Archive for 4 يوليو, 2011

دعوة من المصريين البهائيين بانجلترا لكل المصريين لمناقشة رسالة البهائيين الى شعب مصر

04-07-2011

يسر المجتمع البهائي فى المملكة المتحدة دعوة سيادتكم يوم 14 يوليو  الساعة  6:30 الى 9:30 مساء  بجامعة لندن  – انجلترا للمشاركة فى مناقشة المقترحات التي تضمنتها رسالة البهائيين المصريين في إبريل 2011 الموجّهة إلى كل المصريين كمساهمة في الحاجة الماسة إلى مبادئ اجتماعية وتربوية تسهم فى تحريك روح التغيير وما تتضمنه من التطلعات المرجوّة للوطن الحبيب نأمل فى حوار بناء يجذب أطياف المجتمع

 Khalili Lecture Theatre SOAS, University of London -Thornhaugh Street, Russell Square. London WC1H 0XG London, United Kingdom

The Bahá’í Community of the United Kingdom is pleased to invite you to a discussion on the open letter of April 2011 from Egyptian Bahá’ís, to their fellow citizens in Egypt.

The letter is a contribution that addresses the urgent need for spiritual and social principles essential to the new spirit of change and to the dynamics of future progress of our beloved country.

“Man’s merit lieth in service and virtue and not in the pageantry of wealth and riches.” Bahá’u’lláh

” فضل الإنسان فى الخدمة والكمال لا فى الزينة والثروة والمال “بهاءالله

حقوق البهائيين – نظرة عالمية تنتصر لحقوق الانسان

03-07-2011


محامية البهائييين السبعة المسجونين فى إيران تتحدث إلى البرلمان الأوروبي 29 يونيو 2011 وجهت مهناز باراكاند وهى إحدى المحاميات المدافعات عن البهائيين السبعة المعتقلين فى إيران نداءً مؤثراً لتحقيق العدالة خلال إجتماع استثنائي عُقد في البرلمان الأوروبي ببروكسل ، بلجيكا. ودعت مهناز باراكاند من إجتمعت معهم لدعم شعب إيران وألا يجب أن يترك وحده من قبل الحكومات والمنظمات الدولية التي تتمثل السياسة إحترام الإنسانية وحقوق الإنسان… وقالت : أن جميع الإيرانيين يقيمون في سجن كبير إسمه الجمهورية الإسلامية في إيران في ظل القمع والمعاناة المختلفة من سجن وتعذيب وإعدام لإتهامات متعددة ومزعومة. وهذا كان الظهور الأول العلنى للسيدة باراكاند منذ هروبها من إيران بسبب تعرضها للمضايقات وبعد أن علمت أنها كانت على وشك القبض عليها لدعمها ومساندتها لزعماء البهائيين السبعة وغيرها من القضايا الحقوقية كما حدث مع المحامية نسرين سوتوده والتى حُكم عليها بالسجن لمدة 11 عاما لنشاطها فى قضايا حقوق الإنسان. استمع للسيدة باراكاند — أعضاء في البرلمان الأوروبي — إنضموا عن طريق موظفون من المفوضية الأوروبية والإتحاد الأوروبي وأعطت السيدة باراكاند وصفاً مفصلاً لقضية زعماء البهائيين السبعة وتزايد الإضطهاد الذى يواجهونه. وتحدثت عن الألم والمعاناة التي تحملها البهائيون بالإضافة إلى الأعمال الوحشية والتي يتعرض لها جميع الناس من ايران. وأعربت عن إمتنانها لتمكنها من التحدث بحرية ودون أية قيود ودون شعور بالحذر والخوف من خطر السجن والتعرض للتعذيب . وقالت السيدة باراكاند أنها تشعر بالفخر عندما تتحدث نيابة عن الشهداء الذين أعدموا لمجرد معتقداتهم والتحدث بصوت عالى نيابة عن أولئك الذين أمضوا عدة سنوات في السجون وتعرضوا للتعذيب لمجرد التعبير عن رأيهم .

(more…)