Posts Tagged ‘جائزة نوبل’

رجال الدين الاسلامى والمسيحى والبوذى والهندوس والشنتو يدافعون عن حقوق البهائيين بايران

12-11-2009

 فى تظاهرة جميلة وامسية تضامن فيها العديد من القادة الدينيين مسلمين ومسيحيين وهندوس  و بوذيين  وشنتو  مع حقوق البهائيين بايران يوم 14 اكتوبر 2009. واعجبنى كثيرا ماقاله هؤلاء جميعا وخاصة ممثل المسلمين  واسمه جهاد وقال فى بداية كلمته رغم ان اسمى جهاد فقد اتيت اليوم بالسلام  والجهاد يعنى الكفاح ولذا انا اليوم هنا لمساندة البهائيين بايران 
اتفق المشاركون فى اخر اللقاء على تقديم مذكرة للحكومة الامريكية للمطالبة الافراج عن البهائيين ورعاية حقوقهم خاصة وان ايران تمنع السيدة شيرين العبادى والسيد عبد الفتاح سلطانى فريق الدفاع من الالتقاء بموكليهم بل وتمنع العبادى من دخول ايران مع انها حاصلة على جائزة نوبل للسلام لدفاعها عن حقوق الانسان بايران

Musleim representitive( English talk
ممثلين عن الاسلام

ممثلين عن المسيحين والهندوس

Christin & Hindu represintitive

ممثلين عن البوذية والشنتو

إيران: مركز المدافعين عن حقوق الإنسان يتعرض للهجوم

20-08-2009
سعت منظمة العفو الدولية، منذ إنشائها، إلى العمل مع المدافعين عن حقوق الإنسان في شتى أنحاء العالم ومن أجلهم. ويُعد تأييد حقوق أولئك النشطاء أحد السبل المهمة لضمان تحقيق ما وعد به “الإعلان العالمي لحقوق الإنسان” وغيره من مواثيق القانون الدولي.
في 21 ديسمبر/كانون الأول 2008، قامت السلطات في إيران بإغلاق مركز المدافعين عن حقوق الإنسان عنوةً، واعتقل مالا يقل عن ثلاثة أعضاء في المركز عقب الانتخابات الرئاسية التي اختلفت بشأنها الآراء في 12 يونيو/حزيران 2009. في الوثيقة المرفقة، تدعو منظمة العفو الدولية رئيس القضاء لإعادة فتح المركز ووضع حد لمضايقة وترهيب أعضائه وجميع المدافعين عن حقوق الإنسان والإفراج عن المعتقلين الثلاثة. يرجى التحرك من خلال مناشدة رئيس القضاء الإيراني كما جاء في الوثيقة وحث الآخرين على التحرك.
من المعروف ان هذا المركز للسيدة شرين العبادى المحامية الايرانية والناشطة الحقوقية الحائزة على جائزة نوبل والموجودة خارج ايران ولم تسمح لها السلطات الايرانية بالعودة للدفاع عن البهائيين بها والعضو الاخر هو السيد المحامى عبد الفتاح سلطانى والذى حجزته السلطات الايرانية بالسجن عقب الانتخابات الايرانية وهو الاخر من هيئة الدفاع عن حقوق البهائيين وطبعا لا يجوز المحاكمة بدون وجود هيئة دفاع ؟ اقراوا معى رابط منظمة العفو الدولية .

‎www.amnesty.org‎

ميل جيبسون يدافع عن البهائية في فيلمه الجديد Mel Gibson – Mona’s Dream

09-01-2009

monas-dream1

كتبت: مروة سلامة 8-1-2009 فىجريدة البديل مايلى يقترب النجم الأمريكي ميل جيبسون من الانتهاء من فيلمه الجديد «أحلام منى » من إنتاج شركته «إيكون برودكشن» بميزانية مبدئية عشرة ملايين دولار.«أحلام منى» من المنتظر أن يثير جدلاً كبيراً أثناء عرضه، لخصوصية القضية التي يتناولها، وهي قضية اضطهاد البهائيين في إيران، وخاصة أن ميل جيبسون أعلن أن بعض الممثلين الإيرانيين سيشتركون في الفيلم. ميل جيبسون اختار المخرجة «جاكلينز آن» لإخراج «أحلام منى» خاصة وأنها سبق لها تقديم فيلم قصير عن القضية نفسها.الفيلم بدأ تصويره في أكتوبر 2008 ومن المقرر أن ينتهي في مارس 2009 وتدور أحداثه ما بين إيران ومالطا بجنوب أوروبا.أحداث الفيلم تدور حول الفتاة «منى محمود نجاد» التي تعرضت للمحاكمة لاعتناقها البهائية في مدينة شيراز عام 1983 وتم الحكم عليها بالإعدام مع تسع نساء أخريات.

تعقيب : الفيلم يعرض لحرية العقيدة لكل انسان ,ويعيد الى الاذهان ما حدث فى ايران منذ اكثر من مائة وخمسون عاما حين اعدمت سيدة نساء عصرها بيد الغدر والتعصب اعلم نساء عصرها بالعلوم الدينية والفقهية اللتى درستها بكربلاء ومن بيت علماء دين فى ايران هى السيدة زرين تاج والتى لقبت بام سلمى والزكية وفاطمة الزهراء و قرة العين  ثم الطاهرة فقد كانت رغم جمالها الاخاذ كانت على خلق رفيع تدحض الحجة بالحجة فى علوم الدين والفقه  الاسلامى امام اعظم رجال الدين فى هذا العصروعندما وقف معلنة عن دفاعها عن بنات جنسها ومساواتها بالرجل فكريا وعقليا وانسانيا قام عليها العلماء بكل قسوة ليتم اعدامها خنقا حتى تظل المرأة اسيرة وراء جدران الاوهام لا تظهر ملكاتها الفكرية لخدمة البشرية  ولكن الشعب الايرانى تذكرها وتذكر انها دفعت حياتها لغرض نبيل تذكرها فى تنصيب السيدة شيرين العبادى المحامية وناشطة حقوق الانسان بايران للحصول على جائزة نوبل للسلام منذ 3 اعوام وقال مسئول الخارجية الايرانين ان ايران دعت لمساواة المراة والرجل منذ اكثر من 150 عاما عندما نادت السيدة زرين تاج بذلك …….ولكنه لم يذكر ماذا فعلوا بها !!! اتمنى ان يتمسك الشعب الايرانى بموروثاته الثقافية الجميلة التى اخرجت للعالم العلماء والمفكرين والادباء والتى ترجمت ادبياتهم الراقية  الى انحاء العالم  واسمع الان ما شدت به سيدة الغناء العربى ام كلثوم من كلمات الشاعر الايرانى والذى تحمل الاغنية اسمه  : رباعيات الخيام “. اتمنى ان ارى اندماجا للثقافات التى تثرى الشعوب  بعضها البعض مثلما فعلت ام كلثوم ونقلت لنا هذه الكلمات الرائعة شدوا عذبا يملأ وجدان الشعب العربى من المحيط الى الخليج سعادة وسرور

 

2 فيديو كليب  اخر ين عن قصة منى ” ملاك شيراز”:

http://fr.youtube.com/watch?v=ABGKqaFSt0w&feature=related

http://fr.youtube.com/watch?v=kQ-UxEbuPag