البهائيون يواجهون انتهاكات عنيفة وسط مفاسد لحرية الأعتقاد فى ايران Baha’is face particularly severe violations amid deteriorating religious freedom in Iran, says US


واشنطن فى 6 مايو2013

اصدرت لجنة الحريات الدينية التابعة لهيئة الأمم المتحدة تقريرا عن الحريات الدينية فى العالم كما صرحت ان هناك فسادا فى حالة الحرية الدينية فى ايران على وجة الخصوص للأعوام السابقة والتى شملت الأقليات الدينية مثل البهائيين والمسيحيين والمسلمية الصوفيون.

ان الحكومة الأيرانية مازالت مستمرة فى انتهاكاتها لحرية الأعتقاد والمزيد فى عمليات الحبس والتعذيب واصدار أحكام بالأعدام بسبب اتهامات دينية لا اساس لها من الصحة القانونية،كما قامت بعمليات مكثفة من مداهمات ومضايقات وازعاج وحجز والقاء القبض وسجن لغير المسلمين و للأقليات الدينية تحت غطاء الحماية الدستورية للبلاد من اليهود والأرمن والمسيحيين والزردشتيين .

هذا وقد بدأ اصدار التقرير السنوى للجنة الحريات الدينية منذ 1999 والذى ادرج  اسم الحكومة الأيرانية فى مقدمة البلاد التى تمارس الأضطهاد الدينى ضد الأقليات .أماهذا العام فقد خصص التقرير الحالة الأيرانية والتى شغلت صفحتين من تقرير الأضطهاد الدينى كما وصفت السلطات الأيرانية البهائيين فى البلاد بأنهم منشقين ومرتدين لذلك واجة البهائيون فى ايران انتهكات عنيفة لحرية الأعتقاد كما واجهوا اتهامات لا اساس لها قانونيا.

ومنذ عام 1979 فأن الحكومة الأيرانية تسببت فى موت أكثر من 200 بهائى وطرد اكثر من 10,000 من عملهم سواء فى القطاع العام او الوظائف الجامعية، كما ان البهائيين محرومون من انشاء اماكن للعبادة او المدارس او مؤسسات دينية مستقلة كما تم انتهاك قدسية المقابر والأماكن المقدسة فى ايران، كما تم تدمير الأماكن الدينية فضلا عن الضغوط الحكومية على اقتصاديات البهائيين والحرمان من ممارسة الأعمال سواء فى القطاع العام او القطاع الخاص وكذلك الحرمان من الحصول على تراخيص لمنشآتهم الأقتصادية او تجديدها وزيادة المضايقات ومصادرة الممتلكات.

كما لوحظ أن أكثر من 650 بهائيا تم القبض عليهم منذ عام 2005 وأكثر من 110 سجنوا فى فبراير 2013 وأكثر من 220بهائى سجنوا فى عام 2011.

كما قامت السلطات الأيرانية مع جهاز الأستخبارات فى السنوات الأخيرة بجمع معلومات عن البهائيين ومراقبة نشاطاتهم ثم صادرت الممتلكات والمبانى والكتب والكومبيوترات بدون اتهامات رسمية وبدون مستندات موثقة  اى عبارة عن تشكيلة من الأتهامات الجزافية المشكوك فى صحتها ومنها تهمة التجسس وتهمة الفساد فى الأرض كما تم منع المحامية المدافعة عن موقف البهائيين والحاصلة على جائزة “نوبل” الأستاذة “شيرين عبادى” من الأتصال بموكليها المسجونين ومنع التقدم  فى الأجرآت القانونية الى   المحاكم.

الرابط هو

http://news.bahai.org/story/955

الأوسمة: , , , , , , , ,

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: