ميلاد حضرة الباب وحضرة بهاء الله


 

 

1394057_220793004765834_410573968_n
سعيدة جدا اليوم ان الاعياد البهائية تعانقت مع عيد هجرة الرسول محمد عليه السلام  وكان الله سبحانه وتعالى اراد ان يجمع البشر ويوحدهم على المحبة والوحدة والاتحاد كل عام وبنى الانسانية من البهائيين والمسلمين ومن كل اصل وكل دين  بخير ومحبة وسلام .

 

“والعيدان الآخران هما يوم مولد حضرة بهاء الله، ويوم مولد حضرة الباب. ويقع العيدان وفقا للتقويم الهجري في يومين متتاليين، فيصادف مولد حضرة بهاء الله الثاني من شهر المحرم 1233 الموافق 12 تشرين ثاني (نوفمبر) 1817، ويصادف مولد حضرة الباب اليوم الأول من الشهر نفسه 1235 الموافق 20 تشرين أول (أكتوبر) 1819 ولهذا يطلق عليهما “عيد المولدين”، وقد ذكر حضرة بهاء الله أن اليومين عند الله بحسبان يوم واحد. كما تفضل بأنه إذا حل العيدان في شهر الصوم يرتفع حكم الصوم فيهما. ونظرا لأن التقويم البهائي تقويم شمسي. فإن أمر البت فيما إذا كان الاحتفال بعيد المولدين يجري وفقا للتقويم الشمسي أو التقويم القمري يرجع إلى بيت العدل الاعظم.
(شرح الكتاب الاقدس، فقرة 138) .

Advertisements

الأوسمة: , ,

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: