Posts Tagged ‘الشورانية’

CIHRS19 – Freedom of Thought and Religion Work Group Project

18-09-2012

فيديو كليب برومو لفيلم عن حرية العقيدة من عمل شباب حقوق الانسان بمركز القاهرة لدراسات حقوق الانسان- كل التوفيق للشباب

A barometer of the lack of freedom and equality

08-09-2012

published in commentator 4 Sept 2012

By Wahied Wahdat-Hagh

The persecution of minorities in an Islamic society is truly a barometer of the lack of freedom and equality that prevails there.

An Egyptian man walks through a burning Baha'i village

An Egyptian man walks through a burning Baha’i village

(more…)

منظمات حقوقية تطالب الجيش بسرعة محاسبة مرتكبى جرائم التمييز الديني

07-04-2011

اليوم الخميس 7 ابريل تم تسلم بيان موقع عليه 42 منظمة حقوقية ومجتمع مدنى  وعلى راسهم مصريين ضد التمييز الدينى  الى المجلس الااعلى للقوات المسلحة  وذلك بواسطة وفد برئاسة المهندس عماد عطية ممثل مجموعة “مصريون ضد التمييز الديني”، تتعلق بتزايد حوادث العنف الطائفي في الفترة الأخيرة مثل حرق بيوت البهائيين بالشورانية والمسيحيين، وتطالب المجلس الأعلى للقوات المسلحة باتخاذ الإجراءات العاجلة لمحاسبة مرتكبي هذه الجرائم ومعظمهم معروف بالاسم. أوضحت الرسالة أن الحزم في تطبيق القوانين المعمول بها في البلاد دون أي استثناءات هو الضمان الوحيد لسيادة القانون واستعادة هيبة الدولة.

(more…)

خبر رائع : الحكم بعدم اعتبار الانتماء للبهائية سب أو قذف، ودعم حقوق الصحفيين

21-02-2011
الاثنين ٢١ فبراير ٢٠١١ – ٠٩: ٢٥ ص +01:00 CET

كتب: عماد توماس
رحبت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان –أمس الأحد- بالحكم الصادر -السبت- من محكمة جنح مستأنف “المراغة” بمحافظة “سوهاج”، في القضية رقم 9029 لسنة 2010 جنح مستأنف “المراغة”، والقاضي ببراءة المحررة الصحفية بمجلة “حريتي”؛ “هدى حسني محمد” في قضية رفعها بعض المواطنين، بزعم أن انتماء إحدى أقربائهم للعقيدة البهائية، يعتبر سبًا وقذفًا وخدشًا لسمعة العائلات.

وكانت النيابة العامة قد حركت القضية ضد المحررة، وأحالتها لمحكمة جنح “المراغة” الجزئية، بتهمة السب والقذف وخدش سمعة العائلات، ومعاقبتها بعدة مواد من قانون العقوبات، وذلك على خلفية نشر تغطية صحفية بمعرفة المحررة، عن أحداث قرية “الشورانية” تناولت قصة عائلة بهائية، دون أن تتضمن أي إساءة لهم، بسوهاج بتاريخ 12/4/2009 ، إلا أن المجلة غيرت العنوان الذي سطرته الصحفية، وهو ما اعتبرته هذه العائلة قذف وسب في حقهم وحق عائلتهم وخدش لسمعتهم، وبعد تدول الجلسات، قررت محكمة أول درجة في حكمها الصادر يوم 24/5/2010 حبس  المحررة الصحفية سنة وكفالة 500 جنيهًا، وإلزامها بأن تؤدي لهذه العائلة مبلغ عشرة آلاف وواحد جنيهًاعلى سبيل التعويض المدني المؤقت.

حيث لجأت الصحفية لمحاميي وحدة الدعم القانوني لحرية التعبير بالشبكة العربية، فقاموا باستئناف الحكم، فتداولت جلسات الاستئناف، إلى أن استجابت محكمة جنح مستأنف المراغة لطلبات الدفاع وأحالتها الى لجنة خبراء، وفي جلستها التي عقدت يوم السبت 19 فبراير 2011، قررت  المحكمة الاستئنافية الحكم ببراءة الصحفية من التهم المنسوبة، باعتبار أن البهائية سب أو قذف، وأن الخطأ كان في العنوان الذي نشرته المجلة، ورفض الدعاوى المدنية.

وأعربت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، عن سعادتها بالحصول على هذا الحكم، الذي يعد انتصارًا لحرية التعبير، ويؤكد بشكل غير مباشر أن الانتماء للبهائية لا يعد سبًا أو قذفًا، ويعد خطوة هامة في طريق الإصلاح السياسي، وتأكيد حرية العقيدة.

http://www.copts-united.com/Arabic2011/Article.php?I=721&A=31423&sms_ss=facebook&at_xt=4d62274f02fa55de%2C0

الاعلام والمواطنة

31-05-2010

انعقد امس 29 مايو 2010 مؤتمر مصريين  ضد التمييز الدينى وكان الحضور قويا من المحاضرين من مشاهير رجال الصحافة والاعلام وحضور قوى من الجمهور حوالى  150 فرد . حضر من الصحفيين الاساتذة صلاح عيسى  رئيس تحرير جريدة القاهرة , الاستاذ شارل فؤاد مدير تحرير المصرى اليوم والاستاذ سعيد شعيب نائب رئيس تحرير اليوم السابع وايضا جمال فهمى نائب رئيس و عضو مجلس نقابة الصحفيين و ا كريمة كمال وبهيجة حسين وا هشام قاسم ود وليم ويصا وا سمير مرقص وجمال البنا وغيرهم الكثير وتناول بيان الافتتاح موضوع الشورانية كنموذج للاعلام التحريضى وتناوله ايضا بعض الكتاب فى كلماتهم مع التركيز لما حدث للمسيحيين على مدار العقود الماضية .
اجزاء من بيان الافتتاح يتعلق بالبهائيين :
تعتمد آليات التمييز الديني في الإعلام على عدة ركائز نأمل أن نتمكن من بحثها في هذا المؤتمر وهي:
• التحريض المباشر: وكان أوضح مثال لها ما حدث في قرية “الشورانية” بمحافظة سوهاج ضد عشرات من المواطنين المصريين البهائيين، فهناك فضائية مصرية واسعة الانتشار أذاعت تحريضاً صريحاً كان هو إشارة البدء للاعتداء على هؤلاء المواطنين، والذي قام بهذا التحريض على إهدار دم البهائيين على شاشات القناة الفضائية كان صحفي وعضو منتخب في مجلس نقابة الصحفيين، ثم واصل التحريض كتابة في جريدة قومية كبرى ضد البهائيين باعتبارهم “طائفة مرتدة عن الإسلام وترتبط بعلاقة وثيقة بالصهيونية وتدعمها إسرائيل” وبوصفهم “فئة ضالة منحرفة.. تهدف للنيل من الإسلام لتحقيق مصالح أعداء الدين الإسلامي خاصة الصهيونية العالمية، وهو ما أدى إلى إضرام النار في منازل هؤلاء البهائيين التعساء.

• التمييز الديني بين الأغلبية والأقليات الدينية: وذلك فيما يتعلق بالتغطية الإخبارية والتقارير والتعليقات بشكل عام. وهذا التمييز الديني لا يقتصر فقط علي إنفراد الأغلبية الدينية باستخدام أجهزة الإعلام في الدعوة، ولكنه يصل إلي حد عدم تمتع الأقليات الدينية بحق الرد عندما تناقش معتقداتها في أجهزة الإعلام.
وكانت مجموعة مصريين ضد التمييز الدينى قد اصدرت بيان ادانة عقب طرد البهائيين المسالمين فى الشورانية فى مارس 2009
 تغطيات بعض الجرائد والمواقع الالكترونية ثانى يوم المؤتمر.
موقع نشر الورقة البحثية لى:
http://the-greatday.roo7.biz/montada-f25/topic-t1181.htm#3201

حوار مع
لمهندس ناجى أرتين والاستاذ سعيد شعيب والدكتورة بسمة موسى والاستاذ محمد
http://freecopts.net/arabic/media/videos?task=videodirectlink&id=540

موقع محيط:
http://www.moheet.com/show_news.aspx?nid=380190&pg=2

(more…)

التقرير السادس المجلس القومى لحقوق الانسان 2009-2010

20-05-2010

التقرير السادس للمجلس القومى لحقوق الانسان 2009- 2010 م . وتحت عنوان حرية الفكر والاعتقاد فى باب الحريات العامة جاء الجزء عن الحالة المدنية للبهائيين فى صفحة 23 ومن ص 93 الى 96 وفيه يرصد لحل جزئى لبعض حقوق البهائيين وانه مازالت هناك صعوبات فى استخراج بطاقات الرقم القومى للبهائيين يمكنكم الاطلاع على التقرير فى هذا الرابط    وتقارير عن الشورانية جانبها بعض الصواب فى موضوع الشورانية – سوهاج  ص 223 : 226 و ص 263
تعقيب: وحنى الان وبعد صدور هذا التقرير مازال البهائيون يعانون من عدم استخراج بطاقاتهم الشخصية ومايتبع ذلك من صعوبات فى الحياة وصعوبة حتى الدفاع عن انفسهم او توكيل محامين لعدم وجود بطاقة الرقم القومى. ومازال البهائييون الذين خرجوا من ديارهم جبرا وقسرا لم يعودوا الى منازلهم .
http://nchregypt.org/ar/images/files/6th%20annual%20reporteng.pdf

عام على الاعتداءات الطائفية ضد البهائيين في الشورانية: لا محاسبة للمحرضين والمعتدين.. ولا عدالة للعائلات البهائية One Year After Sectarian Attacks on Baha’is in Shuraniya: No Accountability for Inciters or Assailants; No Justice for Displaced Baha’i Families

02-04-2010

فى 31 مارس 2010 الذكرى الاولى لحرق منازل البهائيين المسالمين بقرية الشورانية فى 31 مارس 2009 اصدرت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية بيان <a href=”http://eipr.org/print/pressrelease/2010/03/31/711&#8243;>بالعربية والانجليزية عن انقضاء عام كامل ولم يعود الحق لاصحابه.

مع مرور الذكرى السنوية الأولى على الاعتداءات التي ارتكبت بحق مصريين بهائيين في قرية الشورانية بسوهاج في مثل هذه الأيام من العام الماضي، أعربت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية عن خيبة أملها إزاء إخفاق النيابة العامة في تقديم مرتكبي هذه الاعتداءات والمحرضين عليها إلى العدالة، وفشل سلطات الدولة على مدى عام كامل في إنصاف الضحايا أو تمكين البهائيين المُهجرين من العودة إلى منازلهم.

وقال حسام بهجت المدير التنفيذي للمبادرة المصرية للحقوق الشخصية “ينكر مسئولو الدولة دائما شيوع مناخ الحصانة التي تمنع معاقبة مرتكبي جرائم العنف الطائفي، ولكن ما يحدث على أرض الواقع يفضح كذب هذه الاعتداءات.” وتساءل بهجت: “أين النيابة العامة من حقوق الضحايا؟ ماذا حدث لتحقيقات النيابة التي بدأت في شهر إبريل الماضي ولم تؤد إلى أي نتائج حتى اليوم؟ متى سيحاسب من قاموا بإحراق منازل البهائيين المسالمين دون أي ذنب ارتكبوه؟”

(more…)

احراق منازل بهائيين فـي صعيد مصر

09-04-2009

كتبت جريدة الراى الاردنية هذا المقال 9-4-2009 raai

القاهرة – ا ف ب – قام سكان قرية بمحافظة سوهاج في صعيد مصر باحراق منازل يقطنها مواطنون من الاقلية البهائية بعد برنامج اذاعته احدى القنوات التلفزيونية المصرية الخاصة تضمن هجوما على الطائفة، بحسب ما افادت امس مصادر امنية وحقوقية.
واكدت المصادر ان اربعة منازل تقطنها اسر بهائية احرقت اثناء الاحداث التي شهدتها قرية الشورانية الاثنين والثلاثاء بعد البرنامج التلفزيوني الذي اتهم البهائيين بممارسة سلوكيات تتعارض مع الاخلاقيات العامة والدين الاسلامي.
وقالت مصادر امنية ان تهديدات بالقتل وجهت الى البهائيين الذين يقطنون القرية، وعددهم قرابة ثلاثين، ما دفعهم الى المغادرة بعد هذه الاحداث.
واكدت ست منظمات حقوقية في بيان مشترك اصدرته الخميس ان ”الاعتداءات على البهائيين في الشورانية بدأت عقب عرض” برنامج تلفزيوني على احدى القنوات المصرية الخاصة السبت الماضي تضمن، وفقا للبيان ”تحريضا” ضد البهائيين. واضافت المنظمات الست، ومن بينها مركز القاهرة لحقوق الانسان والمبادرة المصرية للحقوق الشخصية والشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان، انه وفقا للتحقيقات التي اجرتها فان ”الاعتداءات بدأت مساء السبت الماضي في قرية الشورانية حيث تجمهر عشرات من سكان القرية خارج منازل تقيم بها أسر بهائية وقاموا بترديد هتافات من بينها (لا إله إلا الله، البهائيين أعداء الله)، ثم بدأوا في قذف هذه المنازل بالحجارة وتحطيم نوافذها ومحاولة اقتحامها”.
واضافت المنظمات انه ”ورغم وصول قوات الشرطة إلى القرية بعد تلقي بلاغات من ضحايا الاعتداءات، إلا أن الشرطة اكتفت بصرف المتجمهرين دون إلقاء القبض على أي من المتورطين في هذه الجرائم”.
وتابع البيان ان ”اعتداءات مشابهة تكررت في اليومين التاليين ثم تصاعدت مساء الاثنين حين قام بعض سكان القرية بقذف كرات نارية وزجاجات حارقة على منازل الأسر البهائية الخمس المقيمة في القرية”.
ونقلت المنظمات الست عن سكان المنازل التي احرقت ان ”المعتدين قاموا بتحطيم أو تعطيل مواسير المياه المتصلة بمنازلهم لمنعهم من إطفاء النيران المشتعلة في ممتلكاتهم”.
واكدت المنظمات الحقوقية ان ”الشرطة امرت صباح الاربعاء من تبقى من البهائيين من أهل القرية بمغادرتها فورا”.
وبدات النيابة العامة المصرية تحقيقات في الحادث مع ستة اشخاص القي القبض عليهم للاشتباه في تورطهم في الاعتداءات على البهائيين، وفق مصدر قضائي. وطالبت المنظمات الحقوقية الست النائب العام المصري عبد المجيد محمود باجراء تحقيق فوري ”يشمل تحديد المسؤولين عن التحريض المباشر على ارتكاب هذه الجرائم لمساءلتهم”.
ووافق القضاء المصري اخيرا على منح البهائيين حق اصدار بطاقات هوية لا تقيد فيها اي ديانة في حين كان يرفض حتى الان اصدار اي بطاقات هوية لمن لا ينتمون الى واحدة من الديانات الثلاث المعترف بها في مصر وهي اليهودية والمسيحية والاسلام.وظهرت البهائية في ايران في العام 1863.ويعتبر البهائيون ان بهاء الله، الذي ولد في العام 1817، هو اخر الرسل.وتم نفي بهاء الله لمدة 40 عاما وتوفي في العام 1982 ودفن بالقرب من مدينة حيفا.

1/2 كلمة

09-04-2009

ahmed-ragab

s39899683292_5038كتب الاستاذ احمد رجب فى جريدة الاخبار الصفحة الثانية اليوم الخميس 9 ابريل 2009 عن الفنان الكبير الراحل حسين بيكار :

عشت عمري في الأخبار مع الفنان العظيم بيكار الذي كان بهائيا،‮ ‬ولم يكن ذلك يعني احدا لاننا كنا زمان متحضرين نعرف ان الدين لله،‮ ‬وكان بيكار نموذجا للخلق الرفيع والشفافية وعفة اللسان والتواضع،‮ ‬وكان يكتفي بالضحك عندما أروي نوادره،‮ ‬كذلك الضابط الانجليزي الذي استفزه في مناقشة وطنية فقال له بيكار أول وآخر شتمة في حياته‮ : ‬أذهب إلي الجحيم،‮ ‬ثم ظل بيكار يبحث‮ ‬طويلا عن الضابط ليرجوه الا‮ ‬يذهب للجحيم‮ .‬
أحمد رجب
a_ragab@akhbarelyom.org

ttp://akhbarelyom.org.eg:81/akhbar/articleDetail.php?x=akhbar2009&y=17777&z=6442&m=7&d=2009-04-09

     

محنة البهائيين وعصر الفوضى

09-04-2009

كتب الدكتور كمال مغيث فى : جريدة المصري اليوم  : الصفحة 13  : 2009-04-09