Archive for the ‘صحف عن البهائية’ Category

بيان الغنى الحقيقى للوجود

15-06-2016

الغنى الحقيقى فى الوجودتفضل حضرة عبد البهاء “مركز العهد والميثاق للدين البهائى “منذ اكثر من قرن من الزمان بهذا البيان عن الغنى الحقيقى للوجود ومنشور فى كتاب من مفاوضات عبد البهاء نشر بالعربية عام 1928م. هذا الكتاب كان ردا على اسئلة العديد من الافراد فى اوروبا وامريكا اثناء رحلة حضرته الى الغرب  من 1910 الى 1913 . اليكم ما افضى به من لئالىء المعانى:

” إنّ شرف كلّ كائن من الموجودات وعلوّ درجته يتعلّق بأمر ويرتبط بكيفيّة، فشرف الأرض وزينتها وكمالها في اخضرارها وتجدّدها من فيض سحاب الرّبيع، إذ ينبت النّبات وتتفتّح الأزهار والرّياحين وتثمر الأشجار وتمتلئ بالفواكه اللّذيذة الشّهيّة وتتشكّل الحدائق وتتزيّنالرّياض وتلبس الحقول والجبال حلّة خضراء وتتزيّن الحدائق والبساتين والمدن والقرى، فتلك هي سعادة عالم الجماد.

(more…)

ما أحوجَ البشر الى أن يعرف بعضهم أديانَ بعض

30-11-2011
الاربعاء, 30 نوفمبر 2011  كتب عبدة  وازن فى جريدة الحياة  عن كتاب تراثنا الروحى  لدكتور سهيل بشروئى
113001b‭.jpg
عندما أنجز أبو الفتح الشهرستاني، «مؤرخ الأديان والمذاهب في القرون الوسطى» كما يُسمى، موسوعتَه «الملل والنحل»، كتب في المقدمة يشرح أنّه أراد أن يجمع «المصادر والموارد لأرباب الديانات والملل وأهل الأهواء والنحل»، وأن يقتنص «أوانسها وشواردها» في مختصر يحوي «جميع ما تديَّنَ به المتديِّنون وانتحله المنتحلون»، وغايته أن يكون هذا المختصر «عِبرة لمن استبصر، واستبصاراً لمن اعتبر». وإذا كانت القرون الوسطى مثّلت حالاً من الاضطراب الديني والفتنة شرقاً وغرباً، فما تراه يكون واقع القرن الحادي والعشرين الذي شهد في مفتتحه الصدمة الأعمق (11 ايلول) بين الشرق والغرب، حضارياً ودينياً وسياسياً؟ هذا القرن الحالي، الذي قال عنه أندريه مالرو إنّه سيكون قرناً دينياً، عاود طرح السؤال الديني جذرياً، وكانت بعض المقولات قد مهّدت له،ومنها مقولة «صدام الحضارات» و «نهاية التاريخ» وسواهما.

(more…)

وحدة المصريين في التعدد والتنوع الموجود بها

28-08-2011

نشر بجريدة روز اليوسف الصفحة الاخيرة 25-8-2011  هذا المقال عن كتاب عباس افندى

كتب داليا طه العدد 1888 – الخميس – 25 أغسطس 2011

صدر مؤخراً كتاب عباس أفندي عبدالبهاء لمؤلفه دكتور سهيل بشرؤي أشار في إلي أن وحدة مصر في التعدد والتنوع الموجود فيها وأنه لابد أن يحاسب الفرد عن عمله لا عن دينه وتحدث عن مساواة الجنسين وأن هذا يساهم في وحدة التعالم الإنساني مذكرا أنه لو نالت البنت حظها في التعليم مثل الصبي سيتعلم كل العالم لأنها المربية الأولي للبشرية.

واستعرضت المجلة رحلات حضرة عبدالبهاء عباس أفندي وهو مركز العهد والميثاق للدين البهائي، هذه الرحلات إلي مصر وأوروبا وأمريكا كانت منذ مائة عام ومن المعروف أن د.سهيل هو الذي أسس مركز أبحاث ودراسات باسم خليل جبران بجامعة ميريلاند وهو مؤلف وروائي عالمي وعمل بجامعة ميريلاند بالولايات المتحدة الأمريكية من 1992 إلي 2005 وقد عاش صباه وشبابه في الإسكندرية قبل هجرته للغرب.
(more…)

Baha’i Homes Set on Fire Again in Egypt

23-02-2011

The Egyptian paper Youm 7 reported yesterday and almasry alyoum that two homes of Baha’is were set on fire in Shuraniya village, in the Sohag governorate. The group of people responsible for the arson also stole property of the Baha’is.

The arson did not result in human casualties because the owners of the homeshad fled Shuraniya and have been living in Cairo since their homes were previously torched in March 2009, fearing additional attacks. 40 Baha’i families from the village fled it following the attacks and are still unable to return to them. While several people were arrested after the previous arson attack, they were later released and no charges were brought against anyone. The March 2009 attack targeted five homes of Baha’is following anti-Baha’i incitement on Egyptian TV.

(more…)

Religion is for God and Country is for All [a translation]

05-01-2011

بالانجليزية ترجمة مقال د منير مجاهد على الحوار المتمدن ردا على مقال احمد موسى بالاهرام على مسئوليتى

Al-Ahram newspaper published a strange article by Mr. Ahmed Moussa in his weekly column named “On my own Responsibility” on 22 December 2010, titled “Baha’i is not a religion…!” [The article] stating that “freedom is only for the three heavenly religions, Judaism, Christianity, and Islam, and anything else cannot be regarded as a religion.”

With the exception of the point of view of the Ministry of Interior, I do not understand what he based his strange judgment on.

(more…)

بهائيون: “الوطنى” قادر على إعداد قانون أحوال شخصية لكل المصريين

17-11-2010

كتبت سارة علام فى اليوم السابع اليوم 17 نوفمبر 2010 عن مشكلات التى يعانى منها البهائيين حتى اليوم ومازالت حالة الموت المدنى تخيم على بهائيوا مصر

رأى الناشط البهائى رؤوف هندى أن الحزب الوطنى الديمقراطى يقدر على إعداد مسودة لقانون الأحوال الشخصية لجميع المصريين.وأوضح “هندى” فى تصريحات لـ”اليوم السابع” أن الحزب لديه عددا كبيرا من الكوادر القانونية والمستشارين بين أعضائه يمكنهم إعداد مسودة لمثل هذا القانون.

وعن رأى البهائيين إذا ما أعد الحزب الوطنى مشروعا لقانون الأحوال الشخصية لهم قال “هندى” قدمنا مشروعا لقانون أحوال شخصية للبهائيين لوزارة العدل منذ شهور وإذا أراد “الوطنى” إعداد قانون فليرجع إليه.

وعبر “هندى” عن انزعاجه مما وصفه بمعاناة البهائيين بسبب تعطل أحوالهم المدنية وما يتعلق بخانة الزواج والطلاق فى بطاقات الرقم القومى واصفا البهائيين بالمواطنين مع إيقاف التنفيذ.

وجدد “هندى” مطالبه بضرورة وجود قانون أحوال شخصية مدنى موحد لكل المصريين يكفل لكافة أطياف المجتمع من مسلمين ومسيحيين وبهائيين وغيرهم الزواج طبقا له بحرية تامة ودون تهديد أو وعيد من المؤسسات الدينية الإسلامية أو المسيحية.وكان الحزب الوطنى قد بدأ فى إعداد مسودة قانون للأحوال الشخصية للمسيحيين، الأمر الذى أثار جدلا واسعا.

Convesations about the Baha’i faith part 2

16-10-2010

نشر موقع اكسمينر هذه المقالة مع شخصيات بهائية  بقلم

David Crammer

Jenny Purushotma: Everything we do has a global focus. There are books and websites (http://info.bahai.org) that show we really are a global community. The temples and houses of worship for the Baha’i faith are being built sequentially on different continents. Contributions are given anonymously and voluntarily by the Baha’i around the world and only Baha’i can contribute to the fund. Problems that we are facing today in the world are global problems and we can only solve them as a world community.

(more…)

السلام العالمي.. رؤية عصرية

25-09-2010

كتب مازن نعيم الحلبى فى جريدة الرأى الاردنية عن السلام العالمى
– أين تقف البشرية المنكوبة وإلى أين تسير؟.. قادة العالم منهمكون في عقد مؤتمرات السلام في بقاع الأرض المتهالكة، والنتيجة عجز تام وشلل كامل في صياغة حلول كونية عصرية تتعامل مع كل ما يتدفق من تحديات عالمية متشابكة وتحولات جذرية وتغيرات عميقة لم يشهد مثلها التاريخ من قبل والتي بدأت تضرب بلا هوادة في أعماق الفكر الإنساني والروحي لجموع البشر وقادتهم الذين يقفون حائرين عاجزين مرتبكين أمام استحقاقات الأمن العالمي الشمولي.
إن الحقيقة الماثلة أمامنا هي أن العالم وبسبب تمسكه العنيد بأنماط من السلوك والتفكير عفا عليها الزمن يترنح في سيره نحو منعطف هو الأحرج والأخطر في تاريخ الكوكب الأرضي، فرغم المساعي الحثيثة والدعوات المتكررة للسلام العالمي الواقع تحت مخالب المصالح الوطنية لكل دولة، إلا أن بؤر الصراعات والنزاعات تتعاظم، والحروب المعلنة والخفية تزداد اتساعا وحدة وتنوعا يوما بعد يوم، وأضحت الشعوب تئن متلهفة للأمن والأمان.

(more…)

مائة عام رحلة عبد البهاء الى مصر واوروبا وامريكا 100 years ago, historic journeys transformed a fledgling faith

17-09-2010

HAIFA, — One hundred years ago, ‘Abdu’l-Baha, the eldest son of Baha’u’llah and His appointed successor as head of the Baha’i Faith, embarked on a series of journeys which, over the course of three years, took Him from the Holy Land to the Nile delta, from the Pacific coast of North America to the banks of the River Danube.

Despite His advanced age, ‘Abdu’l-Baha set out in August 1910 to present Baha’u’llah’s teachings about the dawning of a new age of peace and unity, to high and low alike. These historic journeys launched a fledgling faith on its way to becoming a world religion.

(more…)

عبد البهاء فى مصر ( جزء 2)

08-08-2010

فى مثل شهر سبتمبر من عام 1910 اى منذ مائة عام بالضبط دخل حضرة عبد البهاء الى بورسعيد واقام بها حوالى شهر ثم ابحر الى اوروبا اول مرة ولكنه عاد الى ارض مصر لانه لم يتحمل موسم الثلوج فى اوروبا وبقى قرابة العام سافر بعدها مرة اخرى الى اوروبا ثم الولايات المتحدة الامريكية وكندا فى رحلة طويلة . كانت الفترة التى سبقت هذه الزيارة فترة اعلان عنها من خلال بعض الجرائد المصرية التى كانت تكتب بالانجليزية وتوزع بالدول الاجنبية مثل الاجبشيان جازيت وغيرها فقد كانت صدى زيارته لمصر وقرب زيارته لاوروبا وامريكا صدى كبير فى استقبا ل الناس له من البهائيين وغيرهم .
امن جدى بالدين البهائى اثناء زيارة حضرة عبد البهاء الى بورسعيد وذلك عندما رأه اول مرة وجها لوجه وكانت بينهما مراسلات بعد ذلك بالصورة البهائيين فى بورسعيد 1925 امام حظيرة القدس