Archive for 31 مارس, 2011

الفن ميدان

31-03-2011

السبت 2 ابريل 2011 من 12 ظهراً إلى السابعة مساءً
احتفالية ثقافية في ميادين وشوارع مصر
القاهرة – الاسكندرية – أسيوط – السويس – المنيا – بورسعيد
يتشرف ائتلاف الثقافة المستقلة بدعوة العائلات والشباب إلى أكبر مهرجان ثقافي في مصر للإحتفال بثورة الشعب المصري في 25 يناير والتأكيد على مطالبها والإستمتاع بالموسيقى والشعر والمسرح والفنون البصرية والمشاركة في ورشات فنية وأنشطة للأطفال والشباب.  فيما يلي المواقع وبعض الفنانين المشاركين:
القاهرة: ميدان عابدين – علي الحجار، فتحي سلامة، رامي عصام، زين العابدين فؤاد، أمين حداد، خالد صالح
الاسكندرية: ش شيجابي بجوار أوبرا سيد درويش – فرق ستورم وستيشن وكراكيب، ورش فنية ومعارض
أسيوط: ميدان البنوك – أوبريت الثورة، فرق مسرح بدايات والعلبة وأجيال، فرقة دافميز للراب، كورال كنيسة سانت تريز
السويس: أول السور – أحلام، فرقة قصر الثقافة للسمسمية، محمد كشك
المنيا: كورنيش المنيا – كورال الصعيد، فرقة ملوي للتحطيب، فرقة مسرح الجزويت
بورسعيد: ميدان الشهداء (المسلة) – فرقة أولاد المرسي للسمسمية، فرقة الائتلاف الشعبي للغناء والموسيقى

El Fann Midan

(more…)

Advertisements

الاعلان الدستورى للقوات المسلحة المصرية 30 مارس 2011

31-03-2011

لصفحة الرسمية للمجلس الأعلى للقوات المسلحة on Wednesday, March 30, 2011 at 9:36amبسم الله الرحمن الرحيم إعـــــلان دستورىالمجلس الأعلىللقوات المسلحة بعد الاطلاع على الإعلان الدستورى الصادر فى 13 من فبراير .. وعلى نتائج الاستفتاء على تعديل دستور جمهورية مصر العربية الذي جرى يوم 19 من مارس سنة 2011 وأعلنت نتيجة الموافقة علية فى 20 من مارس سنة 2011 .. وعلى البيان الصادر من المجلس الأعلى للقوات المسلحة فى 23 من مارس سنة 2011… قــــــــرر

( مــــــادة 1 )جمهورية مصر العربية دولة نظامها ديمقراطي يقوم على أساس المواطنة ، والشعب المصري جزء من الأمة العربية يعمل على تحقيق وحدتها الشاملة .

( مـــــــادة 2 )الإسلام دين الدولة ، واللغة العربية لغتها الرسمية ، ومبادئ الشريعة
الإسلامية المصدر الرئيسي للتشريع .

( مــــــادة 3 )السيادة للشعب وحده، وهو مصدر
السلطات , ويمارس الشعب هذه السيادة ويحميها , ويصون الوحدة الوطنية .

( مــــــادة 4 )للمواطنين حق تكوين الجمعيات وإنشاء النقابات والاتحادات والأحزاب وذلك على الوجه المبين في القانون ،
ويحظر إنشاء جمعيات يكون نشاطها معاديا لنظام المجتمع أو سريا أو ذا طابع عسكرى ، ولا يجوز مباشرة أى نشاط سياسى أو قيام أحزاب سياسية على أساس دينى أو بناء على التفرقة بسبب الجنس أو الأصل .

( مـــــــادة 5 )يقوم الاقتصاد فى جمهورية مصر العربية على تنمية النشاط الاقتصادى والعدالة الاجتماعية وكفالة الأشكال المختلفة للملكية والحفاظ على حقوق العمال .

( مـــــــادة 6 )للملكية العامة حرمة , وحمايتها ودعمها واجب على كل مواطن وفقا للقانون ، والملكية الخاصة مصونة , ولا يجوز فرض الحراسة عليها إلا فى الأحوال المبينة فى القانون وبحكم قضائى ,
ولا تنزع الملكية إلا للمنفعة العامة ومقابل تعويض وفقا للقانون. وحق الإرث فيها مكفول .

( مــــــادة 7 )المواطنون لدى القانون سواء ، وهم متساوون فى الحقوق والواجبات العامة ، لا تمييز بينهم فى ذلك بسبب الجنس أو الأصل أو اللغة أو الدين أو العقيدة .

( مـــــــادة 8 )الحرية الشخصية حق طبيعى وهى مصونة لا تمس , وفيما عدا حالة التلبس لا يجوز القبض على أحد أو تفتيشه أو حبسه أو تقييد حريته بأى قيد أو منعه من التنقل إلا بأمر تستلزمه ضرورة التحقيق وصيانة أمن المجتمع , ويصدر هذا الأمر من القاضى المختص أو النيابة العامة , وذلك وفقا لأحكام القانون ،
ويحدد القانون مدة الحبس الاحتياطى .

( مــــــادة 9 )كل مواطن يقبض عليه أو يحبس أو تقيد حريته بأى قيد تجب معاملته بما يحفظ عليه كرامة الإنسان , ولا يجوز إيذاؤه بدنيا أو معنويا , كما لا يجوز حجزه أو حبسه فى غير الأماكن الخاضعة للقوانين الصادرة بتنظيم السجون ، وكل قول يثبت أنه صدر من مواطن تحت وطأة شئ مما تقدم أو التهديد بشئ منه يهدر ولا يعول عليه.

( مـــــــادة 10 )للمساكن حرمة فلا يجوز دخولها ولا تفتيشها إلا بأمر قضائى مسبب وفقا لأحكام القانون .

( مــــــادة 11 )لحياة المواطنين الخاصة حرمة يحميها القانون ، وللمراسلات البريدية والبرقية
والمحادثات التليفونية وغيرها من وسائل الاتصال حرمة, وسريتها مكفولة , ولا تجوز مصادرتها أو الاطلاع عليها أو رقابتها إلا بأمر قضائى مسبب ولمدة محددة ووفقا لأحكام القانون.

( مــــــادة 12 )تكفل الدولة حرية العقيدة وحرية ممارسة الشعائر الدينية ، وحرية الرأي مكفولة , ولكل إنسان التعبير عن رأيه ونشره بالقول أو الكتابة أو التصوير أو غير ذلك من وسائل التعبير فى حدود القانون ,والنقد الذاتى والنقد البناء ضمان لسلامة البناء الوطنى .

(more…)

عيد الرضوان 1

28-03-2011

ياتى يوم 21 ابريل من كل عام ليعلن عن بداية عيد الرضوان والذى ينتهى فى 2 مايو اى 12 يوم هم المدة التى قضاها حضرة بهاء الله فى حديقة الرضوان ببغداد بعد اعلان الدعوة فى 21 ابريل حتى رحيله الى الاستانة فى 2 مايوز بهذه المناسبة ارسلت لى السيدة   فاتن موسى هذا الشعر لهذه المناسبة ومعلش اللهجة شامية مش مصرية  لكن فى النهاية عربية:

ضل وسالنى اذا نيسان دق الباب

هنيت نفسى وطار الشوق فى و داب

اعلان امره كان يوم وعده

اهديت وتهاديت ازهار وورد الاحباء

بعدك على بالى ياعيد الرضوان يابشرة رحمن

يانسمة فى نيسان طلت على بابى

فى عيد المحبوب اعلن للوجود سطوع شمسة الغالى

اهدى الناس بتعاليمه وحدة وسلام فى يوم عيده

والنور انتشر فى قلوب البشر والبهاء لوح لنا  بايده

وبنضوى الليالى  بوجودك ياغالى وتضل على بابى

بعدك على بالى يلعيد الرضوان يابشرة رحمن

يانسمة فى نيسان طلت على بابى

ساعة الارض ودعاء لاستقرار مصر

27-03-2011

بالامس  ارسلت دعوات كثيرة اللى الاصدقاء والمدونين  وعلى شبكات التواصل الاجتماعى وجائتنى ردود ايجابية بتنفيذ اطفاء المصابيح  والدعاء  لمصر بالااستقرار  . وفى منزلى الصغير  اثناء ساعة الارض اطفئنا الانوار بالمنزل واوقدنا شمعتان فقط واخترنا فى هذاه الساعة ان ندعو الى مصرنا الحبيبة بالاستقرار وان ندعو بالشفاء الى جار لنا اصيب فى حادثة سرقة ويرقد بالمستشفى للعلاج وهو شخص فاضل وكريم والكل رجالا ونساء من الجيران  يشيد باخلاقة ربنا يشفيه ويعود بالسلامة الى منزله وعائلته .

ساعة الارض بعد ساعتين ونصف بتوقيت القاهرة

26-03-2011

من فضلكم اطفئوا الانوار لمدة ساعة من 8ونصف الى 9 ونصف مساء للمساهمة فى الحفاظ على كوكب الارض

وايضا للتخفيف على شبكات الكهرباء والمساهمة مع الحكومة المصرية فى تقليل الطاقة المستهلكة وتوفير بعض الاموال مع تحياتى للجميع واثناء اغلاق المصابيح ادعو  الله سبحانه وتعالى ان يحمى مصرنا الغالية والعالم وكوكب الارض. بعدها قولو لى فى تعليقاتكم ماذا فعلتم

رسالة اوباما للمحتفلين بالنيروز فى العالم President Obama’s Nowruz Message

23-03-2011

ساعة الارض 2011

23-03-2011

مقالة جديدة د باسمة موسى على الحوار المتمدن 22-3-2011

يحتفل العالم بساعة الارض 2011 يوم السبت 26 مارس الساعة الثامنة والنصف مساء ولمدة ساعة سوف يتم اطفاء المصابيح فى العديد من دول العالم المختلفة بكل قارت العالم والمغزى لهذه الساعة ليس فقط توفير كميات هائلة من الطاقة الكهربائية  التى تزيد من انبعاث الغازات الكربونية وتؤدى الى تدهور مناخ الارض,  او الطاقة النوووية التى اثبتت الكارثة التى حدثت فى مفاعل اليايان النووى  الذى دمره الزلزال مؤخرا وما أعقبه من توسنامى اتى على اجزاء المفاعل و ادى الى انبعاث الاشعاع النووى  والمخاطر الناتجة عنه من تسريبات الى المواد الغذائية خاصة البان الاطفال  والتى سوف  تؤدى ايضا  الى كارثة  صحية وبيئية سوف يظل مداها لسنوات قادمة,  وفتح الجدل من جديد حول الطاقة الآمنة والتى لابديل لها فى استدامتها وهى الطاقة الشمسية  المعروفةبالطاقة النظيفة والتى ليس لها اى مخاطر  وبلادنا غنية جدا بها .

فلم يعد ما يحدث فى الشرق لا يؤثر على الغرب او العكس بل اصبح العالم قرية صغيرة  اذا حدث مكروه بجزء من العالم  سواء كارثة طبيعية او بيئية او صراعات داخلية او خارجية بين الدول ينعكس اثارها على دول العالم الاخرى . وان الخروقات التى تحدث من الدول الصناعية الكبرى فى المصانع ومخرجاتها الضارة بالبيئة  او لآثار التسريبات الاشعاعية التى خلفها مفاعل تشرنوبل الروسى ومفاعل فوكوشيما اليابانى  الذى يثير الرعب فى العالم الان من جراء الاشعاعات الصادرة منه والتى ستزيد من نسبة الاصابة بسرطان الجلد اما الامطار الملوثة بالاشعاع والتى ستنتقل من منطقة الى اخرى بالعالم ستلوث مياه الشرب والمزروعات والثروة السمكية والحيوانية فى اى منطقة ستسقط بها لذا على عالم وحكومات اليوم ان تتضافر جهودها درءا لهذه المخاطر.

فى العام الماضى كانت لى تجربة مثيرة اثناء اطفاء المصابيح فى منزلى الصغير والذى صادف زيارة بعض الاقارب لى وشرحت لهم  الفكرة لكى نتتضامن  مع امنا الكبيرة الارض التى تسعنا كلنا ويهمنا وسلامتها, واتفقت معهم الا تمر هذه الساعة بدون فائدة واقترحت ان نقيم جلسة دعاء  تحت الشموع  ندعو فيها لوحدة العالم والسلام العالمى  وكانت الاستجابة فورية وشرعنا فى قراءة المناجاة والالواح الالهية  ودعينا فيها للعالم بالسلام والاستقرار . كانت تجربة روحية جميلة وكان معنا طفل عمره عامان ظن ان الشموع موقدة لعيد ميلاده واخذ يغنى اغانى عيد  الميلاد فاضفى البسمة على قلوبنا . وبعدها دار حوار بيننا عن  حاجة  العالم اليوم  الى وحدته شاء ام آبى كما جاء فى التعاليم الالهية من الله سبحانه وتعالى الى البشر. ولاننى من قاطنى القاهرة الكبرى  فقد تم اطفاء الانوار بمنطقة الاهرام ومنع دخول المنطقة الاثرية من الرابعة بعد الظهر واطفىء النور فى الثامنة والنصف كذلك برج القاهرة والقلعة وايضا عدة فنادق  تقع على نيل القاهرة. وايضا فى بعض المدن المصرية ..

تشارك مصر  هذا العام  العالم والامم المتحدة  حملة ” اطفاء المصابيح ” والتى تهدف للحفاظ على مناخ الارض . وهذه دعوة لكل القراء للتضامن مع امنا الكبيرة الارض باطفاء الانوار ساعة واحدة يوم السبت 26 مارس 2010 من 8:30 الى 9:30 مساء وهذا الاجراء ولو انه رمزى ولكنة لتذكرة اهل الارض ان يرشدوا  فى استهلاك الطاقة الكهربائية خاصة المجلبة للحرارة او البرودة  ،وذلك حماية لكوكب الأرض من ظاهرة الاحتباس الحراري ، والحد من انبعاثات الغازات الكربونية.    وتهدف الحملة الى إقناع البلدان المتقدمة الى  أهمية إعادة النظر في سياسات للحد من الانبعاثات الناتجة عن المشاريع الصناعية رحمة بالارض وللتقليل من ظاهرة  التغييرات المناخية الذى ينبأ بكارثة  رهيبة ستحل على كل الارض .

وبما أن الاحترار العالمي يشكل أكبر خطر على الإنسانية ، وقد حذر علماء المناخ من أن نصل إلى مرحلة قد تخرج عن نطاق السيطرة وستحدث اضرار وخيمة . وقد اشار تقرير الامم المتحدة عام 2006 بان  اعلى نسبة فى انبعاثات الغازات الضارة  قائمة على تربية الحيوان والزراعة وما يصاحبها من استهلاك للطاقة وهى اعلى  من كل وسائل النقل في جميع أنحاء العالم ، (18 ٪ مقابل 13.5 ٪) وللاسف فان معدلات زيادة اعداد  الحيوان لاستخلاص اللحو م فى تزايد مستمر منذ خمسون عاما  وزراعة الاعلاف الخاصة بها على حساب قطع اشجار الغابات وعدم  زراعة المحاصيل المغذية للبشر مثل القمح وغيرها  فيزداد البشر جوعا وفقرا وتتركز الثروات لدى القليل منهم المسئولين عن احداث هذه المشكلة  .لذا اطلقت الامم المتحدة حملتها ” ساعة الارض ” فى العام التالى لهذا التقرير.

وسوف يشارك هذا العام عدد كبير من الدول اضافة لدول عربية تشتركلاول مرة مثل السعودية. ومن الجدير بالذكر أن اول حملة  ل”ساعة الأرض” أطلقت في عام 2007 تحت رعاية الصندوق العالمي للحفاظ على  الطبيعة في المدينة الاسترالية “سيدني” ، وشارك بها 2,2 مليون فرد. حيث استخدمت المطاعم شموعا خلال هذه الساعة ، واطفئت الانوار في المنازل والمباني العامة والمباني السياحية.وقد شهدت التجربة نضوجا من الاستراليون فى الاعوام التالية  للحملة باستجابة رائعة وحضارية وتزايد العدد فى اعوام 2008 ليصبح المشاركون خمسين مليون من 35 دولة فى العالم  ثم فى عام  2009 اشترك مئات الملايين فى 4000 مدنية ب 88 دولة بالعالم وفى العام الماضى  2010 زادات النسبة الى 128 دولة ومقاطعة بكل قارات العالم لتصبح اكثر ساعات الارض توسعا جغرافيا, شمل العديد من الاماكن التراثية والمعالم السياحية والفنادق الكبرى ومنازل ملايين البشر. وينتظر ان يصل هذا العام الى اكثر من بليون فرد فى العالم.

والاسئلة المطروحة  الان هل حان الوقت لكى يتحد العالم من اجل الحفاظ على كوكب الارض؟

هل ستشارك عزيزى القارىء فى تجربة اطفاء المصابيح؟

هل سنفكر  فى حياتنا كيف يمكن ان نعيشها بدون طاقة ؟

وهل نستطيع ان نغير من عاداتنا فى استهلاك الطاقة ام لا.؟

والسؤال الاخير هل نحن جديرون باامنا الارض التى تحتوينا بتعددنا  جميعا و الحفاظ عليها ؟

اريد طرح الموضوع بالمناقشة وقراءة تجارب القراء فى السنوات الماضية واى اقتراحات للحفاظ على الارض.

ساعة الارض 2011 Earth Hour 2011: It’s time to go beyond the hour

22-03-2011

يحتفل العالم بساعة الارض 2011 يوم السبت 26 مارس الساعة الثامنة والنصف مساء ولمدة ساعة والمغزى لهذه الساعة ليس فقط توفير كميات هائلة من الطاقة  التى تزيد من انبعاث الغازات الكربونية وتتدهور مناخ الارض بل ايضا للتفكير فى حياتنا كيف يمكن ان نعيشها بدون طاقة وهل نستطيع ان نغير من عاداتنا فى استهلاك الطاقة ام لا.

At 8.30 PM on Saturday 26 March 2011, lights will switch off around the globe for Earth Hour.

This year, when the lights go back on, we want you to think about what you can change in your daily life that will benefit the planet. To share your stories, thoughts and ideas with us and to get inspiration from what others are doing. So tell us what you’re going to do and we’ll tell the world.

Together our actions add up.

كل سنة والبهائيين بخير فى عيد النيروز

20-03-2011

غدا 21 مارس عيد النيروز اول السنة البهائية الجديدة  عام 168 بديع  حيث عيد الربيع وتفتح الزهور  معلنة بداية الربيع كل عام والبهائيين بالعالم بخير وحب وسلام

حضور غير مسبوق فى لجان الاستفتاء على تعديلات الدستور

19-03-2011

حضور غير  مسبوق الى لجان الانتخابات  من جميع فئات المصريين  كبارا وصغارا وكهولا رجالا وسيدات . وبهدوء ونظام واحترام من الجميع  وفى بعض اللجان يوجد طابور لكبار السن يدخل بمجرد وصوله الى  اللجنة  وطابور للسيدات واخر للرجال الكل مصمم على اداء دوره الوطنى واثراء للديمقراطية فى صورة مضيئة اتمنى ان يتم اليوم بصورة حضارية تليق بشعب مصر الكريم . فى بعض اللجان كانت توزع زجاجات مياه على الحضور ولجان اخرى توزع الحلوى ( الملبسات والبون بون(

باقة ورد اهديها الى كل المصريين ودعوات ان يمر اليوم بسلام وكنت اتمنى ان اؤدى دورى فى الانتخاب لكن للاسف ليس لدى بطاقة رقم قومى .