Archive for the ‘زواج بهائى’ Category

الزواج البهائى Gregsvideo presents “A Baha’i Union” // Surya & Milly – Hong Kong

09-10-2012

حفل عقد زواج بهائى لشاب هندى وفتاة ماليزية وعقد فى هونج كونج . سبق حفل الزفاف عقد زواج مدنى فى نفس اليوم ثم عقد الزواج البهائى بالمركز البهائى هناك وتمت اجراءات الزواج البهائى بموافقة الوالدين لكلا الطرفين حيث ان الزواج بالنسبة للبهائيين هو مؤسسة يتحد فيها الزوجان روحانيا وماديا . والزواج البهائى يسمح بالزواج من الاديان الاخرى ويشترط فقط اجراء عقد الزواج البهائى وموافقة الوالدين ودفع المهر كما حدد فى الكتاب الاقدس . والزواج بين الافراد من دول مختلفة بالعالم يحقق عملية وحدة العالم الانسانى

A Baha’i Union” // Surya & Milly – Hong Kong 2012

(more…)

Advertisements

الحريات الدينية فى مصر تحتاج الى مراجعة (3)

27-06-2008

كتب الاستاذ اسحق ابراهيم فى جريدة وطنى 22-6-2008 عن ندوة الحريات الدينية فى 4 يونيو الماضى

(more…)

حرمان خلود من الثانوية العامة «لأنها بهائية

16-03-2008

كتب خليل ابو شادى فى جريدة البديل اليوم16-3-2008 ص 1 عن موضوع خلود حافظ الطالبة التى منعت من دخول امتحان الفانوية العامة

 head_center1.jpg

الطالبة: الوزارة لا تعترف بشهادة الميلاد وتريدني أن أكذب وأزور

لم تكن خلود، التي لم يتجاوز عمرها 17 عاماً، تعلم أن الكذب والتزوير هما الباب الملكي لاجتياز عتبة الثانوية العامة إلي عالم الجامعة. خلود حافظ عبده، الطالبة بالمرحلة الأولي للثانوية العامة بمدرسة «صن رايز» بمصر الجديدة، أصيبت بصدمة شديدة لم تخرج منها إلي الآن، عندما علمت برفض رئيس الكنترول المركزي للثانوية العامة قبول استمارة التقدم لامتحان الثانوية العامة في مرحلته الأولي، والسبب أنها لم تكذب وكتبت في خانة الديانة في الاستمارة «بهائية» كما هو مكتوب بالضبط في شهادة ميلادها.

(more…)

هويات ممنوعة (4)

14-11-2007

هيومان رايتس ووتش: وزارة الداخلية تعتقد أن من حقها اختيار ديانة المواطن

 head_center.jpg

كتبت نوال على وكوثر النويهى فى  جريدة البديل  13 -11-2007 

قامت منظمة المبادرة المصرية للحقوق الشخصية بالتعاون مع منظمة «هيومان رايتش ووتش» العالمية لحقوق الإنسان بتوثيق امتناع مسئولي وزارة الداخلية بشكل منهجي عن السماح للبهائيين والمتحولين عن الإسلام بتسجيل معتقدهم الديني الحقيقي في بطاقة تحقيق الشخصية وشهادات الميلاد وغيرها من الوثائق الضرورية.

جاء ذلك في تقرير من 98 صفحة يحمل عنوان «هويات ممنوعة: انتهاك الدولة لحرية المعتقد الديني في مصر»، حيث أورد القوانين المصرية والدولية الخاصة بهذا الموضوع، إضاف إلي موقف الشريعة الإسلامية مع تحديد النظم القانونية في مصر والعوائق الرسمية أمام التحولات الدينية وعلاقة ذلك بحرية المعتقد وحقوق الإنسان.

(more…)

هويات ممنوعة (1)

12-11-2007

 هذا هو عنوان التقرير السنوى والذى نشرته اليوم المبادرة المصرية للحقوق الشخصية بيان صحفي – 12 نوفمبر 2007  عن حرية العقيدة فى  مصر  وعلى الرغم من ان مصلحة الاحوال المدنية قد اصدرت بالفعل بطاقات رقم قومى لبهائيين  مدون بها الديانة “اخرى” كما هو موضح بالصورة الاولى الا انها عادت وقيدت ذلك الى الثلاثة اديان  بالكتاب الدورى رقم 49 لعام 2004م واليكم جزءمن البيان الصحفى للمبادرة التى يديرها الاستاذ حسام بهجت:

                   cover-id-others.jpg


eipr.gif

مصر: يجب السماح للمواطنين بتسجيل دياناتهم الحقيقية في بطاقات تحقيق الشخصي

على الحكومة إنهاء التمييز والمضايقات بحق البهائيين والمتحولين عن الإسلام
 

(القاهرة، 12 نوفمبر/تشرين الثاني 2007) – قالت هيومن رايتس ووتش والمبادرة المصرية للحقوق الشخصية اليوم إن على مصر السماح لكل المواطنين بتسجيل دياناتهم الفعلية عند إلزامهم بذكر الديانة في الوثائق الرسمية. وأضافت المنظمتان أن الممارسات التمييزية للحكومة ـ والمتمثلة في عدم السماح سوى بتسجيل إحدى ثلاث ديانات وفي حرمان المتحولين عن الإسلام من إثبات ديانتهم الحقيقية ـ تنتهك طائفة كبيرة من الحقوق وتتسبب في قدر هائل من المعاناة.
وفي تقرير من 98 صفحة يحمل عنوان “هويات ممنوعة: انتهاك الدولة لحرية المعتقد”، قامت هيومن رايتس ووتش والمبادرة المصرية للحقوق الشخصية بتوثيق امتناع مسؤولي وزارة الداخلية بشكل منهجي عن السماح للبهائيين والمتحولين عن الإسلام  بتسجيل معتقدهم الديني الحقيقي في بطاقات تحقيق الشخصية وشهادات الميلاد وغيرها من الوثائق الضرورية. ولا يستند المسؤولون في هذه السياسية إلى أي قانون مصري، وإنما إلى تفسيرهم للشريعة الإسلامية. وتمتد آثار هذه السياسة إلى نواحي عديدة من الحياة اليومية للأشخاص المتأثرين بها، بما في ذلك اختيار الزوج أو الزوجة، وتعليم الأطفال، بل وحتى إجراء أبسط التعاملات المالية وغيرها من التعاملات.
(more…)

مين انا (3)

06-11-2007

كتب السيد كوبال فى رواق مصرى  تحت عنوان ” البهائيون ما بين الاعتراف والانكار” فى الواقع والقضاء  المصرى مع كوبال”

بدا المقال بوضع برومو فيلم عقيدتى ام وطنى” ثم تحدث بطريقة سلسة عن الوضع القانونى للبهائيين ورغم اشارته بعدم اعترافة بالبهائية كديانة ولكنه مع حق البهائيين فى استخراخ اوراق ثبوتية  والاسباب ذكرها فى اخر المقال  واليكم بعض اجزاء من مقالته الموجودة على مدونة رواق مصرى :copal.jpg

ترددت كثيرا” قبل أن أكتب في هذا الموضوع لأني ببساطة لا يهمني كشخص ما يعبد الآخرون أو ما يعتقدون لأن هذا لا يمسني بشيء إلا أن أكون فرعون فأحارب بذلك من يدين بعبادة غيري

ولأنني لست فرعون ولا أدعي الإلوهية أو النبوة إذن فأنا لست طرفا” في تلك العلاقة الثنائية بين العبد وربه .

ولكنني مصريا” أهتم لشئون تلك البلد التي نعيش وأتأثر بطريق مباشر أو غير مباشر بالظروف والأحداث الاجتماعية بها كمواطن أحيا علي أرض تلك البلد ولذلك قطعت التردد وأحببت أن أدلي بدلوي في هذا الأمر .

وأيا” ما كان ما يعتقده البهائيين أو ما يؤمنون به فنحن أمام واقع شئنا أم أبينا وهو أن هناك بمصر من يعتنقون تلك العقيدة يعيشون بيننا علي أرض مصر ويتقاسمون معنا أفراحنا وأتراحنا لأنهم مصريون مثلنا ولا تفاضل بيننا في هويتنا المصرية ، ولا نستطيع التعرض لهم في اعتقادهم لأنه ليس لنا محاسبة الناس أو التعرض لهم في حريتهم باعتقادهم الديني فهو بينهم وبين ربهم ، ويقصد بحرية الاعتقاد الديني حق كل إنسان في اختيار واعتناق ما يؤدي إليه اجتهاده في الدين فلا يكون لغيره الحق في إكراهه علي عقيدة معينة أو علي تغيير ما يعتقد بوسيلة من وسائل الإكراه وحريتهم في اعتقادهم مكفولة بالشريعة الإسلامية الغراء وفي القانون الوضعي المصري وفي العهود والمواثيق الدولية أيضا” .

(more…)

افراح ولكن!!!!!!!!!!

16-10-2007

     scan0015.jpg       scan0016.jpg      engy-nissan-infront-wedding-hall.JPG

تتصوروا رغم كل المعاناة التى يعيشها البهائيين بدون اوراق ثبوتية لكن والحمد لله فى اسبوع واحد دعيت لحضور ثلاثة افراح وسعدت كثيرا وتمنيت لكل العرايس والعرسان السعادة فى حياتهم الجديدة  وان يرزقهم الله بالرفاء والبنين والبنات.

والغريبة ان من مراسم الزواج هو اثبات الهوية الشخصية واكيد طبعا مفيش بطاقة رقم قومى طيب لو استعملوا البطاقات الورقية هل حينفع وممكن كمان الباسبور …طيب هما حيعملوا ايه؟؟؟؟؟؟ وانا عمالة بفكر تذكرت انه اصلا مصلحة الاحوال المدنية لا تعترف بالزواج البهائى ودى مشكلة صعبة للغاية سوف اشرحها بعدين وخلصت بتفكيرى الى انه مش مهم اى اثبات هوية كفاية شهادة الشهود مش ده برضة   اللى كان متبع فى عهد الرسول محمد عليه افضل الصلاة وابهى السلام.

وعموما الزواج البهائى قائم على  توقيع ثمانية افراد يشمل العروسان ووالديهما واثنين من الشهود البالغين ,والتاسع هو الذى يقيم العقد.واعتقد ده عدد غير مسبوق  لاشهار العقد وقد سبق وان كتبت احدى الصديقات فى مدونتها دع الشمس تشرق مراسم الزواج البهائى .وممكن الزواج من غير البهائيين

(more…)