ازدواجية التصريحات


  

لم اكن ادرى ان شيخ الازهر الشريف يتحدث بازدواجية فى التصريحات التى يدلى بها فى المناسبات المختلفة . سبب هذا الكلام ما نشر فى جريدة الدستور اليومية 21 يوليو 2008  من تصريحات ناقضت ماسبق وان اعلنه شيخ الازهر فى جريدة وطنى اليوم بتاريخ 19 -9-2006  فى موضوع ذكر الديانة البهائية فى بطاقة الرقم القومى فبعد ان اعلن موافقته على وضع البهائية فى خانة الديانة عاد وناقض نفسه فقد ذكر فى جريدة  الدستور عدم موافقته على ذلك واليكم الجريدتين لتعرفوا بنفسكم وتحكموا.

جريدة الدستور 21 -7-2008

وهذا رابط جريدة وطنى اليوم بتاريخ 19-9-2006:

http://www.ndp.org.eg/AlWatanyAlYoum/Topics/ViewTopicDetails.aspx?TopicID=738

سؤال: هناك اقتراح من منظمات حقوق الإنسان بإلغاء خانة الديانة من الأوراق الرسمية لأنها تميز بين المواطنين، فما رأيكم؟ ماذا يعنى هؤلاء بإلغاء خانة الديانة، ولماذا يطالبون بذلك، وبأي حق يقترحون إلغاءها؟ جواب: ليس لهم حق في ذلك، والذي نراه صوابًا أن خانة الديانة يجب أن تكون موجودة وهى لا توقع أي نوع من التمييز، وليس لنا شأن بحقوق الإنسان أو غيرها فوجود الديانة في الخانة الخاصة بها أمر واجب جواب: الفائدة تأتى من الهدف من وجودها حيث إنها تبين صفة الإنسان في أوراقه الرسمية وليس هناك ضرر من بيان الديانة يقع على أحد أيّا كانت ديانته فلماذا نلغيها؟! وخانة الديانة لا يجب تغييرها مهما كان المطالب بذلك فالإنسان من حقه أن يكتب ديانته في الخانة المخصصة لذلك. سؤال: حتى لو كان بهائيًا؟ جواب: نعم يكتب فيها «بهائي» فما المانع من ذلك مادام هذا هو معتقده وما يتخذه لنفسه عقيدة، فكتابة بهائي في خانة الديانة تبرئ منه أي ديانة أخرى وتمنع أن ينسب البعض أنفسهم إلى الديانات السماوية الأخرى وهى بريئة منهم

سؤال: إذًا هذا يعنى اعترافًا بأنها ديانة؟

جواب: البهائية ليست دينًا لكن كتابتها كمعتقد في خانة الديانة أمر ممكن ولا ضرر منه بل هو تمييز واجب لمن هم خارجون عن الديانات السماوية سؤال: ترى فضيلتكم أن البهائية جماعة خارجة عن الإسلام، ثم تحدثت بعد ذلك عن حرية الاعتقاد ألا تجد في ذلك تضاربًا؟

جواب: حرية الاعتقاد مكفولة للجميع وليست لأحد بعينه، والمقصود بحرية الاعتقاد أن لكل إنسان عقيدته والذي يحاسب العباد هو الله.

في خانة الديانة ما دام هذا معتقده. ويصر الشيخ الجليل أن “خانة الديانة لا توقع أي نوع من التمييز بين المواطنين،“ وأنه “ليس هناك ضرر من بيان الديانة يقع على أحد أيّا كانت ديانته“، وأن “حرية الاعتقاد مكفولة للجميع وليست لأحد بعينه“، ويوضح بأن الذي يحاسب العباد هو الله وفي نفس المقال يبين الشيخ بوضوح موقفة من البهائية معلنا بأن البهائية ليست دينا، وأن “كتابة “بهائي” في خانة الديانة يبين صفة الإنسان في أوراقه الرسمية“، و” يبرئ منه أي ديانة أخرى“، و“يميز من هم خارجون عن الديانات السماوية“، و“يمنع أن ينسب البعض أنفسهم إلى الديانات السماوية الأخرى وهى بريئة منهم…

الا يعد هذا تناقضا” فىالأراء  !!               

الأوسمة: , , , , , , , , , , , ,

4 تعليقات to “ازدواجية التصريحات”

  1. moora9 Says:

    الموضوع رائع و فيه مواجهة فعلا :)

  2. حسام Says:

    والله ياستي متواخذيش الشيخ اصل المسكين مخرف من زمان حتى قبل مايعجز بس مش عاوز يطلع على المعاش قبل ماتزيد حصته شوية

    يعني ماتصورش عندو شيزوفرينيا ولا حاجة

  3. الجواهر Says:

    ماعلينا الا ان نتوجه إلى الله تعالى فانه يقضى ألاف الحاجات بنظره ويداوى ألاف الآلام المستعصية بالتفاته ويضمد الجراح بانعطافه ويخلص القلوب من قيود الغم بإشارة انه هو الفعال يفعل ما يشاء ويحكم ما يريد ومالنا إلا التسليم والتوكل على الرب الرحيم.

    تفضل حضرة بهاء الله:
    يَا ابْنَ الإِنْسانِ
    لِكُلِّ شَيْءٍ عَلامَةٌ؛ وَعَلامَةُ الْحُبِّ الصَّبْرُ فِي قَضَائِي وَالاصْطِبارُ فِي بَلائِي.

  4. امال رياض Says:

    فى الحقيقة ان من المفروض ان رجال الدين هم اكثر الناس سبب للمودة والمحبة بين الخالق مهما كانت عقائدهم , هكذا يقول الدين لأن الدين كان ولا يزال هو السبب فى الأتحاد والحب بين البشر .. ولكن رجال الدين اليوم ينظرون الى السلطة اكثر منها الى المهمة العظيمة فى توليهم زمام امور رعاياهم والعمل على تعليمهم اصل الحب الذى جاء من اجله الدين

    عمومآ ان كانوا رجال الدين لا يعرفون سبب مهمتهم تجاه الأفراد فالله كفيل وحده ببعث المحبة والأئتلاف بين الناس

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: