Archive for the ‘التعايش بين الاديان’ Category

حلم عالم جديد يغمره السلام

18-07-2016

نشر بالحوار المتمدن 17 -7 – 2016-

مقال د باسمة موسى

وسط عالم تتصاعد فيه وتيرة الارهاب الاسود والكراهية للانسان الذى ابدع الله خلقه  من اخيه الانسان, ودماء بريئة تسيل على الارصفة و  الشوارع والميادين  فى بلاد العالم المختلفة , واطفال يتمنون للعالم الذي يترعرع فيه عقولهم البريئة  ان يحنوا عليهم لكى تتفتح زهورهم المعرفية بعيداً عن التطرف والتشدد والارهاب الفكرى والتعصب والتمييز بين بنى البشر فى كل العالم. وسط هذه الاجواء التى تصلنى عبر وسائل الاعلام عصفت بى المشاعر ببعض الافكار والرؤى  التى درستها مع بعض الاصدقاء لعالم جديد نحلم به جميعا يتصف بالاتى :

عالم به خلق جديد يتعاون فيه الافراد مع بعضهم البعض,

عالم يفرح كل شخص فيه بانجازات الآخرين , ولا يكون فيه هناك مجال للحسد والمنافسة,

عالم يمكن للناس فيه ان يتخلوا عن آرائهم الشخصية, ويكونون مستعدين للتعلم مع الآخرين,

عالم يتوافق فيه التقدم المادى والروحانى للفرد مع تقدم الجامعة,

عالم يعمل فيه النساء والرجال جنبا الى جنب فى جميع مناحى الحياة,

عالم يكون فيه ايمان بقدرة كل فرد بالمجتمع,

عالم تنبع فيه الاعمال شوقا لرضاء الله ولإطاعة لأحكامه, لا رغبة فى مقام او سُلطة,

عالم ترعى فيه المؤسسات المُبادرة الفردية وتُوجَهها , ويُراعى فيه الافراد الانضباط والنظام بعدم اتباع اهواء انفسهم,

عالم  لا يبتغى اعضاء المؤسسات فيه  اى منافع شخصية, وبتجرد تام , يكرسون طاقاتهم لتمكين الأفراد الذين يخدمونهم,

عالم يكون فيه المؤسسات التى تحكم المجتمع مثالا للخضوع والتواضع,

عالم يعمل فيه اولئك الذين دُعوا  للخدمة فى المؤسسات جنبا الى جنب مع افراد الجامعة,

عالم تكون فيه المؤسسات مصادر للهداية, وتُعتبر الطاعة القلبية  لها شرطاً ضرورياً  لتقدم  مكونات المجتمع الثلاث الفرد والمؤسسات والجامعة,

عالم توفر فيه الجامعة الظروف لتجد مواهب وقدرات افرادها تعبيرا جماعيا لها ,

عالم تكون فيه الجامعة خالية من ” الفجوة بين الاجيال” مما يسمح بتسخير طاقة  افراده الاصغر سناً وكذلك تجارب افراده الاكبر سناً,

عالم ليس للوضع الاقتصادى للأفراد والعائلات  فيه تأثير على مشاركتهم فى حياة الجامعة.

عالم تتم فيه مشاركة المعرفة بحرية, ويتم تكريسها لتقدم مدنية عالمية مزدهرة ببعديها المادى والروحانى .

يتبقى لمقالى هذا الاجابة على هذه الاسئلة :هل العالم الذى اتصوره هو مجرد ُحلم خيالى , ام إنه سيظهر الى حيز الوجود فى وقت يشاء الله فيه هذا؟ .

لقد آن الآوان لبذل الجهود للوصول بشعوب العالم لبناء جامعات نابضة بالحياة  وان يكون هناك حرية الايمان وحرية الانتقال وحرية الابداع فى كل المجالات العلمية والادبية وغيرها . انه الوقت لقادة العالم لتبنى رؤى جديدة تعزز ثقافة الوحدة والاتحاد ونبذ كل التعصبات فى كل المعمورة للوصول الى السلام العالمى الذى وعد الله تعالى به البشر  فى كل الاديان

مرجع كتاب روحى 0 1

Advertisements

بيان الغنى الحقيقى للوجود

15-06-2016

الغنى الحقيقى فى الوجودتفضل حضرة عبد البهاء “مركز العهد والميثاق للدين البهائى “منذ اكثر من قرن من الزمان بهذا البيان عن الغنى الحقيقى للوجود ومنشور فى كتاب من مفاوضات عبد البهاء نشر بالعربية عام 1928م. هذا الكتاب كان ردا على اسئلة العديد من الافراد فى اوروبا وامريكا اثناء رحلة حضرته الى الغرب  من 1910 الى 1913 . اليكم ما افضى به من لئالىء المعانى:

” إنّ شرف كلّ كائن من الموجودات وعلوّ درجته يتعلّق بأمر ويرتبط بكيفيّة، فشرف الأرض وزينتها وكمالها في اخضرارها وتجدّدها من فيض سحاب الرّبيع، إذ ينبت النّبات وتتفتّح الأزهار والرّياحين وتثمر الأشجار وتمتلئ بالفواكه اللّذيذة الشّهيّة وتتشكّل الحدائق وتتزيّنالرّياض وتلبس الحقول والجبال حلّة خضراء وتتزيّن الحدائق والبساتين والمدن والقرى، فتلك هي سعادة عالم الجماد.

(more…)

الاسلام والدين البهائى

05-05-2016

موقع الاسلام والدين البهائى به رد على بعض الاسئلة التى يطرحها القراء

13164381_826243057508927_8320157446406124359_n

(more…)

حامد كمال : سجين حرية المعتقد باليمن- موعدنا 24 ابريل 2016

04-04-2016

10933760_10152631451881526_2193261737113481349_n

هذا البوست ملخص لما حدث قبل يوم محاكمة السيد كمالى 3ابريل الماضى اى منذ 2013 للمتابعة

فى اليمن السعيد بلد الحضارة الممتدة عبر الاف السنين نشرت المحبة والسلام لكل من عاش او زار او مر بهذه البلاد الجمبلة الرائعة الطبيعة بكل الجبال والهضاب والبحار وبطيب الناس فيها الذين تعايشوا ومازالو بكل المحبة مع كل من على ارضها الخصبة والكريمة والتى اتوق الى زيارتها فى يوم من الايام .

فى متابعة للموضوع  كتبت مدونة وجهة نظر اخرى هذه الاخبار :و اذكركم بمقالة للناشط اليمني الشاب حميد منصور القطواني، المنسق العام لميثاق الثورة الشبابية (كما يصف نفسه في المقال)  بعنوان البهائيين في اليمن بين ثالوث الاضطهاد وأمل الثورة الشبابية بتاريخ 8 يناير 3013 يعرض فيه كاتب المقال وصفا منصفا للبهائية والبهائيين: اليكم ماذكرته كاتبة مدونة وجهة نظر اخرى:

(more…)

عيد الحب happy valentine day

13-02-2016

غدا 14 فبراير عيد الحب 52f6fc38-7171-4242-9736-59764a4a415fوهو قاب قوسين أو أدنى ، فهل سألنا انفسنا : ماذا يمكن أن يكون أفضل هدية ل بلدي الحبيبة ؟ هل نهدى اليها هدية غالية ؟ ام خاصة؟***** ام هدية بطريقة عملية تمثل هذه المحبة القلبية لاعادة بناء مجتمعاتنا سويا . هل نقدر ان نزرع قلوبنا باشجار محبة تفيض بانوار الوحدة والاتحاد لبنى الجنس البشرى من اجل عالم خالى من كل التعصبات لينعم اولادنا واحفادنا بالسلام العالمى , وهل من الصعب ان نزرع اشجارا خضراء فى ارض الله الواسعة والتى لاحقا ستجلب الامطار الغزيزة لتبدل الارض الجافة الى ارض خصبة بالثمار والورود والرياحين . هذه الاسئلة التى تراودنى بين الحين والاخر هل لها من اجابات ؟
اصدقائى وصديقاتى فى الانسانية كل سنة وانتم بخير ومحبة . واتمنى ان تفيضوا بثمار اشجار المحبة التى خلقها الله تعالى فى قلوبكم لمن حولكم ولبلادكم التى تحتاج اليكم جميعا لبنائها من جديد .
ان المحبة القلبية للاخرين هى الهدية التى ستظل على قيد الحياة والتى يحتاجها الان كوكب الارض الذى نعيش فيه وسيبعد عنا شبح الحروب والارهاب.كل سنة وانتم طيبون

اطلاق موقع الجامعة البهائية العالمية باللغة العربية

02-02-2016

تم ترجمة الموقع  البهائي الرسمي إلى ستة لغات ومنها اللغة العربية. وتحديداً فقد تم ترجمة الجزء الخاص بما يعتقد به البهائيون وماذا يفعل البهائيون. وفيما يلي الرابط الخاص بالموقع بترجمته العربية: http://www.bahai.org/ar/

لتكن رؤيتكم عالمية …” — حضرة بهاء الله

بعث الله عز وجّل إلى البشرية عبر التاريخ سلسلة من المربين– وهم رسله الذين بعثهم كمظاهر إلهية بين البشر – قدّمت تعاليمهم الأساس لتقدم الحضارة البشرية. من بين هؤلاء الرسل إبراهيم وكريشنا وزرادشت وموسى وبوذا وعيسى ومحمد عليهم السلام. أوضح حضرة بهاءالله وهو الأحدث الأحدث بين سلسلة الرسل، بأن الأديان تأتي من المصدر الإلهي ذاته، وهي بمثابة فصولٍ متتابعة لدين واحد مصدره الخالق العظيم.

يؤمن البهائيون بأن البشرية في حاجة ماسة إلى رؤية موحدة تجاه مستقبل المجتمع البشري، وطبيعة الحياة والهدف منها. وبأن هذه الرؤية تتكشف في الآيات والآثار الكتابية التي جاء بها حضرة بهاء الله.

(more…)

قادة الأديان يُساهمون فى برنامج للأمم المتحدة حتى عام 2030 – Faith leaders contribute to UN Agenda 2030

24-09-2015

نشر هذا الخبر على موقع الجامعة البهائية العالمية 1067_00

انجلترا – بريستول فى 16-9-2015

قدم 23 نائبا عن الأديان مع ممثل الجامعة البهائية العالمية أفكاراً وخططاً لتدعيم هدف التنمية المستدامة وسُميت هذة الأفكار والخطط ببرنامج 2030 ليتم عمل تطوير مبدئى خلال الخمسة عشر عاما القادمة تحت رعاية هيئة الأمم المتحدة.

هذا وقد ساهمت أطيافا متعددة من مجتمع مدينة” بريستول ” التابع لدولة انجلترا لمناقشة موضوع “الأديان فى المستقبل” وذلك فى المدة من 8سبتمبر الى 9 سبتمبر 2015  تحت رعاية برنامج التنمية المُستدامة للأمم المتحدة بالأشتراك مع مجموعة تحالف حماية الأديان وصيانتها,وكان حضور  الجامعة البهائية لة دور حيوى جدا فى انجاح برنامج التنمية المُستدامة.

ان الأديان صبغت المجتمعات المتحضرة منذ فجر التاريخ ورَوجت لبذل الجهود لرخاء الآخرين ورسمت نموذجا مُفيدا للفرد والمجتمع ، كما انة ليس هناك اى  وسيط بين القناعة الدينية  وتقديم الخدمة