Posts Tagged ‘الحق فى التعليم’

Iran’s War Against Knowledge — An Open Letter to the International Academic Community

28-09-2011

نشرت هذه الرسالة المفتوحة التى وجهها اثنين من الحائزين على جوائز نوبل  الى كل الاكاديميين   فى العالم  فى 25 -9-2011  حول حق شباب البهائيين الايرانيين فى التعليم بعد الاضطهاد المنهجى المنظم منذ 25 عاما   وعنوان الرسالة ” حرب ضد المعرفة :  تحية خاصة الى هؤلاء الاشخاص الرائعين المدافعين عن حقوق الانسان لغيرهم من الاقليات التى تعانى فى العالم من ظلم القادة  واسمائهم مذكورة فى نهاية الرسالة .

The forward progress of humankind in the last centuries has been fueled, more than any other factor, by increasing access to information, more rapid exchange of ideas, and in most parts of the world, universal education.

Freedom of education and freedom of information are integral to freedom of thought. Few advances have been made for humankind which were not preceded by new ways of looking at our world and new schools of thought.

So it is particularly shocking when despots and dictators in the twenty-first century attempt to subjugate their own populations by attempting to deny education or information to their people.

(more…)

تأجيل القضية

19-01-2009

p14-026-20012009تم مد اجل النطق بالحكم فى قضية التوام عماد ونانسى رؤف هندى فى الطعن المقدم من احد المحامين ضد الحكم الذى حصل عليه التوام فى يناير 2008 والذى حكم بوضع شرطة فى خانة الديانة وذلك لغياب رئيس الجلسة . عموما الصبر طيب

http://www.id3m.com/D3M/View.php?TreeID=243&image=p14-026-20012009.jpg&Number=1&ID=239206&language=english

اين العدل ياوزير التعليم العالى

08-01-2009

ارهاب من جديد هذا عنوان صاحبة مدونة صفاء القلب والتى تشكو من حرمان شقيقها فى التعليم الجامعى لكونة بهائى الديانة وسوف اتركها لكم كما كتبتها ولكن سؤالى الى وزير التعليم العالىالذى اعلم بانصافه  اين حق المواطنة؟  واين الحق فى التعليم ؟ واين المساواة والعدل التى حثت عليها كل اديان السماء؟ …….

والى مصلحة الاحوال المدنية التى تستمر فى تعذيب البهائيين والحكم عليهم بالموت المدنى لعدم اصدارها بطاقات الرقم القومى لهم على  الرغم من صدور 3 احكام قضائية بوضع شرطة فى بطاقة الرقم القومى منذ عام مضى ولم ينفذ الحكم للان ولا ادرى لماذا ؟؟   اكتفى و اليكم الشكوى………..

أعني من كلمتي ((ارهاب من جديد)) تخويف وتعصب من جديدcomic_egyptعمرو سليم

اليوم أحكي قصه أخي الصغير ولا أعلم ماذا فعل ؟ ماذنبه؟

أسئله كتير أبكتني كثيرا عندما أري أخي الوحيد والصغير يحرم من أقل حقوقه  بداخل وطننا الحبيب مصر حقه في التعليم مثل باقي الطلاب .شاب في ربيع العمر ((17)) سنة كل ذنبه انه يدين بالديانه البهائيه فهي ديانه والدينا وديانتنا أنا وأخي الصغير لمجرد أننا بهائيين نعامل من بعض الأفراد بتعصب لم يسبق لنا مواجهته . لذا أحكي قصه أخي لعل يصل كلامي ويدرك ماذا وصلنا له من تعصب لم يكن يوما في الأديان السماويه .

عندما حصل اأخي علي شهادت الدبلوم الصناعي تقدمنا للاتحاقة بأحد جامعات مصر وبالفعل تم ترشيحه لأحد الجامعات المصريه ولكن هناك كانت الفاجعه التي ادركناها أنا وأهلي لكون أننا ندين بالديانه البهائيه وهو التعصب والكراهيه فلتكن أول واقعه وهي رفض المصاريف من أخي والحجه انه لم يقدم موقف التجنيد ولا أعلم أي تجنيد لسن 17سنه مواليد 1991 عشان ورقه مثل هذه  يحرم أخي من دخول جامعته ويطرد ويقوم العميد بالتعنت  ضد أخي والقيام بالحديث بطريقه غير لأئقه معي أمي هذا الرجل يمثل أحد جامعات مصر لا أعلم كيف هذا ؟؟؟ جاوبني كيف هذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ومن بعد التأرجح من العميد للشئون الطلبه والتحدث معهم يتضح ان المسأله مسأله دين لانه يدين بالديانه البهائيه فعندما قالت والدتي لما كل هذا قالت السيده لأنه بهائي أعدت أمي السؤال ثلاث مرات وكانت الأجابه بهائي عندها قالت أمي لأخي سجل هذا هذا اضطهاد ديني عندها انتبهت السيده وقالت لامي الموضوع ليس بيدي اذهبي للقاهره فما كان من امي الا الذهاب الي القاهرهوعند السؤال عن موقف التجنيد لأخي قيل لها ليس له تجنيد لا لمواليد 1991 ولا حتي 1989 فلماذا هذا التعنت .

عند الأتصال بالعميد عبر الهاتف قال كلام لم يحدث أبدا قال انه ترك لأخي مده شهرين ونصف من الدراسه مع العلم ان جواب الترشيح وصل لاخي في25 ستمبر وبدات الدراسه في أول أكتوبر وكنا في نصف نوفمبر يعني لم يحدث ماقاله العميد المبجل المحترم!! وذهبت أمي لرئيس الجامعة فى القاهرة بعد ماقيل لها أن العميد متعنت جدا قابلت أمي رئيس الجامعة وكان متفهم الوضع ووعد أمي وأخي أنه هايدخل الجامعه وعلي مسئوليته  الشخصيه وقال يروح الجامعه ويدفع المصاريف ولو حصل حاجه يتصل بيه عندما ذهب أخي للجامعه لدفع المصاريف عملوا علي تأجيل الوقت ومطه بكل طريقه حتي جاء العيد الكبير وبعد أنتهائه ذهب لدفع المصاريف  فوجئ برفض قبول المصاريف فقام بالأتصال مع رئيس الجامعات وكان الرد منه:  ماقدرش أقولهم يخدوا حاجه منك بس اللي اقدر اعمله انك تحضر بس المحاضرات ولكن لايمكنك دخول الأمتحان الا بعد احضار باقي الاوراق ((بطاقه رقم قومي وشهادت ميلاد رقميه)).

وبالتالي حرم أخي من الجامعه لأننا نسكن ببلد وكل يوم نسافر للدراسه وبالتالي أهلنا تتكلف مصاريف باهظه لتعليمنا فكيف لنا أن نعيبهم دون جدوى فقام أخي بترك جامعته فماذا  يتنظر المجتمع من أخي الصغير الكراهيه؟أم التعصب؟أم ما؟؟ متروكه لكم مع العلم بحبنا لمصر ولكن مايحدث ليس من مصرنا الحبيب مهد الديانات ولكن مايحدث لكونه بهائي مصري.

http://heart99.wordpress.com/2009/01/04/%d8%a7%d8%b1%d9%87%d8%a7%d8%a8-%d9%85%d9%86-%d8%ac%d8%af%d9%8a%d8%af/

مدارس ترفض قبول أبناء البهائيين بسبب الـ«ــــــ» في خانة الديانة

01-07-2008

د يحيى الجمل وزير التعليم

كتبت دارين فرغلى فى المصرى اليوم 1 يوليو 2008

رفضت مدارس في القاهرة، قبول أوراق التحاق أبناء مواطنين ينتمون إلي الطائفة البهائية، واحتج مسؤولوها بأنهم لا يستطيعون قبول أوراق مدون فيها «شرطة» في خانة الديانة، وأن تعليمات وصلتهم بعدم قبول أوراق غير المسلمين والمسيحيين.

وقدم أولياء الأمور شكاوي إلي وزارة التربية والتعليم والإدارات التعليمية، لكنهم لم يتلقوا رداً حتي الآن، وقالوا إن مصير أبنائهم مجهول بعد أن انتهت أمس مهلة التقدم للمدارس.

 قال باسم يوسف لبيب: «ذهبت لتقديم أوراق ابنتي في مدرسة (ليسيه الحرية) بالمعادي، لكن مديرة شؤون الطلبة رفضت قبولها بحجة أن التعليمات الموجودة لديها تنص علي كتابة الإسلام أو المسيحية فقط في خانة الديانة بشهادة ميلاد الطالب، وأن «الشَرطة» مرفوضة، فطالبتها بالاطلاع علي تلك التعليمات، لكنها رفضت».

وأضاف: «قدمت شكوي إلي الإدارة التعليمية، فنصحني الموظف المختص بالحصول علي موافقة من الوزارة، فذهبت إلي مكتب شكاوي (التربية والتعليم)، وعلمت هناك أن بهائيين غيري سبق أن قدموا شكاوي للسبب نفسه، وأن الوزارة لم تفصل فيها بعد،

وقال لي أحد الموظفين إن (التعليم) لم تصدر تعليمات بمنع قبول أبناء البهائيين، وأن وزارة الداخلية ربما تكون هي التي أصدرت هذه التعليمات». وذكرت لمياء سمير صبحي، أنها واجهت المشكلة نفسها عندما حاولت تقديم أوراق ابنتها في المدرسة البريطانية بالرحاب.

(more…)