Posts Tagged ‘يوم التسامح العالمى’

من الممكن أن نؤمن بالله ونكون متسامحين في آن معاً. يوم التسامح العالمى 16 نوفمبر

15-11-2013

1379700_696115640420733_1545185712_nغدا 16 نوفمبر يوم التسامح العالمى  كل عام وانتم جميعا بخير ومحبة .

مقال جديد د باسمة موسى نشر اليوم 15-11-2013 بالحوار المتمدن

وimages

شبكةالنشاط   اللاعنفى

ياتى اليوم العالمى للتسامح 16 نوفمبر من كل عام والذى اعلنته الامم المتحدة منذ عام 1996م . والتسامح صفة لاغنى عنها للعيش المشترك بين كل فئات المجتمع وهو المحرك للسلام والابداع والابتكار . فالعالم رغم الاضطرابات التى تحيط به يقترب تدريجيا نحو وحدته بصورة مطردة . ونشر ثقافة التسامح والوئام بين بنى الانسان نحتاجه اليوم لمواجهة المخاطر البيئية التى تحيط بكوكبنا نتيجة التعصب والحروب والانانية . اننا بحاجة الى بيئة ثقافية للتسامح ونبذ العنف لتامين مستقبل افضل لاولادنا واحفادنا كل عام وانتم جميعا بخير وتسامح ومحبة.

18816_large

(more…)

الدكتورة بسمة موسى لـ/ إم سي إن/: يجب إطلاق حرية العقيدة وإقامة الشعائر الدينية

15-10-2013

كتبت مارجريت عادل على موقع مسيحى الشرق الاوسط  هذا الحوار مع د باسمة موسى فى 8 اكتوبر 2013

الدكتورة بسمة موسى /إم سي إن/ تصوير: سامي وهيب

http://www.mcndirect.com/showsubject_ar.aspx?id=49839
القاهرة في 8 أكتوبر /إم سي إن/ من مرجريت عادل/
طالبت الدكتورة بسمة موسى- أستاذ طب الأسنان بجامعة القاهرة والقيادية البهائية البارزة- بأن ينص الدستور المصري- قيد التعديل- على مدنية الدولة وإطلاق حرية العقيدة وإقامة الشعائر الدينية لكل المصريين، مع سن قانون موحد لبناء دور العبادة. واستنكرت موسى- في حديث لـ/إم سي إن/ التهجير القسري للأقليات، الذي سبق أن تعرض له البهائيون في مصر. وكان البهائيون في قرية الشورانية بسوهاج (جنوب مصر) قد تعرضوا لاعتداءات في 2009، وتم حرق منازلهم وتهجيرهم دون تدخل من السلطات. وأعربت موسى عن رفضها فكرة التهجير القسري للمواطنين لأنه تمييز حقيقى- سبق أن تعرض بعض البهائيين له- وهذا أسوأ شعور يمكن أن يصاب به المرء، مشددة “لابد أن يعود فورًا كل فرد ترك بيته، بل ويأخذ تعويضًا ولابد من عودة دولة القانون، لأن العمل بالقانون بمساواة سيجعل كل فرد يشعر بالأمان”. وأوضحت موسى لـ/ إم سى إن/ أنه “كلما قُيدت حرية الاعتقاد في أي بلد كلما زاد التعصب، لكن إذا تساوى الجميع أمام القانون وطُبق العدل زاد احترام الناس لبعضهم، فالبلاد التي تريد تقييد حرية العقيدة تقيد حرية الوطن”، موضحة “لو ميزت بين المواطنين، سيكون بينهم ضغينة وصراعات تعرقل تقدم الوطن، ولكي نحرر الوطن من كل قوى الظلام والتعصب لابد أن تطلق حرية العقيدة، لذلك نجد أن الدول المتقدمة بها حرية اعتقاد”.
وعن أشكال التمييز التي تعرض لها البهائيون، قالت موسى “هناك أصوات عالية تدعو للتمييز، وصعوبة بالغة في التعامل مع أي جهة حكومية بدون أوراق ثبوتية- على مدى التسع سنوات الماضية- لكن كانت هناك حركة تضامن معنا من شباب مسلمين ومسيحيين”. وأضافت “قبل ثورة 25 يناير توصلنا إلى حكم منصف بخصوص الأوراق الثبوتية للبهائيين، وكان هناك قرار تنفيذي باستخراج بطاقة رقم قومي لغير المتزوجين فقط، نظرا لأن الدولة لا تعترف بالزواج البهائي، وبعد أن طرقنا كل الأبواب الممكنة لحل هذه القضية لم يكن أمامنا سوى باب واحد وهو المجلس القومي لحقوق الإنسان، لكن كانت المشكلة أن القانون لابد أن يُمرّر من خلال موافقة مجلس الشورى، لكن جاءت ثورة يناير ثم حكم جماعة الإخوان فتوقفت الأمور تمامًا، ومازلنا حتى الآن نعاني من مشكلة استخراج الرقم القومي للمتزوجين ليكون الحل هو أن يُكتب في البطاقة آنسة أو أعزب، أما خانة الديانة فيوضع بها شَرطة (-)”.
(more…)

( رصاصة في رأس ملاك)

06-11-2012

مقال د باسمة موسى    فى جريدة الصباح  5-11-2012 المشهد المصرى

                      

فى خضم الاحداث التى تمر بنا هذه الايام  ياتى بعد ايام اليوم العالمى للتسامح وفى هذا الصدد نتذكر  الحادثة المميتة التى حدثت للفتاة الباكستانية والناشطة الصغيرة ملالا يوسف زاى والتى لم تكمل الاربعة عشر ربيعا اثر تعرضها لهجوم شرس أثناء عودتها من مدرستها في منغورة في وادي سوات. هذه  الطفلة الشجاعة التى اعلنت على موقعها بشبكة الانترنت منذ ثلاث سنوات عن حق الفتيات فى التعليم الاساسى والجامعى لانها المربية الاولى للبشرية وعمود كل اسرة واعلنت عن رغبتها فى حديث تلفزيونى منذ عام على اعادة بناء 400 مدرسة دمرها اعداء الحرية والذين أبو ان تقول طفلة هذا الكلام الذى هو ابسط حقوق الانسان وهو الحق فى التعليم  والشهر الماضى اطلقت عليها رصاصات الغدر لتردها الى حجرة الرعاية الحرجة بالمستشفى  تصارع الموت.

واثر ازالة الرصاصة براسها الصغير وتدهور حالتها الصحية قامت دولة الامارات بنقلها على نفقتها الى مستشفى الملكة اليزابيث بانجلترا لاستكمال العلاج  اشادة منها  بشجاعتها و ايمانها القوي بحق الفتيات في التعليم في أي مكان في العالم. وقد زارها بالمستشفى وزراء خارجية انجلترا والامارات وباكستان.وبعد ايام من وصولها أعرب الأطباء عن تفاؤلهم بتحسن حالتها الصحية.

  لقد  قالهــا الاديب الروسى ليو تولستوى من قبل ” ليس هناك جيش أقوى من فكرة حان وقتها” وكان وقوف ملالا بشجاعة الابطال  امام قوى الجهل  لايمانها بالفكرة التى حان وقتها  وهى حق الطفلة فى التعليم فمهما فعلوا فلن تتراجع فكرة وجود المرأة فى الحياة فهى نصف المجتمع ومربية نصفها الثانى, وقد كرمها الله سبحانه وتعالى فى كل الاديان.فهى احد اجنحة الحياة ولن تسقيم الحياة بدون المساواة التامة بين الجنسين فى الحقوق والواجبات فقد آن الاوان ان تدخل المرأة بكل ترحاب فى كل ميادين  العمل الانسانى كشريكة كاملة للرجل فى البناء والتنمية لمجتمعاتهم سويا.

(more…)

جمال عيد ينتقد حرمان البهائيين من التصويت لمنعهم من استخراج رقم قومى

26-11-2011

نشر باليوم السابع 17 نوفمبر

كتبت ياسمين موسى

طالب جمال عيد مدير الشبكة العربية لحقوق الإنسان بأن تتدخل الدولة بشكل إيجابى لاتخاذ الإجراءات اللازمة لتطبيق المساواة بين المواطنين والقضاء على التمييز على أساس الدين، لافتا إلى أن الدولة كيان ولا يمكن أن تكون ذات ديانة معينة، وأن الدول التى لها صبغة دينية هى أكثر الدول استبدادية وأبرزها إيران.

وأكد عيد خلال كلمته فى احتفال نادى خريجى مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان باليوم العالمى للتسامح، أن المسيحيين أقلية فى مصر وأن الحديث بأن المسلمين والمسيحيين نسيج واحد غير صحيح، مشيرا إلى أن هناك بهائيين وشيعة ويهود مصريين أيضا يعانون جميعا من التمييز الدينى، لافتا إلى أن الأغلبية الدينية تدين بالإسلام السنى، وتمنى ألا يتحول إلى الإسلام الوهابى حتى لا يكون مصيبة على مصر.

وتساءل عيد عن موقف البهائيين من التصويت فى الانتخابات البرلمانية القادمة وهم لا يحملون بطاقة رقم قومى حتى الآن، مضيفا أن هناك حكما قضائيا يعطى للمواطن البهائى الحق فى إصدار بطاقة، ومع ذلك هناك مماطلة من وزارة الداخلية فى تنفيذ الحكم، وبالتالى لن يسمح لهم بالتصويت.

(more…)

دعوة لحضور يوم التسامح العالمى 16 نوفمبر

15-11-2011

احتفالية اليوم العالمي للتسامح

دعوة

يتشرف “نادى خريجي مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان” بالتعاون مع “مركز أندلس لدراسات التسامح ومناهضة العنف” و”التحرير لاونج” بمعهد جوته الثقافي أن يدعوكم للمشاركة في الاحتفال باليوم العالمي للتسامح، وذلك يوم الأربعاء الموافق 16 نوفمبر بمقر التحرير لاونج في 5 شارع عبد السلام عارف المتفرع من طلعت حرب – منطقة وسط البلد. يبدأ الحفل في تمام الساعة الخامسة مساء على أن ينتهي في الثامنة مساء.

يرجع الاحتفال باليوم العالمي للتسامح إلى العام 1995 عندما أعلن المؤتمر العام لليونسكو في دورته الثامنة والعشرين بباريس يوم 16 نوفمبر من كل سنة يومًا عالميًا للتسامح.

(more…)

حلم صديقتى فى يوم التسامح العالمى 16 نوفمبر

30-10-2011
لى صديقة جميلة شاعرة ودائما ما احظى بخطاباتها التى تسعدنى ووصلنى 
منها اليوم هذا الخطاب ردا على مقال لى عن يوم التسامح العالمى 
واردت ان اشاركم به و نحن على أعتاب يوم التسامح العالمي؛أبعث بحلمي
 إلى العزيزة الغالية دكتورة باسمة موسى القدوة الإنسانية المتحلية
 بروح المحبة والتسامح مع الجميع:حلم جميل رأيته بنكهه مصرية،
ولكنة مصرية، وأنا حته من روحي مصرية، حتى إن كنت جسدا موش مصرية!
رأيته في١٦ نوفمبر ٢٠٠٨ على ضفاف نهر التايمز الهادئ الحالم،
 في مدينة الضباب الحالمة.أشرككم فيه و إحساس إنساني دفين يؤكد لي
 أن تحقيقه قريب لأنه حلم كل إنسان يطمح إلى حياة آمنة و عيش كريم ،
 و من ذا لا يتوق إلى عيش كريم؟!! 

حلمت امبارح حلم جميل
إيدي في إيدك على شط النيل
الشمس طالعة في وسط السما
و الأرض جنة و الطير في الفضا
بصيت في عينيك مش مصدقة
و قلت لك و انا مستغربة:
تيجي نتسامح كده على طول
و بلاش نخلي جراحنا تطول
ننسى أحزان الماضي
و نعيش في رحمة و تراضي
و نفكر في اليوم و الحاضر
و قدامنا المستقبل زاهر
بالحب نداوي جرح قديم
و لا يبقى أبدا جرح جديد
اليوم دا أعظم مني و منك
بلاش يروح كدة مني و منك
يعني استفدنا إيه من الحروب
غير الدمار و حرق القلوب
معقولة نفني زهرة شبابنا
في اللي انتو قلتو واللي احنا قلنا؟!!

بصيت في عينيّ و قلتلي
صحيح كلامك فكرتيني
هو اللي خلقنا مش رب واحد؟
و المرسلين مش أصل واحد؟
و دين ربنا مش أمر واحد؟
حتى احنا برضه مش خلق واحد؟
يبقى الخصام دا لزومه إيه
و اللا التعصب ينفع بإيه
لما احنا أصلا متفقين
حتى إذا كنا موش داريين؟!!

بقى قلبي يرف زي العصفور
و قلته و بابص للنور
كفاية نحلم، الله يخليك
إيدي في إيدك إن كان يرضيك
قال لي خلاص صافي يا لبن
بين الإخوات ما يحكم زعل
17 نوفمبر 2008

رجال الدين الاسلامى والمسيحى والبوذى والهندوس والشنتو يدافعون عن حقوق البهائيين بايران

12-11-2009

 فى تظاهرة جميلة وامسية تضامن فيها العديد من القادة الدينيين مسلمين ومسيحيين وهندوس  و بوذيين  وشنتو  مع حقوق البهائيين بايران يوم 14 اكتوبر 2009. واعجبنى كثيرا ماقاله هؤلاء جميعا وخاصة ممثل المسلمين  واسمه جهاد وقال فى بداية كلمته رغم ان اسمى جهاد فقد اتيت اليوم بالسلام  والجهاد يعنى الكفاح ولذا انا اليوم هنا لمساندة البهائيين بايران 
اتفق المشاركون فى اخر اللقاء على تقديم مذكرة للحكومة الامريكية للمطالبة الافراج عن البهائيين ورعاية حقوقهم خاصة وان ايران تمنع السيدة شيرين العبادى والسيد عبد الفتاح سلطانى فريق الدفاع من الالتقاء بموكليهم بل وتمنع العبادى من دخول ايران مع انها حاصلة على جائزة نوبل للسلام لدفاعها عن حقوق الانسان بايران

Musleim representitive( English talk
ممثلين عن الاسلام

ممثلين عن المسيحين والهندوس

Christin & Hindu represintitive

ممثلين عن البوذية والشنتو

اغنية انا انسان I am human being

07-11-2009

اهديكم جميعا هذه الاغنية الرائعة فى ثوبها الجديد بمناسبة يوم التسامح العالمى 16 نوفمبر القادم

(more…)

دعوة للتسامح فى يوم التسامح العالمى 16 نوفمبر

01-11-2009

د باسمة موسى فى مقالة جديدة باليوم السابع 1-11-2009

 
 تولدت فى الاعوام الماضية صرخة شابة تقول: ايوة ده حلم  العمر نشوف فى الدنيا سلام,عايشين ليه وعنينا بتسهر ولا بتنام,  جرب حط الايد فى الايد اعمل بيهم حب  وود جديد خلوا سلامكم يبقى طريق مرسوم  احلام  “. فالتسامح قيمة كبيرة تعبر  عن دعم تلك الممارسات والأفعال التي تحظر التمييز العرقى  والديني.  وقد جاء قرار الجمعية العامة  للامم المتحدة رقم 51/95 فى12 ديسمبر عام 1996 وبمبادرة من مؤتمر اليونيسكو عام 1995  باعتبار يوم 16 نوفمبر يوما عالميا للتسامح ودعت الدول الاعضاء بالاحتفال به  من خلال القيام بأنشطة ملائمة توجه نحو كل من المؤسسات التعليمية وعامة الجمهور , حيث اعتمدت الدول الأعضاء اعلان المبادىء المتعلقة بالتسامح. والتزام الحكومات بالعمل على النهوض برفاه الإنسان وحريته وتقدمه في كل مكان ، وتشجيع التسامح والاحترام والحوار والتعاون فيما بين مختلف الثقافات والحضارات والشعوب .

 

وقد احتفلت العام الماضى بعض منظمات المجتمع المدنى فى مصر  بهذا اليوم وتشارك الجميع فى حلم السلام العام وبث رسالة التسامح وضرورة   نبذ كل مظاهر   التعصب والتمييز بين المصريين على اى اساس كان. وتدعيم ثقافة تعلي من قيم حرية الرأي والتعبير وقبول الآخر واحترام القانون في إطار إيمان كامل بالمواطنة باعتبارها مناط الحقوق والواجبات في المجتمع. واتفق الشباب الحاضرون على أن التسامح يعنى الاحترام والقبول والتقدير للتنوع الثرى لثقافات عالمنا، ولإشكال التعبير والصفات الإنسانية لدينا، ويتعزز هذا التسامح بالمعرفة والانفتاح والاتصال وحرية الفكر والضمير والمعتقد، وأنه يعنى  اتخاذ موقف إيجابى  والإقرار بحق الآخرين فى التمتع بحقوق الإنسان وحرياته الأساسية المعترف بها عالمياً .

فالتسامح من وجهة نظرى  هو سلام النفس اولا فعلينا ان نتسامح مع انفسنا لكى نبدأ التسامح مع الاخرين  بنفس صافية وهذا يعنى ان ننسى من قاموس حياتنا معنى الكراهية  وان نفتح قلوبنا و اعيننا على مزايا الاخرين,  و ان نشعر بالتعاطف والرحمة  معهم.  لذا اتمنى ان تقوم وزارة التربية والتعليم بتفعيل اتفاقية الامم المتحدة للتسامح  بتعزيز ثقافة السلام  والتسامح  القائمه علي احترام حقوق الانسان والتنوع الديني   فى برامج التعليم الابتدائى والمقررات الدراسية  حتى ينشأ الاطفال على التعاون والتعاضد مع بعضهم البعض والتسامح مع المجتمع الذى يعيشون فيه والمشاركة فى خدمته , ويكونوا مناصرين نشطاء لثقافه تعترف بقدسية طبيعة الوجدان الانساني الذي يؤيد حق كل فرد في تحري الحقيقه ويعزز الحوار السلمي وتكوين المعرفه. وان تتبنى وزارة الاعلام  القاء الضوء على يوم التسامح العالمى  وكيفية تفعيل روح التسامح   فى المجتمع.

ان تقدم المجتمع يحدث عن طريق تحري افراده للحقيقه ، ويستتب نظامه بالتزامه بالقانون الذي يحمي حقوق كل من البنات والنساء ، الاولاد والرجال . فعلينا تهيئة المناخ المناسب للافرادعلي اختلاف معتقداتهم ليحيوا جنبا الي جنب حياه كريمه ذات هدف ومعني ، خاليه من العنف والتمييز والتمسك باتفاق عالمي لحقوق الانسان وخلق بيئه – ثقافيا و قانونيا – تتيح للعقل البشري حريه المعرفه والاعتقاد.

 وانهى مقالى  بكلمات صديقة لى : يارب علمنى بالتسامح والحب أن أتعود الكلمة الطيبة أسلوبآ وسلوكآ, وامنحنى مشاعر الود لجيرانى وأصدقائى وأعطنى القدرة لأساعدهم وقت الشدة ووسع صدرى وأغفر لهم أخطاءهم وإخطائى وساعدنى أن ابكى لحزنهم  وأفرح قلبى بفرحهم, ياربى لا تدعنى لنفسى حتى لا اسمح لنفسى أن تصل الى درجة الكراهية لأحدعلى الاطلاق.  كل عام والمصريين وكل افراد الجنس البشرى بخير وسلام وتسامح بلا حدود.

اصدقاء للابد- فى اليوم العالمى للتسامح

15-11-2008

تذكيرا بيوم التسامح العالمى الذى تبنته الامم المتحدة ويوافق يوم 16 نوفمبر من كل عام”: وتحت شعار الحملة ” اصدقاء الى الابد ”  انشر لكم هذه القصة الجميلة التى تدعو للتسامح 

  d984d988d8acd988a625437189_1550278_5574

 

 

كان هناك صديقان ‏يمشيان في الصحراء ، خلال الرحلة تجادل الصديقان  فضرب ‏أحدهما الآخر على وجهه ؛؛‏الرجل الذي أنضرب ‏على وجهه تألم و لكن دون أن ينطق بكلمة ولكنه قام وكتب على ‏الرمال:

(more…)