Posts Tagged ‘حقوق المواطنة’

الحرية لحامد بن حيدرة

23-04-2016

غدا الاحد 24 ابريل 2016 ، الجلسة القادمة لمحاكمة اليمنى حامد بن حيدرة  البهائى الديانة و سجين حرية المعتقد منذ سنوات، دعوة يوجهها البهائيين فى اليمن والكثير من الاصدقاء والمناصريين لحرية المعتقد من الشعراء والفنانين والحقوقيون    إلى جميع محبي حامد بن حيدرة وإلى كل من يهمهم إحقاق العدل والانصاف برفع أكف التضرع والدعاء راجين من رب العالمين أن يوفق القاضي  الذى سيحكم غدا  على أن يحق الحق ويحكم بالعدل وأن يؤيد المحكمة على أن تكون صرحا للعدالة والانصاف وسندا لكل مظلوم. وفى الجلسة الماضية 3 ابريل الحالى حضر حوالى مائة فرد من اليمنين المدافعين عن حرية الرأى والتعبير والمتضامنين  مع قضية حامد بن حيدرة؟  وفى بيان تضامن صدر بعد تاجيل القضية بالمحكمة المختصة الى غدا الاحد 24 ابريل  اعلن حوالى  ثمانين اسم ليمنين مهندسين وقضاة وغيرهم, ذكر به ان  المواطن حامد كمال محمد بن حيدرة تعرض لاجراءات قاسية لاكثر من عامين فقد اعتقل في ديسمبر عام ٢٠١٣ في الامن القومي ووجهت اليه تهم عديدة ولم تتوفر لحامد السجين أي فرص للدفاع عن نفسه. ان حق المواطنة حق من الحقوق الاصيلة لحقوق الانسان التى نص عليها الاعلان العالمى لحقوق الانسان الذى اتفقت عليه ووقعت علي عهده للحقوق المدنية والسياسية دول العالم من اجل عالم من المقدر له فى مستقبل البشرية ان يكون بلا كل انواع التعصب . ندعو الى الله تعالى ان يلهم قضاة المحكمة اليمينة احقاق الحق والانصاف للمظلوم سجين حرية المعتقد حامد بن حيدرة..

 

د بطرس غالى وداعا رجل السلام والمدافع الجسور عن حقوق الانسان

16-02-2016

2-12-2008-confence-nchr-60-_year-_udhrرحل اليوم عن عالمنا مهندس الدبلوماسية المصرية و الفارس النبيل والمدافع الجسور  عن حقوق الانسان الاستاذ الدكتور بطرس غالى عن عمر يناهز 94 عاما فى باريس بعد عطاء طويل المدى والتأثير,  والذى عمل على النطاق الدولى والمحلى بكل حماس فى تقريب وجهات النظر المختلفة بين اعضاء الاسرة البشرية فى مصر وايضا فى العالم حين كان على رأس قيادة الامم المتحدة لعدة سنوات وكان شجاعا فى رأيه امام جميع دول العالم . وعمل فى مدة رئاسته لمجلس حقوق الانسان فى مصر الدكتور بطرس غالى جهودا مضنية وسعيا حثيثا لارساء ثقافة

حقوق الانسان فى مصر. وقد عرفته عن قرب فى قضية المواطنة التى لابد ان يتساوى فيها كل اطياف المصريين بلا اى تعصبات عرقية او لونية او جنسية او عقائدية كان مكتبه مفتوحا لكل الرؤى, وقد منحنى فرصا عديدة للتحدث عنها عبر فاعليات المجلس . فلتسكن روحك فى سلام د بطرس غالى فقد عملت كل ماتسطيع فى ان تقرب دول العالم لبعضها وحذرت من التغييرات المناخية وفى منطقتنا العربية طالبت بحرية الافراد فى المعتقد وحرية الايمان . كنت اتمنى ان ازورك واودعك رحمك الله تعالى والى السيدة قريتنه السيدة المحترمة خالص العزاء وان يلهمها الله تعالى الصبر والسلوان.

اين حقوق المواطنة وحرية الاعتقاد

30-11-2012

IMG_1063
فى حواره اليوم 30 نوفمبر بجريدة الصباح ص 9 وزير التربية والتعليم يقول: لا يحق لابناء البهائيين الالتحاق بمدارس الوزارة لاننا نعترف بالديانات الثلاث فقط. ,نشر ايضا بموقع اخبار التعليم 

IMG_1066

من أجل حماية جميع الأديان

29-09-2012

مقال  لدكتورة ليلى تكلا  بجريدة المصري اليوم – 28 سبتمبر 2012

جاءت الأديان جميعاً تدعو إلى الخير والتكافل والخلق النبيل والسلوك القويم، وإخراج أفضل ما فى الإنسان.. لكن أسوأ ما به جعلها سبباً فى الصدام. تضافرت عوامل عدة لجعل الاختلاف سبباً للخلاف منها المادية والأنانية والغرور وحب السلطة والتسلط، ومنها البعد عن التدين والفهم الصحيح للأديان ومنها مقولات صراع الأديان التى اخترقت العقول، وأصبحنا نفسر كل حدث على أساس دينى، ونقحم البعد الدينى فى إصدار الأحكام وتعميم الاتهامات. عندما ارتكب بعض المتطرفين من المسلمين جرائم إرهابية بشعة انسحبت الإدانة لتشمل جميع المسلمين، وعندما اتخذ بعض القادة المسيحيين قرارات ظالمة، انسحب الاتهام ليشمل جميع المسيحيين، ومن بين هذه الأسباب بل أهمها الخلط بين الدين والسياسة، الذى يسىء إلى كليهما ويعرض الأديان لما يصاحب السياسة من نقاش واعتراض ومعارضة ومهاترات العمل السياسى وأطماعه، ويحرم السياسة من الأسس التى يجب أن تقوم عليها من مشاركة فى القرار والنقد والمحاسبة، وسحب السلطة من الحاكم إذا اقتضى الأمر ذلك.

(more…)

نهاد أبو القمصان تكتب: ضمان المساواة بين الرجل والمرأة فى الدستور (الصياغة والمحتوى)

19-07-2012

نشر الخميس 19 يوليو  اليوم السابع للحقوقية ناهد ابو القمصان  عن حقوق النساء بالدستور الذى نريده تحية لها من باقة ورد وبرجاء قراءة المقال الى اخره

نهاد أبو القمصانتمر مصر الآن بموقف قانونى متأزم فيما يتعلق بالدستور والمدى الذمنى المقرر للانتهاء من كتابته، حيث نجد أنفسنا ما بين مطرقة الوقت وسندان ضمان الحقوق فى ظل واقع سياسى، فيه الرئيس مثله مثل البرلمان لا يعرف بأى مرجعية قانونية يحكم البلاد، هل بمرجعية دستور سقط مع الثورة أم بمرجعية إعلان دستورى حمل من الغموض أكثر من الحقوق، للخروج من هذا المأزق يحاول بعض الخبراء الدستوريين التخفيف من تأزم الموقف بتجميل وتسويق دستور 1971 مدعين أن الأبواب الأربع الأولى لا تحتاج إلى جهد كبير وأن ما نحن بحاجه إليه هو تنظيم صلاحيات رئيس الجمهورية، وفى الحقيقة هذا يعد تبسيطا مخلا وتقزيم للثورة المصرية وكأنها قامت انتقاما من مبارك فقط أو أى شخص سيحل محلة، متجاهلين أن الثورة قامت ضد الاستئثار بالسلطة إلى حد التغول، أى سلطة سواء الرئيس أو البرلمان ومن ثم نحن بحاجة إلى قراءة كلية متكاملة للدستور وليس العمل عليه بمنطق التجزئة بحذف كلمة هنا أو إضافة مادة هناك، وإن كانت الدساتير المصرية المتعاقبة أكدت على العديد من المبادئ الأساسية المستندة إلى قاعدة المواطنة

(more…)

الطمى واحد والشجر الوان

19-09-2011

تحت هذا الشعار اطلق مركز القاهرة لحقوق الانسان حملة   قال عنها فى خبره الصحفى  فى ختام ورشته عن “المواطنة  الان ” فى مصر :

المشاركون يخطون خطواتهم الأولى في تنفيذ حملتهم “الطمي واحد والشجر ألوان”

لحماية حقوق الأقليات الدينية

 اختتم مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان أمس الأول (الجمعة 16 سبتمبر) فعاليات الورشة التدريبية الأولى من برنامج “مصر الثورة: حقوقنا الآن”والتي جاءت تحت عنوان “المواطنة الآن”. الورشة ضمت عدد كبير من خريجي دورات المركز السابقة من الجنسين ومن مختلف أنحاء مصر. استهدفت الورشة تعميق مبدأ المواطنة لدى المشاركين من الناحية الأكاديمية من خلال مناقشة حالة المواطنة في مصر في الآونة الأخيرة، وأوضاع بعض الأقليات والمرأة في مصر. تقوم الورشة بتدشين ورق المواقف الذي من المقرر أن تستخدمه حملة “الطمي واحد والشجر ألوان” في كسب تأييد عدد كبير من الشعب المصري لتغيير عدد من التشريعات التي تدعم التمييز ضد أقليات دينية بعينها في مصر.


 ناقشت الورشة التهميش السياسي والاقتصادي والاجتماعي لعدد من الأقليات والمرأة في مصر؛ إذ تناول كل يوم تدريبي نقاش حول وضع أقلية من الأقليات في مصر. بدأت الورشة بمناقشة أبحاث حول المواطنة ومفهومها، بينما انصب النقاش فى اليوم الثاني حول مظاهر التمييز ضد المرأة في التمثيل السياسي وأثر ذلك على وضع المرأة الاقتصادي. أما اليوم الثالث فقد تناول وضع الأقليات الدينية مع دراسة البعد التاريخي لهذا الوضع في مصر منذ بداية القرن العشرين.


 ركزت المناقشات فى اليوم الرابع على بعض الأقليات الجغرافية، حيث تناول النقاش أوضاع أهالي النوبة وبدو الصحراء الغربية والأمازيغ. أما اليوم الخامس والأخير فقد تناول وضع التعليم في مصر وما يحتاجه من  تغيير في الوسائل والأطروحات التعليمية في مصر للتأكيد على مبدأ المواطنة. كذلك أستضاف المركز العديد من الخبراء فى مجالات مختلفة  لمناقشة أوجه الضعف التي تعكس عدم تبني مبدأ المواطنة للكثير من فئات الشعب المصري.


عمل المشاركين منذ اليوم الأول على صياغة مسودات لأوراق مواقف حملة بعنوان الطمي واحد والشجر ألوان حول مفهوم المواطنة وحقوق الأقليات الدينية حيث قام المشاركين فى مجموعات عمل بعرض تصور عن الحملة والتي من المقرر تنفيذها فى إطار نادى خريجي مركز القاهرة.


 يذكر أن نادي خريجي مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان هم مجموعة من الشباب المصري يعملون على نشر وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان بشكل عام والتوعية بالحقوق السياسية والمدنية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية، ويقدم مركز القاهرة الدعم التقني لهذا النادي في كل أنشطته وهو محور هام من محاور برنامج التعليم بالمركز.


 وقد اختار أعضاء نادي الخريجين العمل على حملة لنشر مبادئ المواطنة والدولة المدنية وقد تم تسمية هذه الحملة “الطمي واحد والشجر ألوان” وهي تسعى لتغيير بعض التشريعات التي تتضمن تميزًا ضد حقوق بعض الأقليات الدينية في مصر.

تجدون الخبر مرفق بهذة الرسالة، وأيضاً في موقعنا الإليكتروني.

وقد قمت بالقاء محاضرة فى هذه الورشة واليكم   ورقتى  عن حرية العقيدة للاقليات  والوضع الاجتماعى للبهائيين فى مصر :
 الواقع الاجتماعى للبهائيين المصريين نموذجا

د. باسمة جمال محمد موسى

(more…)

ثلاثة اعوام من التدوين………شكرا وررد برس

16-04-2010

يوم 18- 4 -2010 سوف يمر ثلاثة اعوام على اطلاق مدونتى التى حملت اسم باقة ورد والتى كنت ابغى ان اهدى هذه الباقة من الورود الى كل ماهو ايجابى فى الحياة والى كل النماذج التى تبنى ولا تهد وسارت بى السنوات لتصبح مدونة باقة ورود من الاخبار الكثيرة عن تجربة حقوق المواطنة وحرية العقيدة للاقليات الى التسامح الدينى وحقوق الانسان كحزمة واحدة لاتنفصل ونبذ جميع انواع التعصبات على اساس العرق والاصل واللون والجنس والعقيدة والنوع الانسانى, الى حقوق المراة والطفل وحقوق الفقراء وحقوق المرضى وباقة من الاغانى الجميلة المنوعة ثم التى تدعو الى الى الوحدة بين شعوب الارض والمحافظة على البيئة الطبيعية لامنا الكبيرة الارض تفاديا للتغيرات المناخية الصعبة لان العالم اصبح مفتوحا على بعضه البعض ارضا وسماءّ وشبكات عنكبوتية ولن نستطيع العودة الى الوراء وعلى العالم اجمع ان يتدرب على العيش المشترك لانها ارداة الله سبحانه وتعالى . ثم مشاركة المدونة فى العديد من الفاعليات فى المجتمع المدنى من ندوات ومؤتمرات اجتماعية شملت العديد من الموضوعات الانسانية والحقوقية والطبية والتعاون مع المجلس القومى لحقوق الانسان والمبادرة المصرية لحقوق الانسان والعديد من المنظمات الحقوقية المصرية والمواقع الالكترونية. وساهمت المدونة مع العديد من المدونات فى المشاركة بالحملات المحلية و العالمية لايقاف الفقر فى العالم وساعة الارض , مرضى سرطان الاطفال والتضامن مع كارثة هايتى , والتضامن مع مرضى الايدز وكيفية التعايش معهم وحملة كلنا ليلى لحقوق النساء. تعرفت من فضائات التدوين الى مدونين ومدونات شخصيات رائعة. اجتذبت المدونة العديد من الاصدقاء والصديقات ومر عليها اكثر من ثلاثة مائة وستة وسبعون الفا من الزوار باشكرهم جميعا واتمنى ان يعطوننى اقتراحاتهم للمدونة لتطويرها. كل عام وانتى طيبة ياصغيرتى ..ياباقة من الورود اهدى ورودها اليوم الى جميع القراء. والى شبكة ورد برس التى تعطينا الموقع بلا رسوم, اهدى احلى ورود مصر الى القائمين على ادارتها.

*** المواطنه هى الحل *** عن الحاله البهائيه فى مصر

23-10-2009

مقالة جريئة كتبها الاستاذ محمود عرفات فى موقع شباب مصر يوم 8-8-2009 الماضى

محمود عرفات.

حينما إنتهيت من هذا المقال وقرأته إكتشفت أنه أعنف ما كتبت وأكثرها حده، حاولت أن أراجعه وأجد من بين ثناياه وخطوطه ما أحذفه لأقلل من حدته.. لكننى لم استطع فكل كلمه وكل معنى فيه حق ومبدأ ومفهوم خُضنا الكثير من أجله وسعينا بالنفس وبذل غيرنا الدماء للوصول اليه.

  الكثير سقطوا من أجل هذه المبادئ و ليس المقام يسمح بالإقلال أو الإنقاص من اجل شخصٍ او هيئه لا تحترم احد يخالفها الرأى أو تعطيه حق هو له ، حق المواطنه الذى ليس من الأزهر او دار الإفتاء أو مجمع البحوث..بل هو من الوطن الذى اكبر و أعظم من كل ما ذكرت..هذا الحق من الإسلام ، إسلامنا و قيمنا لا من عند أحد. من اجل هذا كتبت و لم أهذب او أحذف.. و لكى أكون واضحاً فأنا مشكلتى ليست فى فتاوى دينيه توضح حقيقة البهائيه من وجهة نظر الإسلام ، بل فى فتاوى سياسيه تنزع المواطنه عن مصرى بسبب دينه.. اليكم مقالى:

(more…)

Dedicated to the Bahais in Iran لا لاضطهاد البهائيين بايران

09-10-2009
A slide show depicting the sufferings of the Bahai’s in Iran and growth of the Baha’i faith around the world


وقد نوهت الجامعة البهائية العالمية فى تقرير لها عن وضع البهائيين بايران مرارا فى الامم المتحدة ويمكنكم مراجعة التقرير هنا:

المواطنة والاجهزة

01-04-2009

كتبت الاستاذة كريمة كمال هذا المقال فى جريدة البديل 31 مارس 2009