وحدة المصريين في التعدد والتنوع الموجود بها


نشر بجريدة روز اليوسف الصفحة الاخيرة 25-8-2011  هذا المقال عن كتاب عباس افندى

كتب داليا طه العدد 1888 – الخميس – 25 أغسطس 2011

صدر مؤخراً كتاب عباس أفندي عبدالبهاء لمؤلفه دكتور سهيل بشرؤي أشار في إلي أن وحدة مصر في التعدد والتنوع الموجود فيها وأنه لابد أن يحاسب الفرد عن عمله لا عن دينه وتحدث عن مساواة الجنسين وأن هذا يساهم في وحدة التعالم الإنساني مذكرا أنه لو نالت البنت حظها في التعليم مثل الصبي سيتعلم كل العالم لأنها المربية الأولي للبشرية.

واستعرضت المجلة رحلات حضرة عبدالبهاء عباس أفندي وهو مركز العهد والميثاق للدين البهائي، هذه الرحلات إلي مصر وأوروبا وأمريكا كانت منذ مائة عام ومن المعروف أن د.سهيل هو الذي أسس مركز أبحاث ودراسات باسم خليل جبران بجامعة ميريلاند وهو مؤلف وروائي عالمي وعمل بجامعة ميريلاند بالولايات المتحدة الأمريكية من 1992 إلي 2005 وقد عاش صباه وشبابه في الإسكندرية قبل هجرته للغرب.

حضرة عبدالبهاء الذي عرف بعباس أفندي أو سفير الإنسانية ونعته بعض مفكري الغرب بأنه واحد من أعظم علماء الدين في العالم وهو العهد والميثاق للدين البهائي.

كان أول شرقي حمل إلي الغرب رسالة الوحدة والاتحاد بين شعوب العالم ورسالة السلام والتآخي بين الأديان تضم المجتمع الإنساني كله وقابل رجال الدين ونواب البرلمانات وأساتذة جامعات ومحرري الصحف والمجلات من عام 1910 إلي 1913
ولم يجد حرجا في أن يبلغ رسالة كل من حضرة المسيح له المجد والنبي محمد عليه الصلاة والسلام في معابد اليهود ويبلغ رسالة النبي محمد في كنائس المسيحيين ويبلغ رسالة الدين في محافل الملحدين إذ أدرك عباس أفندي أن اتحاد الشرق والغرب في نظره هو المدخل إلي عالم جديد يسوده العدل والاتحاد والسلام.

ولد عباس أفندي عبدالبهاء في مدينة طهران في 23 مايو 1844 في نفس الليلة التي أعلن فيها البابا دعوته ومنذ سن التاسعة شارك عبدالبهاء والده في كل سنين حبسه ونفيه واستمر سجنه حتي بعد وفاة والده إلي سنة 1908 حين أطلق سراحه بعد سقوط حكم السلطان العثماني في ثورة تركيا الفتاة كان عبدالبهاء قد بلغ سن الشيخوخة حين أطلق صراحة فقرر أن يستمر بالعيش في فلسطين التي ضمت رفاة والده والتي عاش بين أهلها معظم حياته.

الأوسمة: , , , , , , , , , , , , ,

3 تعليقات to “وحدة المصريين في التعدد والتنوع الموجود بها”

  1. Basma Gamal M Moussa (@BasmaMoussa) Says:

    مقالة جادة ورائعة نريد مصر دولة تسع الجميع بلا تميييييز

  2. فوزى مرعى Says:

    نستخلص بعض النقاط من المقال المؤثروالعميق المعنى ومنها أهمية تعليم المرأة التى هى نصف المجتمع والتى هى أول مربى للنشأ وكذلك أن أساس الاديان واحد وأن اتحاد الشرق والغرب هو الطريق لعالم يسوده السلام والانحاد ةالعدل وأن عدم التمييز بين أفراد المجتمع هو سبب رئيسى لاستقراره وتقدمه وشكرا لكم

  3. akram Says:

    Thanks For Post

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: