Posts Tagged ‘احمد عزت’

مد الجسور

13-04-2009

خمسة اعوام من مد الجسور .جسور من التفاهم والحوار الراقى لاخذ الحقوق بكل صبر وأناة حتى فى ظل الظروف الصعبة التى واجهها البهائييون المصريون من مشكلات الحياة اليومية2wings2.  خمسة  اعوام غيرت حياتنا البسيطة الى الاضواء فى التلفزيون والراديو والصحف والندوات . هذه الحياة التى لم افكر بانه  لدى  القدرة لفعل كل هذا ولكن انها المحنة التى عشناها خلال  خمسة اعوام  ماضية . كيف تم ادارة هذه الازمة ؟ سؤال دائما يردد ه الاصدقاء وهم يهنئونى بحكم المحكمة الادارية العليا لصالح البهائيين  فى 16 مارس 2009 بوضع شرطة فى خانة الديانة  ليسدل الستار على عذاب خمسة  اعوام. لذا قررت ان اكتب  عن هذه التجربة التى قال لى عنها احد الزملاء الافاضل وهو استاذ جامعى : لقد علمنا البهائيين درسا فى اخذ الحقوق بكل صبر وآناة بكل احترام وادب وبالطرق السلمية فشكرا لكم لقد كانت تجربتكم وشجاعتكم فى عرضها كمطلب مدنى سببا للحراك المجتمعى حول حدود حرية العقيدة ولسوف ترين فى القريب كيف سيكون هذا الحكم سببا فى تغييرات مجتمعية وقانونية  لصالح المصريين جميعا .

لذا قررت ان اكتب لكم تجربتنا  لتقييمها وتعرضون على أرائكم التى احب ان استفيد منها . بدات المشكلة عام 2004   للبهائيين الذين كانت تكتب لهم فى السابق الديانة بهائى او اخرى او شرطة بامتناع مصلحة الاحوال المدنية باصدار اوراق ثبوتية لهم

كان علينا ايجاد صيغة خطاب لارساله الى الجهات والوزارات المعنية مطالبين فيها هذه الجهات بحق المواطنة الغير منقوصة لكل البهائيين والنظر فى اصدار بطاقات هوية لنا على ان تكتب فى خانة الديانة إما بهائى او  شرطة او اخرى او تترك فراغا. وبدأنا العمل فى اربعة محاور : اولا: تم مخاطبة الوزارات والذهاب الى المسئولين لشرح المشكلة . ثانيا : ارسلنا خطابات الى رئاسة الجمهوية نتظلم فيها من الظلم الواقع علينا . وثالثا : خاطبنا العديد من منظمات المجتمع المدنى العاملة بمصر فى حقوق الانسان ورابعا خاطبنا العديد من الكتاب والصحفيين . وكان للشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان السبق فى اصدار بيان بمعاناة البهائيين باسم ” دينك ام وطنك”  فى 26-12- 2005م.

labibmuawadcourt_2

كان للاستاذ لبيب معوض دور كبيرا بخبرته الواسعة للتصدى  فى هذا النوع من القضايا  على مدار 45 عاما من الدفاع عن حقوق البهائيين وتضامنت معنا العديد من مراكز حقوق الانسان التى اصدرت بيانات تضامن مع البهائيين وعقدت الندوات ليتحدث فيها البهائين عن مشكلة الاوراق الثبوتية والمجلس القومى الحقوق الانسان وتم تسجيل العديد من المقابلات صحفية واذاعية وتلفزيونية

وكان لمجموعة مصريين ضد التمييز الدينى دور بارز للدفاع عن القضية ثم اصدرت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية تقريرا عن حرية المعتقد فى مصر 2007 بالعربى والانجليزى :

للاطلاع على التقرير كاملا باللغة العربية انقر هنا:
أو باللغة الانجليزية أنقر هنا:
.تزامن هذا مع اعلان لجنة التراث العالمي التابعة لمنظمة اليونيسكو في اجتماعها الذي عقدته في كندا يوم 8 يوليو 2008، اختيارها المقامات البهائية في حيفا وعكا وضمها الى قائمة التراث العالمي. ويعني ذلك ان المعابد والأماكن البهائية أدرجت على لائحة المواقع العالمية مثل سور الصين والأهرامات،

لتنتهى معاناة البهائيين بجكم المحكمة الادارية العليا فى 16 مارس 2009 بوضع شرطة فى بطاقة الرقم القومى

فى هذه الفترة حصلت صحفيتان على جوائز من منظمات حقوقية لنشرهم تحقيقات صحفية عن مشاكل البهائيين

وتم عمل فيلم وثائقى عن حقوق البهئيين ورصد ماحدث فى المحكمة الادارية العليا فى 16 ديسمبر 2006ا: عقيدتى ام وطنى للمخرج الموهوب احمد عزت

الان ممكن مشاهدة الفيلم بالكامل هنا:

http://smilerose.vodpod.com/

الجزء الاول

الجزء الثانى

الجزء الثالث

الجزء الرابع

لقد علمنا الله  فى هذه الايات  ” كلكم اثمار شجرة واحدة واوراق غصن واحد ” .” فضل الانسان فى الخدمة والكمال لا فى الزينة والثروة والمال” ان وحدة الاوطان فى تعددها  وتنوع البشر بها . وان بناء الاوطان يتطلب منا جميعا خدمة الوطن الذى نعيش فيه ووجود بطاقة الرقم القومى سيهل على البهائيين خدمة بلدهم مصر . باقة ورد اهديها الى كل من وقف بجانب الحق بدون اى تمييز بل بحق المواطنة كمصريين فى وطن واحد .

الجائزة

19-11-2008

baha2in4200830205742

p1010031.jpg  نورا يونس

فى  خلال شهرين حصلت صحفيتان على جوائز من منظمات حقوقية لدورهم فى تغطية ملفات حقوق الانسان فى مصر والوطن العربى وخاصة ملف البهائيين الصحفية الاولى هى الناشطة والمدونة  نورا يونس والتى شاركت بحملة على الانترنت بعنوان:  فين القضية ” ووقفت على باب المحكمة الادارية العليا  يوم    16-12-2006م  هى ومجموعة المدونين يؤيدون حق البهائيين فى الحصول على الاوراق الثبوتية , وشاركت فى الفيلم الوثائقى عقيدتى ام وطنى للمخرج الموهوب احمد عزت   االذى يعرض الاشكالية البهائية فى مصر.والجائزة حصلت عليها من منظمة هيومان رايت فرست العالمية والتى ترصد انتهاكات حقوق الانسان فى العالم واسباب الجائزة عملها فى قضيتى البهائيين و اللاجئيين السودانيين  . نورا يونس خلال تكريمها

http://norayounis.com/2007/06/07/258

international-tolerance-date-16-nov-2008-045alahalynewspaperp1.jpg

والصحفية الثانية هى   امنية طلال اما الجائزة فحصلت عليها فى الاحتفال الذى اقيم بفندق بيراميزا 16-11-2008 بمناسبة اليوم العالمى للتسامح  وذلك من المنظمة العربية للاصلاح الجنائى. دفاعا عن حقوق الانسان فى الوطن العربى والتوعية ونشر ثقافة حقوق الانسان  فى الوطن العربى  . وكان من اسباب الجائزة انها  كتبت  ملف كامل عن قضايا البهائيين وفتحت حوارا كاملا بصفحة كاملة عن البهائيين فى مصر  وصاغته بكل شفافية  والقت الضوء على القضايا المدنية التى يعانى منها البهائيين  بسبب عدم استخراج اوراق ثبوتية لهم فى جريدة الاهالى .

http://www.al-ahaly.com/articles/08-01-02/1358-inv02.htm

باقة ورد كبيرة اهديها الى بنات بلدى الشجعان و الف مبروك  للاثنيتن والى الامام دائما . وانى اذ اهنئهم  بالحصول على الجوائز اهنىء المراة المصرية والعربية التى اثبتت كفائتها فى التصدى لمثل هذة القضايا التى تحتاج الى شجاعة كبيرة  واعطت نموذجا يحتذى به على قدرة المراة لكى تكون شريكة كاملة للرجل متساوية معه فى الحقوق والواجبات.

تفاصيل الجوائز بهذا الرابط:
http://www.anhri.net/?p=1008

وفازت بالجائزة الثانية: الصحفية أمنية طلال بجريدة الأهالي عن ملف البهائيين في مصر أقلية بلا هوية وتميز بالاهتمام بالجانب التاريخي والعمق في معالجة قضية البهائيين وتنوع مصادر الدراسة التاريخية.

السينما وحقوق الانسان

14-11-2008

100_03721 dsc00594

نظم منتدى الشرق الاوسط للحريات  ندوة عن دور السينما فى ثقافة حقوق الانسان يوم 12 نوفمبر 2008 وراس الندوة د ناجى فوزى وكان المحاضرين د باسمة موسى  والاستاذة امال عويضة  والاستاذ حسن زين العابدين

وقد كتب الصحفى عماد توماس عن الندوة فى موقع الاقباط متحدون 13-11-2008 و اقتبس منها بعض الفقرات: فقد تحدث الدكتور ناجى فوزي رئيس قسم النقد السينمائي بأكاديمية الفنون عن صُناع الأفلام السينمائية  ودورهم فى ابراز ثقافة  حقوق الانسان  وقدم امثلة مثل لبعض  الافلام مثل  “الإرهاب والكباب” و”طيور الظلام” و”النوم في العسل”  و”العصفور” في 1973 م و فيلم “ميرامار”  و “شيء من الخوف”. ثم قدم مشهدين من فيلم فهرنهيت الذى انتج منذ 40 عاما والذى يحكى عن حرية الراى والتعبير.

من جانبها قالت الدكتورة باسمة موسى -الناشطة الحقوقية والأستاذ بكلية طب أسنان جامعة القاهرة- إن كل ما هو فن وكل ما هو إبداع صورة من صور حقوق الإنسان في حرية التفكير والإبداع والتعبير، ولا يخلو أي عمل فني من أن يكون متصل بحق من حقوق الإنسان.وعن انطباعها عن الثقافة السينمائية كمدخل لثقافة حقوق الإنسان قالت أن السينما أسرع في توصيل  المعلومة بالصوت والصورة للإنسان البسيط،، وقدمت السينما المصرية مجموعة كبيرة من الأفلام التي ألقت ضوءا على بعض المشاكل  والحث على استحداث قوانين لعدم إهدار الحقوق الإنسانية. وشددت د.باسمة على أن طريق الحقوق ليس مستقيماً لكنه صعب لأن الآخر يتصور أنه يفعل الصواب، ويجب أن يسير كل من  يطالب بحقه في الطريق السلمي وعدم إهدار حق الآخر.
وعبرت الدكتورة باسمة موسى عن سعادتها بفلمين أثارا جدلاً وثورة فكرية، تم إنتاجهم  في 2007 الأول “عقيدتي أم وطني” للمخرج احمد عزت الذي ألقى الضوء على الإشكالية البهائية في مصر، ومطالبة البهائيين في حقهم في الحياة والحصول على أوراق ثبوتية. الفيلم الثاني “سلاطة بلدي” للمخرجة نادية كامل، عن الزواج المختلط، والتغيير من ديانة لأخرى وكيف يتعايش أفراد الأسرة الواحدة حتى لو غير احدهم ديانته وكيف تعيش العائلات معاً ويقبلوا بعضهم على هذا الوضع الجديد. وأضافت “كلما زادت هذه الأفلام كلما زادت الثقافة المجتمعية لحقوق الإنسان كلما استقر المجتمع”.   ودعت كتاب السيناريو والمنتجين إلى العودة إلى إبراز كافة المواطنين المصريين في أفلامهم.

الأستاذ حسن زين العابدين -أديب وناقد فني ومذيع بإذاعة الشباب والرياضة- تحدث عن عملين سينمائيين لهم علاقة بحقوق الإنسان، الأول ” فيلم “المواطن مصري” لصلاح أبو سيف وفيه يشعر المشاهد بالقهر، فالإنسان في هذا الفيلم  ليس له أي نوع من الكرامة الإنسانية، مجرد كائن خلق لكي يُمَارس عليه القهر والانتهاك، وقال أن الفيلم أكد على شعور أي إنسان بنوع من القهر في حياته،  وعبر مخرج الفيلم عن ذلك بدموع الكمنجة” لكن كان السؤال هل يمكن “للكمنجة” أن تتمرد أم تكتفي بالبكاء فقط!!الفيلم الثاني الذي تحدث عنه زين العابدين، فيلم ” البداية” أشار فيه إلى شخصية “صالح” الإنسان البسيط الذي ليس لديه أي وعي ثقافي يتم تجنيده من قبل آخرين وعندما يشعر بكيانه وقيمة نفسه يبدأ في التمرد.

s112008914329

الأستاذة آمال عويضة -الأديبة والناقدة الفنية والصحفية بجريدة الأهرام- تحدثت عن العلاقة بين السينما وحقوق الإنسان، وأشارت إلى أننا أصاحب 110 سنة سينما و60 عام حقوق إنسان، والإنسان هو الهدف والموضوع الرسمي لأي فيلم مثلما نجد في أفلام عاطف الطيب مثل “البريء” و”ليلة ساخنة”…
وأضافت الأستاذة آمال عويضة أن الفن تحكمه فلسفة والفلسفة تناقش الخير والحق والجمال، ومعظم الأفلام السينمائية منذ 110 عام  تناولت هذه الفلسفة وأي فيلم تناول نفاق سياسي لتأييد السلطة أو تأييد القهر ذهب إلى مزبلة التاريخ الآن، وقالت لا يوجد سينما تافهة. وأشارت إلى بعض الأفلام مثل “إسماعيلية رايح جاي” الذي ناقش مشكلة شاب عاطل يبحث عن فرصة عمل، وفيلم “أمريكا شيكا بيكا” الذي ناقش الهجرة الغير شرعية. وقالت أن فيلم “حسن مرقص” حرك قضية، لكنه لم يقدم لنا حل فهذا ليس دور السينما. واختتمت حديثها بالدعوة لإعادة النظر إلى الأفلام ومشاهدتها مرة أخرى من وجهة نظر نقدية موضوعية.
واليكم تفاصيل مانشر بموقع الاقباط متحدون :

http://www.copts-united.com/08_copts-united_08/nrep.php/2008/11/14/13447.html

فين القضية ؟

31-10-2008

جملة قصيرة رددتها المدونة الشهيرة نورا يونس على صفحات مدونتها الشهيرة المعروفة باسمها وبالمناسبة اهنىء نورا لحصولها على جائزة عن دفاعها  عن قضايا حقوق الانسان فى مصر والوطن العربى  . هذه الجملة قالتها ايضا نورا فى الفيلم الوثائقى : عقيدتى ام وطنى و الذى يعرض لمشكلة البهائيين فى مصر بحثا عن حقوقهم المدنية . وكانت تعنى بفين القضية انه ببساطة اذا كانت مصلحة الاحوال المدنية تطلب بيانات المواطن صحيحة بدون تزوير حتى لا يعاقب بقانون العقوبات بتهمة التزوير والتى عقابها 5 سنوات سجن .

فاين اذا القضية؟d984d988d8acd988

 فالبهائيون لا يريدوا ان يزوروا .

 ولا يريدون الا الصدق

ولا يريدون الا ابسط طلب فى الوجود وهو الحصول على اوراق ثبوتية يعنى  مجرد اوراق .

فاين اذا القضية ؟

(more…)

عقيدتى ام وطنى

08-09-2008

الاشكالية البهائية فى مصر

 

هذا الفيلم الوثائقى يوثق لما جرى داخل المحكمة الادارية العليا بمجلس الدولة  اثناء الحكم بنقض الحكم الذى صدر للبهائيين فى 4 ابريل 2006 والمحكمة هى الادارية العليا 16 ديسمبر 2006 الجيزة مصر. ممكن مشاهدته على العمود الجانبى فى المدونة على 4 اجزاء

الان ممكن مشاهدة الفيلم بالكامل فى العمود الجانبى لمدونتى وموقعى على الفودبود:

http://smilerose.vodpod.com/

الجزء الاول

الجزء الثانى

الجزء الثالث

الجزء الرابع