Posts Tagged ‘وزارة الاوقاف المصرية’

الاوقاف تبدأ حملة لتحذير رواد المساجد من خطرالبهائية

11-07-2008

صدمت عندما وجدت هذا الخبر منشور فى جريدة روز اليوسف 10-7-2008 ص 2  . فقد نشرت خبرا بعنوان ” الاوقاف تبدأ حملة لتحذير رواد المساجد من خطر البهائية” وتستطرد الجريدة  “ان البهائية فئة ضالة وباطلة وتدعو الى الكفر والالحاد واتهام  معتقيها بالردة ” .ولا يخفى عليكم تبعات هذه الاتهامات الصارخة غير الصحيحة عندما يتحدث بها الدعاة فى كل مساجد مصر على سلامة المصريين البهائيين .

 لقد صدمت من هذا الخبر ولكن يبدو انه لاتوجد لغة حوار امام  وزارة الاوقاف سوى الأتهام  المقيت دون سند او دليل على الديانة البهائية ومن  يؤمن بها …لايوجد سوى روح العداء والكره التى هى  ابعد ماتكون عن الأسلام السمح الذى عرفناه من مبادئه الراقية….ليس امام وزارة الأوقاف وهى وزارة حكومية يجب ان تتحلى بالأنصاف وروح المحبة للمصريين جميعا” على اختلاف عقائدهم ومذاهبهم سوى نبرة البغض للآخر وعدم احترامه بل ورفض التعايش معه بحجة واهية وهى الدفاع عن الدين مع ان اساس الدين هو المحبة والسماحة  و عدم إكراه الآخر على شئ غير الذى يؤمن به …الى متى تستمر هذه الروح وهذه  النبرة العدائية تجاه مواطنين مصريين اخوانا” لهم فى وطن واحد … فتكون مع الأسف هذه الوزارة اول من يكسر ويخترق المادة الأولى من الدستور المصرى  وهى المواطنة. وانى احمل وزارة الاوقاف المصرية المسئولية لتحمل تبعات هذا الاجراء من حملات الكراهية والتمييز ضد البهائيين .  مع العلم ان الجامعة البهائية العالمية قد ارسلت مبعوثا منها مرتين وقابل شيخ الازهر ورئيس مجمع البحوث الاسلامية  وسلمهم رسالة “الى قادة الاديان فى العالم” ويطلب منهم كجهات دينية عليا بالتعاون المشترك وفتح سبل الحوار لتقارب الاديان لتحقيق السلام فى العالم وللان لم يرد اى رد للجامعة البهائية من الازهر الشريف  اومجمع البحوث الاسلامية.

 

وعلى الجانب الاخر ارى تناقضا فى تصريحات وزير الاوقاف ففى موقع الهيئة العامة للاستعلامات* بتاريخ 18 يناير 2008 وخلال لقائه فى المركز الثقافي الألماني‏(‏ جوتة‏)‏.  بالدكتورة يوتاليمباخ الرئيس التنفيذي لمعاهد جوتة والمراكز الثقافية الألمانية علي مستوي العالم‏,‏ والرئيس السابق للمحكمة الدستورية الألمانية‏.‏ أكد الدكتور محمود حمدي زقزوق وزير الأوقاف أن مصر تؤمن وتحرص علي حوار الحضارات ., أكد الدكتور زقزوق أن مصر بلد الأزهر تؤمن بالتسامح وتتعاون مع كل الثقافات والحضارات‏,‏ لتحقيق المصالح المشتركة بين البشرية انطلاقا من تعاليم الدين الاسلامي الحنيف‏,‏ وقال زقزوق‏:‏ إننا نعلم التسامح لطلابنا ولدينا الأزهر مؤسسة تعليمية دينية عمرها أكثر من ألف عام‏,‏ ومنذ ذلك التاريخ يدرس المذاهب دون حساسيات كما أن القرآن يعترف بالآخر ويقره علي عقيدته‏.

 

فالى اى مدى ستظل تصريحات الوزير للمسئولين  فى خارج مصر شيىء وتعليماته الى الدعاة داخل مصرشيىء اخر.ياريت ان يزيل السيد الوزير هذا اللبس ويشرح لى مالذى سوف تجنيه مصر من القرار الاخير والدعوة للكراهية للبهائيين  واخيرا اقول لكى ولنا  الله يامصر  .

 

 http://reference.bahai.org/ar/t/b/