جريدة الجمهورية  مقالا منصفا بعد حرق وتهجير البهائيين من الشورانية  وايضا مقالة اخرى ليس دفاعا عن البهائية والبهائيين

(more…)

استخدام الدين لدعم حقوق الإنسان للبهائيين في إيرانUsing faith to reinforce human rights of Bahá’ís in Iran

21-05-2014

نشر هذا المقال  بقلمNAZILA GHANEA   بالعربية والانجليزية على موقع اوبن جلوبال رايتس 8 مايو 2014 والدكتورة نازيلا قانع هي أستاذ مشارك في القانون الدولي لحقوق الإنسان في جامعة أكسفورد، وهي عضو في منظمة الأمن والتعاون في اللجنة الاستشارية الأوروبية للخبراء المعنية بحرية الدين أو المعتقدات. وقد كتبت هذا المقال بصفتها الشخصية.     اشكرك الفاضلة المحترمة د نازيلا قانع على المقالة الرائعة وقد اصبتى كبد الحقيقة عندما ذكرتى ان دور رجال الدين ان يدعموا حقوق الانسان فى العالم فرجال الدين يقع علي عاتقهم احلال السلام والتسامح فى العالم وايضا تحرير مبدأ حرية العقيدة والتعايش بين الاديان . ان مافعله الشيخ الجليل السيد طهرانى يعد بدا صفحة جديدة بين اطياف المجتمع ورجال الدين الحقيقيين ونقلة حضارية لنموذج رجل دين حقيقى يعى ان الاديان ارسلها الله تعالى من اجل التعبد له وخدمة عباده بالمحبة والتعايش الذى يبنى الامم وينير الدروب المظلمة الافكار الى دروب مفتوحة من الامل والحفاظ على انسانيتنا التى وهبنا اياها الله تعالى . وقد قدم بيت العدل الاعظم “المرجع الاعلى للبهائيين فى العالم “رسالة الى قادة الاديان فى العالم   ابريل عام 2002 وقد تسلمها رجال الاديان فى مختلف بلاد العالم ويمكنكم قرائتها على الموقع الرسمى لمكتبة المراجع البهائية او على مدونتى باقة ورد تحياتى اليكى ولكل المدافعين عن حقوق الانسان بالعالم 

إن صدور مبادرة من رجل دين إسلامي تجاه المجتمع البهائي المضطهد في إيران يدل على أنه حتى في البلدان التي لا تحظى فيها المعايير العالمية لحقوق الإنسان إلا بصدى محلي قليل فإن الدعوات إلى التسامح على أساس الدين والتقاليد الثقافية والتاريخ الوطني يمكن أن تساعد في كسر الجمود. English

(more…)

اغنية بشرة خير لكى يامصر – الجسمى

18-05-2014


https://www.youtube.com/watch?v=QUBvVTNRp4Q

جميلة الاغنية التى تجمع ابناء مصر من الشمال الى الجنوب ومن الشرق الى الغرب 
“وحدة مصر هى املنا فى غد مشرق لكل المصريين – اليكى يادرة الشرق “ياقلب العالم” واكرر يام الدنيا “ياقلب العالم لكى منا كل الحب يدا بيد سنرفع اعلام الوحدة والاتحاد بين شعب اراد الحياة الانسانية البديعة وان ننقل الى العالم تجربة جديدة به  وربما اتذكر هذه الفقرة من رسالة المصريين البهائيين  الى شعب مصر العظيم  عقب ثورة يناير 2011  ” لذا فمن المنصف القول إنّ العالم، توّاق إلى العثور على نموذج ناجح بالاجماع لمجتمع جديرٌ محاكاته. ولذا لعله يكون من الأجدر بنا، في حال أثبت البحث عدم وجود نموذج قائم مُرْضٍ، أن نفكر في رسم نهج لمسار مختلف ونبرهن للشعوب بأن من الممكن فعلاً اعتماد نهج تقدمي حقيقي لتنظيم المجتمع. إنّ مكانة مصر الرفيعة في المنظومة الدولية – بما لها من تراث فكري، وتاريخ عريق وموقع جغرافي – يعني كل هذا بأن مصر إذا ما أقدمت على اختيار 
نموذج متنور لبناء مجتمعها، فلسوف تؤثر على مسار النمو والتطور الإنساني في المنطقة كلّها بل وعلى العالم بأسره.

لكى يامصر السلامة

صعود حضرة بهاء الله

15-05-2014

فى الذكرى  122 لذكرى صعود الجمال المبارك حضرة بهاء الله مؤسس الدين البهائى ورسول الله سبحانه وتعالى للبشرية  فى 29 مايو 1892م الثالثة فجرا. وهى ذكرى حزينة لكل لبهائيين فى العالم .

لوح الزيارة :

اغنية فى محبة حضرة بهاء الله:

توصيف الهى للدنيا

15-05-2014
توصيف الدنيا

توصيف الدنيا

Muslim leaders embrace Ayatollah Tehrani’s call for religious coexistenceرجال الدين حول العالم يشيدون بما فعله الشيخ الجليل طهرانى للبهائيين ونشر ثقافة التسامح الدينى

13-05-2014
نشر هذا الخبر فى الموقع الرسمى للجامعة البهائية العالمية   رجال دين مسلمين فى كل من الهند والبحرين وباكستان وانجلترا يثنون على شجاعة رجل الدين الايرانى معصومى طهرانى فى نشر ثقافة التسامح الدينى عبر اهداؤه مخطوطة من الكتاب الاقدس الى البهائيين خطه بيده .
Ibrahim Mogra, assistant secretary general of the Muslim Council of Britain.

13 May 2014

 — Muslim leaders in Pakistan, the United Kingdom, Bahrain, India, and Iran are echoing the call for religious tolerance and “coexistence” with Baha’is, issued last month by a senior Iranian religious leader.

The expression of support is significant because many Muslim leaders interpret Islamic teachings as saying that only three faiths – Judaism, Christianity, and Islam – are divine in origin and therefore legitimate as systems of religious belief. This has led to restrictions on religious freedom in some countries.

The statements of these Muslim leaders are all the more noteworthy as they are made against a backdrop of ongoing severe repression of the Baha’i community in Iran, that country’s largest non-Muslim religious minority. Among the wide-ranging acts of relentless persecution throughout the country are the imprisonment of infants with their Baha’i mothers, the continued denial to Baha’i students of access to higher education, obstruction of the right to earn a livelihood, and the desecration and destruction of Baha’i cemeteries, most recently in Shiraz.

In Pakistan, Allama Abulfateh G. R. Chishti, chairman of the Universal Interfaith Peace Mission, wrote that “Islam in its true nature is a preserver of minority religions under it…. As the Qur’an says: ‘There is no compulsion in Religion….'”

  1. 1
  2. 2
  3. 3
  • Hojatoleslam Mohammad Taghi Fazel Meybodi, a high-ranking cleric in Iran.

He said, however, Baha’is have been persecuted in Iran “because religion today has been misinterpreted by the religio-political, and exploited by them for their vested interest.”

Therefore, he wrote, Ayatollah Tehrani’s “voice must not be taken lightly,” saying that he has risked “his own life by raising the issue of the security of a minority religion in Iran.

“All the peace loving and believing in freedom religions should support the Ayatollah if they really wish to end religiously

motivated violence,” he said.

(more…)