20 يناير يوم الاديان العالمى


مقال جديد د باسمة موسى بجريدة الصباح المصرية 14-1-201
world religion day 3

يحتفل العالم يوم20 يناير الجارى باليوم العالمى للأديان، الذى يحتفل به دائما فى الأحد الثالث من يناير كل عام، بدأ الاحتفال بهذا اليوم منذ عام 1950م، أى منذ ثلاثة وستين عاما، بدأت فكرة الاحتفال بهذا اليوم بإحدى المدن بالولايات المتحدة الأمريكية، ولاقت ترحيبا ورواجا، غطته أجهزة الإعلام المقروء والمسموع والمرئى كوجه حضارى جديد لكل الرموز الدينية بهذه الولاية.

كان الهدف من هذا اليوم هو التنسيق والتحاور والتواصل بين أصحاب الأديان فيما فيه من قيم وأخلاقيات مشتركة بين الأديان، ولفت الانتباه إلى المبادئ الروحية والوئام من مختلف الديانات، والتأكيد على أن الدين هو القوة الدافعة للوحدة فى العالم وليس العكس، لأن أساس الأديان واحد، وباعتبار أن الدين يجب أن يكون سببا للمودة والاتفاق، لا سببا للتعصب والفرقة، وإن الدين مساند قوى لتوحيد البشرية، لأنه رسالة سلام من الله سبحانه وتعالى، ويحمل النوايا الحسنة لبنى البشر.. كان إيمانهم بأن الدين هو أعظم من كل الأنظمة الموجودة فى العالم باعتباره دستورا إلهيّا معصوما.. وانتهى أول يوم باتفاق الجميع على وضع آليات للعمل المشترك من أجل خدمة المجتمع.. ونضجت الفكرة بعد ذلك، وانتشرت لتشمل العديد من الولايات الأمريكية، وقد ساهم ويساهم فى التحضير لها حتى الآن أشخاص وهيئات وجمعيات من أديان عديدة يعملون سويا بدون أى حواجز فى خدمة بلدهم.

ثم بعد سنوات انتقلت الفكرة إلى النطاق العالمى، والآن تحتفل به سنويا بلاد كثيرة بالعالم بإقامة ندوات ومؤتمرات وورش عمل، يلتقى فيها أتباع الأديان، ويستمعون لبعضهم البعض بكل ترحاب، والذى انعكس إيجابيا على مجتمعاتهم فى حل بعض المشكلات التى طرأت على هذه المجتمعات، مما حذا ببعض الدول تسجيل ذكرى هذا اليوم على الطوابع البريدية مثل حكومة سريلانكا، التى أصدرت طابع بريد خاصا فى الاحتفال بهذا اليوم عام 1985 إيمانا منها بدور هذا اليوم فى التوفيق بين اتباع الأديان بها، وفى عام 1999م أصدرت سنغافورة طابع بريد آخر للحوار بين الأديان، وفى عام 2007م أصدرت الكونغو طابع بريد آخر بمناسبة الاحتفال باليوم العالمى للأديان، يمكن مشاهدته على شبكة الإنترنت.

وقد أسعدنى الحظ لحضور فعاليات أحد هذه المؤتمرات فى إحدى الدول منذ عدة سنوات، وحضر مندوبون عن الأديان الرئيسية بهذه الدولة، وهى ثمانية أديان، وحضر مسئولون من حكوماتها، والعديد من العاملين بمنظمات المجتمع المدنى لتنسيق جهودهم بالتعاون مع الأجهزة الحكومية والمجتمع المدنى فى خدمة مجتمعهم، تحدث كل مندوب عن ديانته، وما تحمله من قيم مجتمعية لكل بنى البشر، ثم قام مجموعة من الشباب بتقديم عرض مسرحى باسم «القواعد الذهبية»، أو بالإنجليزية «جولدن رولز» عن خطورة إدمان المخدرات، وعن دور العائلة فى التقارب بين أفرادها ومعالجة مثل هذه المشكلات، ثم فى نهاية العرض قرأ كل شاب فقرة من إحدى الديانات تحرم استخدام المخدرات فى غير الاستخدام الطبى، التى تمثل قواعد إلهية ذهبية للبشر.

بعد الانتهاء من العرض قدم مسئول الحكومة إحصائية بعدد مدمنى المخدرات والمشكلات الصحية المصاحبة لها، التى تكلف ميزانية الدولة الكثير، خاصة من فئة الشباب، وناشد المجتمعون بزيادة جرعات التوعية بخطورة الإدمان إلى كل معتنقى الديانات من أفراد الشعب باعتبار أن الوقاية خير من العلاج، وأشار إلى وجود مراكز علاج الإدمان وسرية العلاج، وقد علمت من أهل البلد أن فى كل عام يتبنى اليوم العالمى للأديان مشكلة فى المجتمع، وتطرح للنقاش فى هذا اليوم، ويتبناها كل رجال الدين بالتوعية إلى معتنقى هذه الديانات على مدار العام، وقد غطت الاحتفال وسائل الإعلام تغطية جيدة، وظل محور هذا اليوم مستمرا بالبرامج التليفزيونية لعدة أيام، كان هذا اللقاء بالنسبة لى تجربة ثرية أتمنى أن تطبق فى بلادى كى نستطيع أن نحل معا أيا من المشكلات الاجتماعية الموجودة فى المجتمع، فالعمل المشترك من أجل رفعة الوطن الذى نعيش فيه يذيب أى فوارق.. كل عام وكل المصريات والمصريين بخير ومحبة وسلام بالعام الجديد، الذى أتمنى أن يحقق كل إنسان فيه كل طموحاته.

Advertisements

الأوسمة: , , , , , , , , , , , , , , ,

رد واحد to “20 يناير يوم الاديان العالمى”

  1. الصحيفة الصادقة Says:

    مشكوووووووووووور

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: