Posts Tagged ‘انجلترا’

افتتاح مقرا جديدا لمكتبة بهائية فى المملكة المتحدةOutstanding collection of Baha’i literature finds permanent home

22-02-2015

نشر على موقع الجامعة البهائية العالمية ساندى فى 15-2-2015

افتتاح واسع المدى لمكتبة الكتب البهائية للدارسين والباحثين فى مدينة “ساندى” فى انجلترا بعد مرور 35 عاما لمؤسس هذة المكتبة الذى صعد يوم 12 فبراير 1980 وهو كاتب ومؤرخ مميز وهو الحبيب “حسين باليوزى” الذى ولد عام 1908 وصعد عام 1980 وترك مجموعة من الكتب الغير عادية تقرب من عشرة آلاف كتاب بالأضافة الى كمية من المخطوطات والرسائل الاصلية والخرائط والمستندات وبعضها لم يتم طبعة حيث انها ترجع الى القرن التاسع عشر

وكانت رغبة الحبيب/ باليوزى هى ان تكون الكتب التى جمعها بنفسة ان تكون متاحة لجميع الباحثين عن المعرفة  والتى سبقة فيها أحد افراد عائلتة وهى “مكتبة أفنان” وهو حفيد حضرة الباب وقال الحبيب “باليوزى” ان الحبيب “افنان” كان يعشق النظر الى هذة الكتب ويسعد برائحتها ويحب ملازمة هذة الكتب التى يعتبرها من مقتنياتة لكنة لا يملكها لأنة يعلم انها تحت رعايتة بصفة مؤقتة حيث تم تأسيس مكتبة “أفنان” عام 1985 لأدارة تنمية مجموعة الكتب وفى ابريل عام 2014 كانت هناك فرصة لشراء موقع مميز فى مدينة “ساندى” والذى تم تجديدة لأنة كان فى السابق معبدا داخل اسواق مدينة “ساندى” وقريب من منطقة “كامبريدج”

(more…)

دورة الالعاب الاوليمبية – لندن 2012

27-07-2012

العرض

الرياضى الرائع الذى قدمته لندنيمثل دلائل الوحدة والاتحاد الموجود فى انجلترا رمز التنوع والتعدد البشرى شيىء رائع الحديث عن دور المراة  وايضا عن الفنون واجيال التواصل الاجتماعى بل ودور الاطباءورسالتهم السامية الى حقوق العمال ودورهم فى تطور البلاد. ليت شعوب العالم تقدم هذا النموذج لوحدة الشعب والحاكم من اجل وطن خالى من التعصب وكله امل

الملكة تطلق اليوبيل الماسي لجلوسها على العرش بحفل استقبال لممثلى الاديان .Queen launches Diamond Jubilee year with multifaith reception

22-02-2012

The Queen examines the robe of Abdul-Baha

صورة لملكة انجلترا مع السيدة شيرين ممثلة عن البهائيين بانجلترا  22 فبراير  2012

وانضم ممثلون عن البهائيين  و أعضاء من ثمانية الديانات الأخرى في – لندن للحفل الخاص الذى حضرته صاحبة الجلالة ملكة انجلترا

في حفل استقبال اقيم في قصر لامبث – المقر الرسمي لرئيس أساقفة كانتربري – ناقش البهائيين والبوذيين والمسيحيين والهندوس، الجينز، واليهود، والمسلمين والسيخ والزرادشتيين معتقداتهم مع الملكة وصاحب السمو الملكي دوق ادنبره، والذى أظهر لهم الأشياء الثمينة من مختلف الأديان.

تم تسليط الضوء على الاحتفالات الجارية بالذكرى المئوية لرحلات حضرة عبد البهاء لمصر والغرب، وعرض البهائيين  رداء كان  يرتديها. ووصفت ممثلة البهائيين، شيرين Fozdar-Foroudi، وهو  رداء بسيط للتذكير ب روح حضرة عبد البهاء الذى كان مثالا للجميع  بخدمته  للعالم الانسانى .

المعرض تضمن أيضا تقديم نسخة من أول خطاب لحضرة عبد البهاء بخط يده القاه  للعامة فى انجلترا و سلمت في 10 سبتمبر 1911 في معبد سيتي في لندن: انها هبة من الله لهذا العصر المستنير هو معرفة  مبادىء الدين البهائى  وهو مبدا  وحدة الجنس البشري ووحدة اساس الاديان . وقد تابعت الملكة بعناية نص هذه الكلمة .

(more…)

فوز اثنين من البهائيين الانجليز بجوائز ملكية فى ذكرى ميلاد ملكة انجلترا UK Bahá’ís awarded OBEs in Queen’s 2011 Birthday Honours

04-07-2011

فى 1 يوليو الحالى فاز اثنين من البهائيين الانجليز بجوائز ملكية فى ذكرى ميلاد ملكة انجلترا  وهى جزوائز شرفية تهدى سنويا للشخصيات  العامة والتى ادت دورا انسانيا للمجتمع الانجليزى  وهما السيد بارنى ليث والممثل للمجتمع البهائى بانجلترا فى كل الفاعليات الاجتماعية والاقتصادية مع المجتمع الانجليزى ودوره البارز فى تعزيز حوار الاديان والعمل المشترك من اجل المجتمع الانجليزى. والثانى هو الطبيب الانسان  بيتر هولم  وهو استاذ فى الطب النفسى  واليكم تفاصيل الخبر:

(more…)

الفرد فى خدمة المجتمع

03-01-2010
أولا أهنئ جميع القراء ومصر والعالم بالعام الجديد، والذى أتمنى فيه الخير والفرح والسعادة للجميع وبأن تشرق على عالمنا الكبير شمس الحقيقة ويسطع أنوار السلام. وفى بداية هذا العام أود أن أتشارك معكم بتجربة جميلة أتمنى أن تتحقق فى بلادنا. عندما كنت بالمملكة المتحدة، قابلت أحد طيور مصر المهاجرة، وهو أستاذ جامعى، طبيب واستشارى جراحة معروف، وهو أ.د نبيل مصطفى وذكر لى تجربة رائدة قام بها فى المقاطعة التى يعيش فيها. وقد عرض هذه التجربة مؤخرا فى حديث أمام اتحاد المصريين فى أوروبا قال فيه: منذ أن تقاعدت عن العمل فى مجال الطب.ولأنه أصبح لدى فائض من الوقت وما زال لدى الطاقة للعمل، (more…)

British Baha’is meet with Prime Minister Brown on Iran concernsلقاء رئيس وزراء انجلترا والبهائيين

17-07-2009

لندن فى 15 يوليو  2009 تمت مقابلة بين رئيس وزراء انجلترا وبعض اعضاء البرلمان الانجليزى وبعض البهائيين بانجلترا منهم سيدة ايرانية الاصل تحدثت عن اعدام ابيها عقب الثورة الايرانية منذ عدة سنوات بسبب العقيدة ظلما وجورا وعن عمها الذى يبلغ من العمر 75 عاما و المسجون الان لاكثر من عام مع ستة بهائيين اخرين بسبب الدين وبدون السماح لهم بمقابلة هيئة الدفاع او حتى الاقرباء وتوجه لهم ايران تهم تفضى الى الموت. واشار مستر اوبك عضو البرلمان البريطانى الى احداث ايران وضرب مثل بالصحفية الامريكية الايرانية الاصل روكسانا صبرى التى سجنت بدون ذنب ثم افرج عنها مؤخراوقابلت البهائيين بالسجن . شمل الوفد البهائى دكتور كيشان سكرتير المحفل المركزى للبهائيين بانجلترا ومنسق العلاقات الخارجية السبد بارنى ليثhttp://bahainews-uk.info /

\LONDON — British Prime Minister Gordon Brown met this week with members of the U.K. Baha’i community and underlined his government’s concern over the seven Baha’i leaders being

(more…)

يوم حقوق البهائيينJuly 11th is Baha’i Rights Day

08-07-2009

ايه رايك ياضمير العالم

 

تضامن مع حقوق البهائيين وحق بهائي إيران في الحرية خارج السجون

اعلنت الشبكة الاسلامية للدفاع عن حقوق البهائيين يوم 11 يوليو 2009 يوم حقوق البهائيين بايران والذى يوافق يوم محاكمة 7 من البهائيين بعد 15 شهرا من السجن بدون مبرر و بدون السماح لهم  بهيئة دفاع خلال هذه الاشهر ويوصف القانون الدولى ما يحدث للبهائيين بايران بانه تطهير عرقى  و genocid   .  وقد سبق وان قام عدد من المسلمين الشرفاء من  « مثقفون في إيران بتقديم اعتذارا للبهائيين الايرانيين”We are Ashamed منذ عدة اشهر تضامنا مع حقوق البهائيين. الذين يتعرضون الى اضطهاد منهجى منظم من قتل وعنف وتاميم اموالهم وممتلكاتهم بل وحرمانهم من التعليم واكثر من ذلك هدم دور العبادة والاماكن الدينية الخاصة بالبهائيين. 

 وقد وجه بيت العدل الاعظم رسالة للبهائيين فى ايران يوم 23 يونيو يحثهم على الصبر . ويذكر انه يوجد بالسجون الايرانية 32 بهائى بدون محاكمات . وقد وجه عدة برلمانات  وحكومات فى العالم رسائل للحكومة الايرانية بالافراج عن البهائيين .  ويقيم البهائيين بالعالم جلسات دعاء يومية الى هؤلاء المظلومين وستكون هناك جلسة دعاء على مدى 24 ساعة لمدة عشر دقائق بالتوالى فى العديد من دول العالم بدا من يوم 9 يوليو حتى 10 يوليو .واننى اذ احث ضمير العالم الانسانى للوقوف بجانب الحق والدفاع عن حقوق هؤلاء الابرياء الذين يعانون ظلم تعصب العقول . لقد نادى بهاء الله منذ 166 عاما بنبذ جميع انواع التعصبات  الم يحن الاوان لتنفيذ هذا المبدأ الالهى  الذى سينهى عذاب ملايين المعذبين فى العالم . ايه رايك ياضمير العالم فيما يتعرض له البهائيون بايران منذ اندلاع الثورة الايرانية .” بحق الانسانية” هذه دعوة لمد جسور المحبة والوحدة بين اطياف الشعب الايرانى الذى لا يرضى الظلم ويتوق الى تحقيق  العدل الالهى.

 واليكم ماكتبته الشبكة:

(more…)

متحف لكل الاديان بمدينة جلاسجو – اسكتلندا

01-07-2009

100_1195

نشر باليوم السابع 6 يوليو 2009

فى اول يوم لزيارتى لانجلترا  وفى مطار هيثرو بلندن  لفت انتباهى يافطة مكتوب عليها  Multi faith room وهى حجرة مخصصها المطار   كى يصلى بها اى انسان من اى ديانة وعجبتى بساطة الفكرة بان الله لا يفرق بين اديانه التى يرسلها للبشر لذا وعى الانجليز ذلك وعملوا حجرة للصلاة لكل الاديان معا لتصبح نموذج اخر للتسامح والمساواة بين افراد الجنس البشرى .

100_1225
كان يوم الاحد اجازة اسبوعية فقررت ان اخذ اتوبيس الرحلة اليومية التى تذهب الى كل الاماكن السياحية و تذكرة الاتوبيس كانت باربعة جنية استرلينى ومدة استخدامها يومين ممكن نتنزل فى اى وقت تتفرج على المكان ثم تركب الاتوبيس اللى بعده. المهم وجدنا كل المتاحف بدون رسوم والاهم وجدنا متحف عن الاديان وهذه اول مرة اشاهد فيها مثل هذا المتحف فاول مايطالعك على بابه الرموز الدينية   لكل الاديان الكبيرة المعروفة فى العالم البوذية والزردشتية واليهودية والمسيحية والاسلام والبهائية وغيرها…. دخلت المتحف وجدت فى كل ركن منه نماذج لدور العبادة والملابس المميزة لرجال الدين بكل ديانة وكذلك فيديو به صلوات لكل الاديان واشارة الى اماكن الحج والصوم والصلاة.والذى اسعدنى اكثر اننى ووجدت اعلان داخل المتحف بانه سيتم عرض فيديو عن حج البهائيين الى عكا وحيفا وان الفيلم سيعرض مرتين قلت لنفسى  ياريت يكون عندنا متحف مثل هذا يتعرف فيه اطفالنا على طرق العبادة للاديان الاخرى حتى يذهب العنف والكراهية تجاه المختلفين فى الدين الى غير رجعة كما شاهدت باسكتلندا والحقيقة انجلترا كلها.

100_2408

100_1659الحالة الثالثة من التسامح شفتها فى فاعليات مهرجان الفنون الشعبية والذى اقيم بواحدة من اكبر الحدائق بالمدينة وكانت الهند هى ضبف شرف المهرجان ولذا كان هناك مطرب هندى شهير ما ان ظهر حتى علا التصغير والتصفيق من حوالى 25الف مشاهد نصفهم من الهنود وهم من المقيمين بانجلترا ولهم كل حقوق المواطنة وتعجبت من هذا الكم الهائل من الهنود الذين كانوا يلبسون السارى الهندى بالوانه الجذابة100_1670

حتى بعض الانجليزيات شاركوهم بهذا الزى والغناء والرقص  والمطرب الهندى اشاع جو من المرح فغنى الجميع معه مثلما يفعل  فناننا الاسمر محمد منير . نسيت اقول لكم انه زيادة فى التسامح كان اسم المهرجان ميلا او MELA  و هى كلمة هندى تعنى مهرجان.  حبيت اشارككم بعض الافكار ربما تقدر ننفذها فى يوم قريب.
واخيرا وقبل سفرى بيومين  سمعت بالاخبار بان البرلمان الانجليزى ينتفض من اجل حقوق البهائيين بايران ويناقش هذا انطلاق  لحقوق الانسان  ,,,اليس هذا نموذج اخر من التسامح الدينى.وشعرت بالشعب الانجليزى كما علمنى والدى فى الصغر هذه المناجاة  :” كلكم اثمار شجرة واحدة واوراق غصن واحد”

http://www.iranpresswatch.org/post/4182

جامعة جلاسجو التعددية والمساواة

29-06-2009

media_94299_enشعار ترفعه جامعة جلاسجو وتضعه على اعلاناتها وداخل مبانيها وعلى الرسم صورة لفتاة بيضاء واخرى سمراء يدرسون سويا . كنت اعرف ان جامعة جلاسجو الانجليزية هى فى تصنيف احسن مائة جامعة على مستوى العالم وكلية طب الاسنان بها  رقم واحد فى انجلترا ذهبت الى هناك للتعرف على هذا الصرح العلمى الكبير لكى انقل مارايت الى جامعتى وكان هناك سؤال يشغل تفكيرى لماذا هى الاولى من كل انجلترا . وعند اول مكتب دخلته طالعنى الاعلان  “جامعة جلاسجو التعددية والمساواة  ”  وعلى مدى اسبوعين رايت بعينى  صورة هذه التعددية حيث يدرس بها طلاب من جميع انحاء العالم وطبعا حتقولوا وايه يعنى ماكل جامعاتنا فها طلاب من انحاء العالم  والحقيقة الفرق هنا هو العمل الجماعى تحت مظله القوانين التى تحفظ حرية الافراد  حيث يعملون جميعا فى صورة جميلة من نموذج التعاون العلمى بين الاستاذ والطلاب فلا يوجد اضطهاد لاحد على اساس اللون او الجنس او العرق فممنوع ان تتدخل حتى بالسؤال عن دين احد وممنوع ايضا ان تسال احد عن حالته الاجتماعية فكل هذا يقننه القانون. لذا لا يتدخل انسان فى حياة الاخر والكل يعمل بهدوء وينتج احسن ماعنده  من علم لان العلم هو السبيل للجودة ورفعة الشعوب .الابتسامة موجودة فى كل عيادات الكلية من هيئة التمريض الى الاطباء والمساعدين لااهانة لاحد حتى لو حدثت اخطاء لان هذا يجرمه القانون. الطالب يحضر كل العيادات بما فيها التحضير الى العمليات الصغرى والكبرى. ومن حق المريض ان يعرف كل من بالعيادة قبل الحديث الى الطبيب. الاهم من كل هذا ان المستشفى تابع لوزارة الصحة وتحت رعايتها بالكامل وغير منفصل عنها مثل جامعاتنا وهذا شيىء يحسب لهم. شاهدت اساتذة  من كل الديانات والاجناس من الهند والعراق وسوريا ومصر وانجلترا وايرلندا وغيرهم ومن ديانات  بوذية والمسيحية بطوائفها والمسلمين بطوائفهم وكذلك السيخ والكل يعمل معا من اجل العلم ورفع شان علاج المرضى والارتقاء بالكلية الى مصاف اعلى كليات العالم

.P1010256

اما بالنسبة الى التقنيات التكنولوجية فهى متواجدة بكل صورها داخل المبنى بداية من الارشيف وملفات المرضى الموجودة ايضا على كل اجهزة الكمبيوتر بكل العيادات ويسجل كل شيىء للمريض بكل قسم اولا باول على الكمبيوتر فلا يحتاج الطبيب الذى بالدور الاول اى تقارير  كشف حدثت بالدور الرابع مثلا عليه ان يفتح ملف المريض ليجد كل شيىء قد دون بها فلا وقت يضيع ولا طاقة بشرية تهدر. ثانيا الامكانيات التكنولوجية فى التعليم بالموقع الالكترونى للطلبة فكل طالب  له بريد الكترونى خاص به يتبع  الجامعة والكل يدخل يوميا على موقع الكلية الذى به كل المحاضرات وكذلك به امتحانات دورية للطلبة عليهم حلها فى مدة زمنية محددة وكل استاذ مسئول عن 4 من الطلاب منذ دخولهم الجامعة الى تخرجهم فى تعليمهم وعن انشطتهم الاجتماعية والعلمية ومتابعة اى مشكلات تعترضهم وهذا يوثق علاقة الطلبة بالاساتذة .

الموقع الالكترونى للكلية يتيح ايضا للطلبة الدخول على كل المجلات العلمية واستخراج مقالات كاملة وهذا يساعدهم فى البحث والدراسة وعمل موضوعات عن بعض الامراض باحدث المراجع وهذا اعتبره من اهم الاشياء التى تنمى الابتكار فى الطالب. والى جانب كل هذا يوجد مكان العاب رياضية للطلبة لاستكمال رياضتهم بالكلية . يخلق هذا الجو العام طالب نموذج للتسامح والتعايش السلمى مع كل الاجناس والالوان والاديان طبيب يتعامل مع الجميع سواء.موقع الجامعة التى يزيد عمرها عن 500 عام يستقبلك بفيديو قصير عن الجامعة:http://www.gla.ac.uk/about/

كل هذا التعليم والامكانيات مجانا للطلبة

المقال القادم سيكون عن نموذج اخر للتسامح شاهدته بجلاسجو المدينة التى تعج بكل الاجناس فى تناغم جميل متمثلا فى فاعليات الثقافة بها.

بريق الهدوء

24-05-2009

3هذا  العنوان جزء من عنوان مقال اثرنى فى جريدة المصرى اليوم21 مايو 2009 ص 17 للدكتور عمرو الشوبكى وهو من الباحثين الجيدين فى عالم الصحافة والذى يتناول موضوعاته بتحليل دقيق تحدث فى مقاله عن النموذج البريطانى فى التعايش السلمى بين كل اطياف المجتمع بدون ان يتعدى فرد على اخر باى سبب كان فوجود القانون ووجوب احترامه هو السياج الذى يحمى المجتمع الانجليزى ويجعله قويا متماسكا . يقول عمرو الشوبكى : لقد شيدت  بريطانيا فى الداخل نموذجا فريدا فى التعامل مع الأقليات العرقية، ربما يكون غير مسبوق فى العالم كله. ويمكن اعتبار الثقافة البريطانية إجمالا ثقافة محافظة بطيئة التغيير، ليس فى تاريخها ثورات أحدثت قطيعة مع النظام القائم، إنما هى ثورات من أجل إصلاح النظام القائم، وبالتالى تطورت نحو الملكية الدستورية، وليس النظام الجمهورى على الطريقة الفرنسية……وإن تقاليده العريقة الراسخة جعلته البلد الوحيد فى العالم الذى يتسامح بهذا الشكل الملفت مع الأقليات العرقية والدينية، ومع أيضا (وهذا هو الأهم) حريتها فى التعبير عن تمايزها الثقافى والدينى (الجلباب والحجاب وأحيانا النقاب للمسلمين، وغطاء الرأس الخاص بالهندوس)، وهو البلد الوحيد الذى يسمح فيه للشرطة بارتداء عناصرها لغطاء رأس إسلامى أو آخر هندوسى، بشرط وضع الشارة الملكية……والحقيقة أن بريطانيا حالة أوروبية فريدة، فهذا المجتمع المحافظ الذى يصفه البعض بأنه بارد، أنتج واحدًا من أكثر المجتمعات الأوروبية تسامحًا وديمقراطية تجاه الآخر، وترجم «محافظته» السياسية بشكل كفء وفعال فى مجالات الصحة والتعليم والخدمات العامة…

هذه بعض فقرات المقالة الجميلة التى القت الضوء على المجتمع الانجليزى المتسامح والذى ترجم هذا عملا مكثفا للنهوض بالتعليم والصحة والخدمات التى تعتبر الثروة الحقيقة فى المجتمع القوى …اننا نتمنى ان نضع التجربة الانجليزية امامنا ونحللها فقد ودعت اوروبا محاكم التفتيش والعصبيات الدينية فى القرن الثالث عشر والان هى تطور نفسها علميا وعمليا بمشاركة كل افراد المجتمع . ونحن مجتمع متدين صاحب رسالات مصدرها الالهى واحد ولا فرق بين الاديان وبعضها لانها منبعها الخالق العظيم وكلها تحض على التسامح والمحبة والعمل الذى يصل لمصاف العبادة . فليتكاتف افراد الشعب لخدمة هذا الوطن الذى نعيش فيه والذى برفعته سينعكس علينا جميعا بالاستقرار والعمل والرخاء.ولنستمع  للمبدـ أ الالهى ” لعمرى قد خلقتم للوداد لا للضغينة والعناد” .

http://www.almasry-alyoum.com/article2.aspx?ArticleID=211826