Archive for the ‘بدون’ Category

الحريات الدينية فى مصر تحتاج الى مراجعة (3)

27-06-2008

كتب الاستاذ اسحق ابراهيم فى جريدة وطنى 22-6-2008 عن ندوة الحريات الدينية فى 4 يونيو الماضى

(more…)

Advertisements

بدون عنوان

09-06-2008

نشرت جريدة نهضة مصر 9-6-2008 ص 4 حالتين من حالات التمييز الذى يحدث للبهائيين بسبب الاوراق الثبوتية

ويمكن سماع الندوة والمداخلات فى هذا الرابط

(more…)

مركبة فى البحر

31-05-2008

اشعردائما بالانجذاب تجاه البحر احبه فى ساعات الشروق واعشقه فى حالات الغروب  وكنت وانا طفلة اهفو على هدير امواجه والاحظ امواجه مرة عالية ومرة هادئة  كان  ومازال يمثل لى الحياة بكل تقلباتها .وعلى الرغم من ذلك عندما اشعر بضغوط الحياة الكثيرة اسرع الى عربتى واقطع مئات الكيلومترات لاقف امامة واتنسم الهواء النقى فتصفو روحى .

هذا الموضوع ذكرنى باحوال البهائيين وازمة الاوراق الثبوتية فحتى الان وعلى الرغم من حصول البهائيين على حكم ايجابى باستخراج الاوراق مثبت بها خانة الديانة شرطة فى 29 يناير الماضى الا انه للان لم يتم تنفيذ الحكم والسبب ان احد المحامين قدم استشكالا لوقف تنفيذ الحكم  والذى سوف يتم النظر فيه مرة اخرى امام القضاء الادارى يوم السبت القادم 7 يونيو القادم . وعدنا الى نقطة الصفر .والسبب كما يقول المحامى حفظ النظام العام ولكنى ارى ان النظام العام يكون محفوظا بان يشعر كل مواطن بانه ياخذ كل حقوقة وقد كتبت فى مفهوم النظام العام مقالة نشرت بجريدة الاهالى على اسبوعين فى 13 -2-2008 تحت عنوان ” الرقم القومى بمنأى عن الاديان” يمكن قرانها على المدونة . فعلى مدى اربع سنوات كان البهائيون فى رحلة شاقة بين المحاكم لاستعادة حقوقهم حتى ان كل من بالمحكمة حفظ وجوة البهائيين . فتارة حكمت المحكمة باحقية البهائيين كمصريين فى الحصول على اوراقهم مدون بها ديانتهم الحقيقية كما جاء فى حكم محكمة القضاء الادارى يوم 4 ابريل 2006  ثم نقضت   المحكمة الادارية العليا هذا الحكم فى 16 ديسمبر 2006 ثم بعد عامين حكمت  محكمة القضاء الادارى يوم 29 يناير 2008 بوضع شرطة فى خانة الديانة. وسعدنا  كثيرا ولكن للان لم يتم تفعيل الحكم.  لذا فاننى  اشعر الان اننا مررنا بلحظات مثل المركبة فى البحر مرة تعلو بنا امواج السعادة بالاحكام الايجابية ومرة ترتطم بنا الامواج على صخور الشواطىء الشديدة الصلابة بالاحكام السلبية  او عدم تنفيذ الاحكام . والسوال الان لماذا الخلط بين الدين والمواطنة؟   رغم إقرار حق المواطنة في الدستورفالحياة الرسمية للبهائيين توقفت تماما بسبب عدم حصولهم على الرقم القومى  واكرر مرة اخرى الرقم القومى بمنأى عن الاديان.

http://www.onecountry.org/e171/Free_Believe.pdf

مصدر امنى: لن نطعن على حكم ترك خانة الديانة خالية

01-04-2008

كتب صابر مشهور فى جريدة المصرى اليوم 1 ابريل 2008 ص 3 عدد 1388

al-masry-alyoum-1-4-2008-page-3-no-1388-year-4.jpg

A bit more religious freedom

16-02-2008

 Apostasy need not necessarily be punished by death

 كتبت صحسفة Economist البريطانية مقالة عن حرية العقيدة فى مصر وتحدثت عن حكم المحكمة فى يناير الماضى وذكرت ان البهائيين هم جامعة قوية اثرت ان تلتزم الصدق فى تدوين البيانات صحيحة فى الاوراق الرسمية.

economist.png

TWENTY-SEVEN years ago, Egypt revised its secular constitution to enshrine Muslim sharia as “the principal source of legislation”. To most citizens, most of the time, that seeming contradiction—between secularism and religion—has not made much difference. Nine in ten Egyptians are Sunni Muslims and expect Islam to govern such things as marriage, divorce and inheritance. Nearly all the rest profess Christianity or Judaism, faiths recognised and protected in Islam. But to the small minority who embrace other faiths, or who have tried to leave Islam, it has, until lately, made an increasingly troubling difference.

Members of Egypt’s 2,000strong Bahai community, for instance, have found they cannot state their religion on the national identity cards that all Egyptians are obliged to produce to secure such things as driver’s licences, bank accounts, social insurance and state schooling. Hundreds of Coptic Christians who have converted to Islam, often to escape the Orthodox sect’s ban on divorce, find they cannot revert to their original faith. In some cases, children raised as Christians have discovered that, because a divorced parent converted to Islam, they too have become officially Muslim, and cannot claim otherwise.

(more…)

فيلم عن البهائيين المصريين

24-01-2008

untitled.jpg  p1010031.jpg  p1010019.jpg

   id-crisis.jpg  p1010030.jpg

تم عرض الفيلم الوثائقى عقيدتى ام وطنى للمخرج الموهوب احمد عزت مع مجموعة مصريين ضد التمييز الدينى وحضر العرض ما يقرب من خمسون فردا فى جو من الحوار الهادىء يوم 20 يناير2008 ودارت المناقشات  بعد الفيلم واستمرت حوالى 90 دقيقة وتركزت عن حرية العقيدة وحقوق المواطنة التى ارستها المادة 1 من الدستور المصرى لكل المصريين .وتعاطف الجميع مع الوضع الانسانى الصعب الذى يعيشه البهائيين بدون اوراق ثبوتية, وقد ترجم  بعض اصحاب المدونات انطباعهم بعد مشاهدتهم الفيلم مثل مدونة قاهرة الغجر التى عرضت رؤيتها برشاقة .  كذلك مدونة المجنون  ومنتدى ابناء مصر,وموقع الاقباط متحدون, غير التعليقات الايجابية لافراد مجموعة مصريين ضد التمييز على البريد الالكترونى.عقيدتى ام وطنى ” خيار البهائيين الصعب فى مصر  هذا هو محتوى الفيلم الوثائقى والذى كان عنوان اطلقته الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان  فى   26  ديسمبر 2005م تحت تساؤل “ دينك او وطنك والخاص بعرض مشاكل البهائيين. وقد سبق وان اشار بعض المدونين فى مدوناتهم الى هذا الفيلم مثل نورا يونس , السلام لجميع البشر,

نبذة عن الفيلم : – هذا الفيلم يوثق للحظة اعلان حكم المحكمة  من خلال الشخصيات التى حضرت داخل قاعة  المحكمة  الادارية  العليا  فى 16 د يسمبر2006   من بهائيين وحقوقين من منظمات حقوق انسان ونشطاء اسلاميين ونشطاء حقوق انسان ومدونين على الانترنت  فى القضية التى كانت معروضة على المحكمة  من احد البهائيين لا ستخراج بطاقة الرقم القومى والتى  حكمت ضد حصول البهائيين فى مصر على  اوراق ثبوتية- فى الفيلم يعرض المخرج  لكل آراء هؤلاء الافراد الذين عاصروا الحدث .. والمخرج احمد عزت – مصرى وعضو المنظمة العربية لحقوق الانسان.

      العروض السابقة للفيلم : –

 فبراير 2007    ” مهرجان سينما المرأة”……………ومنع من العرض.

– اغسطس 2007  : ” جمعية نقاد السينما” ………………….تم العرض

 سبتمبر  2007  مهرجان الاسكندرية  للافلام القصيرة  “…..ومنع من العرض.

11سبتمبر  2007   : ” المجلس القومى لحقوق الانسان”………….    تم العرض

 20 يناير 2008 : مصريون ضد التمييز الدينى ………………………تم العرض

اخيرا  ممكن مشاهدة فيلم “عقيدتى ام وطنى ” كاملا على شبكة الانترنت وممكن تحميلة كاملا ومشاهدته من خلال موقع “ شوفونا” وهى صرخة السينما المستقلة على الانترنت  وكان قد تم عمل عرض اولى له على موقع “شايفنكم”  منذ عدة اشهر .

الى متى مد اجل قضايا البهائيين

20-01-2008

يوم الثلاثاء القادم 22 يناير  للمرة الخامسة من مد اجل القضايا البهائيين فالمفروض انها محجوزة للحكم والقضايا متعلقة بقضيتين:

emad-nancy.jpg mared.jpg

وتتعلق القضية الأولى : بالتوأمين عماد ونانسي رؤوف هندي، البالغين من العمر 14 عاماً، والذين ترفض مصلحة الأحوال المدنية بوزارة الداخلية منحهم شهادتي ميلاد جديدتين تحملان الرقم القومي، رغم أنهما يحملان شهادتي ميلاد صادرتين عام 1993 تثبتان اعتناقهما للبهائية ومولدهما لأبوين بهائيين. وكان والد الطفلين قد أقام الدعوى في 2004 ضد كل من وزير الداخلية ورئيس مصلحة الأحوال المدنية بعد أن عجز عن إلحاق الطفلين بأي من المدارس العامة بسبب عدم امتلاكهما لشهادة الميلاد الإلزامية الجديدة الصادرة بالحاسب الآلي.   وقد قام محامو المبادرة المصرية للحقوق الشخصية في يناير الماضي بتقديم طلب لتعديل طلبات الطاعنين في الدعوى بعد صدور حكم المحكمة الإدارية العليا في دعوى مشابهة بعدم أحقية البهائيين في الاستمرار في إثبات اعتناقهم للبهائية في الأوراق الرسمية. وبموجب تعديل الطلبات تحول الموضوع المطروح على المحكمة الآن إلى حق البهائيين في الحصول على شهادات ميلاد وغيرها من الأوراق الرسمية مع ترك خانة الديانة فيها خالية، دون إجبارهم على اعتناق الإسلام أو المسيحية. أما القضية الثانية : والتي أقامتها المبادرة المصرية للحقوق الشخصية في شهر فبراير الماضي فتتعلق بالطالب حسين حسني عبد المسيح، المولود في عام 1989، والذي تم وقف قيده  ثم رفده  بالفرقة الثانية بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية بجامعة قناة السويس بسبب عجزه عن استخراج بطاقة شخصية لكونه بهائي الديانة ومولوداً لأب وأم مصريين بهائيين. ويتعرض جميع الطلاب الجامعيين المولودين لأسر بهائية لمشكلات مشابهة تؤدي إلى منعهم من استكمال دراستهم أو فصلهم من الجامعات والمعاهد بسبب عدم تمكنهم من الحصول على بطاقات شخصية أو شهادات تأجيل الخدمة العسكرية. يذكر أن الحكومة المصرية ملتزمة بحماية المواطنين من التمييز الديني ومن الإكراه على اعتناق ديانة بعينها بموجب الدستور المصري والعهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية والميثاق الأفريقي لحقوق الإنسان والشعوب. كما أن الحكومة تخضع لالتزام قانوني بحماية الحق في التعليم دون تمييز على أي أساس، بما في ذلك المعتقد الديني، بموجب كل من الميثاق الأفريقي والعهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والاتفاقية الدولية لحقوق الطفل. 

ومن يومها يواجه البهائيون العديد من المشاكل بسبب امتناع مصلحة الاحوال المدنية  باصدار اوراق ثبوتية  لهم وصلت الى حد الموت المدنى الكامل فى 30 سبتمبر2007  حيث تم الانتهاء العمل بالبطاقات الورقية فى كل اجهزة الدولة .  وقد اشار الاستاذ احمد الدسوقى الى معاناة البهائيين فى مدونته تحت عنوان قضية للمناقشة

هذه المدونات كتبت تضامنا معنا:

   دع الشمس تشرق, منتدى ابناء مصر,  مدونة المجنون, مدونة احمد الدسوقى,صفاء القلب.Bafai view

 ومدونة شمس الحياة ,وموقع منظمة اقياط الولايات المتحدةمشوار حياة جد وجدة,شبكة الشرق الاوسط لتحاور الاديان,living in Egypt without ID

Much to be modest about

28-12-2007

nkrumah1.jpg   aaw.gif

تحت هذا العنوان كتب الاستاذ الصحفى الكبير جمال نكروما اليوم 27-12-2007  فى جريدة الاهرام ويكلى الاسبوعية  فى صفحة 4  والعدد رقم 877 والجريدة تصدر كل خميس باللغة الانجليزية  . المقال عن حصاد عام 2007  للاقليات الدينية فى مصر . والمقال تحت موضوع كبير  على صفحتين بالجريدة بعنوان:All’s not well on the domestic front  واود ان تشاركونى قرائته والجزء المكتوب عن وضع البهائيين مظلل بالاصفر

(more…)

نبتدى منين الحكاية

22-12-2007

 nancy_.jpg

ابدأ الحكاية على عكس الحواديت من الاخر ومع الاعتذار لشباب مجلة “من الاخر”  لحقوق الانسان  . من الاخر ويارب يكون اخر مرة تؤجل فيها محكمة القضاء الادارى الحكم في قضايا البهائيين الاثنين والمحجوزين للحكم فى 25 ديسمبر القادم ودى تالث مرة تتحجز للحكم واتمنى تكون الثالثة تابتة … واليوم ده بالمناسبة عيد اشقائنا الكاثوليك كل عام وهم جميع ومصر بخير ومحبة وسلام .كان نفسى اروح ابارك واهنى بالعيد لكن قدرنا ان نروح المحكمة. وارجع احكى واقول الى متى هذا العذاب يامصلحة الحقينا….. احنا تعبنا من اللف فى المحاكم .

اكتفى اليوم بوضع تعليق جاء الى مدونتى ويقول صاحبها انه صدم عندما قرا عن المشكلات التى يعانى منها البهائييون واليكم تعليق الصديق :

Monayar , والتى كتبها فى مقالة”  افراح ولكن

(more…)

باقة ورد الى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

27-11-2007

                                         268_2.jpg

باقة ورد من كل الالوان والانواع اقدمها اليوم الى المجلس القومى لحقوق الانسان المصرى وعلى رأسه الدكتور بطرس غالى لمجهوده وسعيه الحثيث لارساء ثقافة حقوق الانسان فى مصر . والمجهود الضخم الذى بذله المجلس فى مؤتمره الموسع يوم 25 نوفمبر 2007 والذى سبقة على مدار عام مضى من اقامة  6 ورشات عمل فى كل ما يخص حقوق الانسان ممكن مطالعتها هنا  واخص بالذكر شباب العاملين بالمجلس الذين قاموا بتنظيم المؤتمر وهذا مجهود ضخم اقدره لهم ليخرج اليوم على النحو المشرف .

nchr.jpg

(more…)