التهمــــــــة بهــــــــا ئى .. !!!


 ahaly-logo.giftarwesa.gif

كتبت جريدة الاهالى فى عددها 1358الصادر2 يناير 2008 تحقيقا صحفيا كبيرا وملف كامل عن الديانة البهائية ص 15 . ونشرته موقع الاقباط متحدون.  كتبت امنية طلال الصحفية الجريئة والرشيقة القلم  مايلى ,ولى تعليق فى اخر المقال:

alahalynewspaperp1.jpg

       وقف التجارة فـــي الرقيــــق الأبيـــــض

 البهائية هي ديانة مستقلة عن أي دين آخر، وهي ليست طريقة من الطرق الصوفية أو جناحا من الشيعة كما يعتقد البعض أو شعبة من شعب الدين الإسلامي أو المسيحي أو اليهودي فهي ديانة مستقلة لها شرائعها وكتبها الخاصة ونظمها الإدارية وأماكنها المقدسة، وتتلخص رسالة البهائية في تحقيق نظام عالمي جديد يسوده السلام العام وتنصهر فيه أمم العالم وشعوبه في اتحاد يضمن لجميع أفراد الجنس البشري العدل والرفاهية والاستقرار.والبهائيون علي اختلاف أصولهم يصدقون بما بين أيديهم من الكتب السماوية ويؤمنون بالرسالات السابقة دون تفريق ويؤمنون بالله الواحد الذي لا شريك له ويعترفون بوحدة الرسل والأنبياء، كما يعتقدون بأن رسالة حضرة بهاء الله أسوة بغيرها من الرسالات السماوية لا تمثل سوي مرحلة من المراحل المتعاقبة للتطور الروحي لها الذي يخضع له المجتمع الإنساني.حين دعا لها «الباب» مؤسسها في إيران وأقبل علي دعوته حوالي ثمانية عشر شخصا من علماء مدرسة الشيخة التي كانت تبشر بقرب ظهور القائم الموعود حسب عقيدة أهل الشيعة، وتوجه الباب إلي مكة المكرمة وأدي فريضة الحج في ديسمبر 1844 وأعلن دعوته أمام الجمع الغفير من الحجاج وقوبل هو وأتباعه بالاضطهاد وسجن في القلاع المتعددة وأخيرا قتل رميا بالرصاص علي يد فرقة من الجند.. وفي عام 1863 أعلن بهاء الله أنه هو الموعود فقوبل بنفس الاضطهاد وجرد من أملاكه ونفي هو وفريق من أتباعه إلي اسطنبول وأخيرا نفي إلي عكا وظل مسجونا أربعة وعشرين عاما ومات في عام 1892، ومن بعده قام ابنه الأكبر عباس أفندي الملقب بعبد البهاء علي نشر تعاليم البهاء حيث كان ملازما لوالده منذ طفولته وظل محبوسا لمدة 40 عاما وأطلق سراحه وبعدها طاف في أوروبا وأمريكا في رحلة استغرقت ثلاث سنوات خطب خلالها في المساجد والكنائس والمعابد شارحا لتعاليم الدين البهائي، وخلال تلك الرحلة أقام عبدالبهاء في القاهرة والإسكندرية بورسعيد فترات متفاوتة وكان منزله محطا للطلاب.     

   

         التهمة.. بهائي..!

الحكم.. لا ميلاد.. لا تطعيم.. لا علاج.. ولا حتي معاش!!

 صعبة هي الحياة في وطن لا يعترف بحرية اعتقادك ويخيرك بين التخلي عن دينك الذي تؤمن به وبين وطنك الذي لا تستطيع العيش إلا في ظله هذه كانت شكوي جموع البهائيين الذين أصبحوا بلا هوية بعد أن رفض السجل المدني إصدار بطاقة الرقم القومي لهم الأمر الذي جعل كل الجهات الرسمية لا تعترف بهم فسقطوا من حسابات الحكومة كما وقعوا في سلسلة من المشكلات لم تنته بعد لينتظروا دورهم في طابور المحاكم أملا في إنهاء وضعهم المعلق ليصبحوا مواطنين مصريين لهم جميع الحقوق وعليهم جميع الواجبات، لذلك كان علينا أن نتحدث مع بعض من البهائيين لنتعرف علي المشكلة من أصحابها.البداية كانت من عند د. بسمة جمال موسي التي قالت إن المشكلة الحقيقية هي أن تشعر بالتمييز في وطنك فمثلا البهائي يقوم باستخراج جواز سفر بحوالي 65 جنيها ويجدد كل سبع سنوات في حين أن البطاقة تستخرج بـ 15 جنيها ولا يتم تجديدها، وفي الوقت نفسه نجد جهات كثيرة ترفض التعامل بجواز السفر منها الشهر العقاري وبالتالي لا يتم توثيق عقودنا سواء عقود الزواج أو غيرها ويفتح لنا بابا من المشاكل.وتستكمل د. بسمة أن هناك تسجيلا لبعض البهائيين دون البعض الآخر فإذا كان أحد الأبوين أجنبيا يتم التسجيل أما المصريون فلا يتم تسجيلهم مما يعتبر تمييزا لصالح الأجانب وعلي حساب المصريين أيضا هناك تعنت من قبل بعض الجهات علي الرغم من صدور أحكام قضائية مثل بعض الجامعات التي ترفض قيد بعض الطلاب البهائيين الذين لم يتحدد موقفهم من التجنيد بسبب الرقم القومي.ويستكمل المهندس رءوف إسحاق توفيق أن مشكلته هي عدم استطاعته استخراج شهادة وفاة لوالدته حيث رفض مكتب الصحة التابع له استخراج الشهادة لأن والدته بهائية كما أن البهائيين حكم عليهم بالموت المدني لكونهم بهائيين ليتم في النهاية تسجيلها حسب معرفتهم تحت ديانة أخري علي الرغم من أن شهادة ميلادها مذكور فيها بهائية والبطاقة بها شرطة في خانة الديانة.ويضيف المهندس رءوف أنهم لم يحصلوا علي معاش لوالدته ولم يحصلوا علي مستحقاتها من أي بنك ولا حتي إعلام الوراثة.وعن مشكلة «نير نبيل حمامصي» الطالب بكلية تربية رياضية جامعة قناة السويس الذي تم وقف قيده منذ سنتين بالجامعة بسبب بطاقة الرقم القومي وعدم استطاعته تحديد موقفه من التجنيد، وبعد أن لجأ إلي القضاء وحصل علي حكم بإعادة قيده في الجامعة لم توافق الجامعة بل تعنتت في إعادة قيده مرة أخري.وهذا ما حدث أيضا مع حسين حسني طالب بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية ببورسعيد والذي ينتظر حكم القضاء لإنهاء مشكلته مع الجامعة.ولم تقف المشاكل عند هذا الحد بل لا يملك معظم المواليد بعد عام 2004 شهادات ميلاد ولا يحق لهم التطعيم كما لا يحق لجموع البهائيين العلاج بالمستشفيات أو الحصول علي تصاريح عمل أو البيع والشراء أو التملك أو الحصول علي وظيفة وغيرها من المشاكل.وليبق السؤال حائرا في حاجة إلي إجابة..؟؟لماذا يعامل مواطنون علي أرض هذا الوطن تلك المعاملة.. لا بطاقة.. لا شهادة ميلاد.. لا معاش.. لا علاج.. لا عمل.. لأنهم يختلفون معك فقط في الدين..؟!متي سنتخلص من هذه النظرة للآخر..؟

كبير البهائيين أمين بطاح لـ «الاهالي

         لا نلجأ للخارج.. ونريد حقوقنا بهدوء

 لا نطمع سوي في العيش الكريم والاعتراف بنا كجزء من نسيج هذا الوطن حيث لم نتردد لحظة في تأدية واجباتنا تجاهه بدءا من حرب 1948 ومرورا بحربي 67 و73 حتي القيام بعملنا في الجهات المختلفة علي أكمل وجه، ودفع الضرائب للدولة، هكذا بدأ كبير البهائيين «أمين بطاح» حديثه معلنا عن أحقيتهم وحريتهم في اعتناق الدين الذي يرغبونه مشيرا إلي أن الدولة لا تريد الاعتراف بهذا الدين ونحن لا نريد إلا حقوقنا المدنية والقانونية والاعتراف بنا كمواطنين مصريين إذا أرادت الدولة أن تطبق المواطنة كما تقول.  * كيف كان وضع البهائيين قبل عام 2004؟** اعتنق المصريون البهائية في القرن التاسع عشر وعندما دخل القرن العشرون لم يعترض أحد علينا أو علي وجودنا وكنا ومازلنا مواطنين صالحين كان لنا هيئاتنا ومحافلنا كما كان لنا الحق في عقد اجتماعاتنا.وفي عام 1950 احتفلنا احتفالا ضخما بمرور 100 عام علي استشهاد الباب وحضره أعضاء مجلس قيادة الثورة كما تحدثت عنه الصحف وكانت أخبار البهائيين متداولة في الصحف إلي أن جاءت الوحدة بين مصر وسوريا وقتها فتحت قضية البهائيين وأشار البعض إلي أن ولاء الجماعة البهائية للخارج وبالتحديد لإسرائيل ولكن كل علاقتنا بهم أن المقامات المقدسة لدينا في فلسطين وليس معني ذلك أن ولاءنا لهم ومازال الحديث لأمين بطاح مؤكدا أن البداية لكل المشاكل كانت مع صدور قرار جمهوري بإعلان حالة الطوارئ رقم 263 لسنة 1960، وحل المحافل البهائية في الوقت الذي كان لنا محافل في معظم المحافظات ترعي شئون المجتمع البهائي وكان لنا نشاط ثقافي بهائي.ويستكمل بطاح أن القرار الذي أصدره عبدالناصر بحل المحافل لم يعرض علي البرلمان ولا الدستورية العليا، ولجأنا للقضاء مطالبين بعودة المحافل في عام 1970.ويؤكد بطاح أن البهائيين تعرضوا للاضطهاد والظلم ففي عام 1965 رفعت بعض القضايا علينا ووجهت الاتهامات لنا التي وصلت لحد الخيانة العظمي وأيضا تم القبض علينا في 1967 وجري اعتقالنا وتعرضنا للتعذيب كل هذه القضايا حفظت. * متي بدأت المشكلة إذن؟** عام 2004 عندما صدر قرار من الداخلية بإلغاء البهائية من جميع الأوراق الرسمية ووضع مسيحي أو مسلم في خانة الديانة بما يخالف الواقع ويعتبر تزييفا لأن أحكاما صدرت تفيد بوضع بهائي في خانة الديانة عام 1983 إلا أن المحكمة أصدرت قرارا أو منشورا أمام محكمة القضاء الإداري برئاسة المستشار يوسف الشناوي أنه لا يوجد غير الثلاث ديانات المعترف بها فقط الأمر الذي جعلنا بدون بطاقة رقم قومي لا نستطيع صرف رواتبنا وحياتنا متوقفة تماما.ويستكمل بطاح أننا لم نتردد في أداء واجبنا تجاه الوطن وشاركنا في كل الحروب وأول شهيد في حرب 48 كان بهائيا وهو أحمد تيسير بشير ابن الدكتور محمد بشير رئيس المحفل الروحاني البهائي بالإسكندرية، فلماذا تمارس الدولة الاضطهاد وتفرق بين المواطنين بداخلها؟. * ما الدور الذي تقوم به منظمات المجتمع المدني والمجلس القومي حيال قصتكم؟** اهتمت منظمات كثيرة بالقضية وطرحتها بشكل جيد وكذلك المجلس القومي ولكن المشكلة أن الحل الوحيد لنا هو اعتراف الدولة بحقنا المشروع في اعتناق الديانة التي نرغبها ونحن لا نطالب بالكثير وليس لنا أطماع إلا الاعتراف بنا كمواطنين مصريين.البهائيون أعدادهم كبيرة ولا يلجأون إلا للوسائل والطرق المشروعة في طرح قضيتهم والمطالبة بحقوقهم فنحن لا نريد إلا السلام والود. * كيف تعيشون في ظل هذه الأوضاع وكيف تقيمون شعائركم وتحتفلون؟** في الأعياد نحتفل في منازلنا ونزور الحدائق ونلتقي ببعضنا البعض وكانت الاحتفالات تقام في أماكن يطلق عليها «مشارق الأذكار» وهي أماكن للعبادة لجميع الأديان مسيحية ويهودية وإسلامية وبهائية وهذه الأماكن موجودة حاليا في شيكاغو، شيلي، بنما، يوغندا، والهند وكذلك تقام الشعائر في المعابد اليهودية ولكننا لم يعد لدينا معبد فالمعبد الوحيد الذي كان موجودا اتخذه الحزب الوطني مقرا له.أما عن المشاركة في الانتخابات والمحافل الدولية فنحن غير مشاركين فيها منذ صدور القرار 263 لسنة 60 الذي أصدره الرئيس جمال عبدالناصر الذي منع أي تنظيم إداري وبالتالي لا نشارك في الانتخابات.* ما الدور الذي تقوم به الجامعة البهائية العالمية؟** نحن لا نلجأ للجامعة البهائية في حل مشاكلنا الداخلية لأن لمصر وضعا حساسا فلا نريد تدخلا من الخارج ولا ضغطا فنحن نريد الحصول علي حقوقنا بهدوء وصلتنا بالعالم البهائي صلة روحانية وما يقدمونه لنا هو دعم معنوي ولكن لا يقدمون أشكالا أخري من الدعم لأن القانون في مصر يحظر التدخل الخارجي في الشئون الداخلية ونحن نحترم القانون. * لماذا لم تدفعوا بممثلين لكم في البرلمان للتعبير عن قضاياكم؟** لا نعمل بالسياسة مع احترامي لكل الأحزاب فإن العمل بالسياسة ممنوع في البهائية وبالتالي العمل السياسي سيخضعنا لتعليمات تخالف عقيدتنا حتي الانتخابات لدينا تجري في جو من الروحانية، والإلهام يأتي من عند الله.* هل هناك تعاطف دولي مع قضيتكم؟** بالتأكيد هناك تعاطف دولي لأن القضية لها شكل عالمي حيث تقف معنا بشكل معنوي لجنة حقوق الإنسان في الأمم المتحدة بنيويورك وجنيف لأنه لا يجوز أن يكون هناك مواطنون بلا حقوق مدنية ولا يستطيعون صرف معاشاتهم أو استخراج شهادات ميلاد لهم أو وفاة أو توثيق عقود الزواج فكل الوثائق الرسمية لا تعترف بالبهائية أو البهائيين ونحن لا نستطيع إنكار ديننا فإذا استطاع أي مصري تغيير أو إنكار دينه الحقيقي فليطلب منا ذلك. * هل تقومون بأي عمليات تبشيرية؟** ليس لدينا تبشير لأن أي دين أو عقيدة تكون بالاقتناع والدين البهائي أو الإسلامي أو غيرهما من الأديان هي متاحة للجميع وعقائدها معروفة ولا نحتاج لهذا في الوقت الذي يتيح الإنترنت كل المعلومات عن أي دين. * وكيف تحكمون شئونكم فيما بينكم؟** في أي خلاف أو مشكلة يحتكمون إلي الكبير وأنا بحكم سني أصبحت كبيرا بينهم لأن الكبار لهم تقديرهم والمشاكل هي مشاكل طبيعية تحدث بين الأزواج رالأخوات ويتم حلها عن طريق ودي.*  ما أهم مطالب البهائيين في المرحلة القادمة؟** ليس لدينا أي مطالب سوي أن نعامل علي أننا مواطنون مصريون وإذا لم ترض الدولة بالاعتراف بالدين فنحن لا نريد إلا حقوقنا المدنية والقانونية فقط.

 بيت العدل الأعظم أگبر هيئة عالمية تحگم شئونهم

   تأسس «بيت العدل الأعظم» في عام 1963 وذلك عندما اجتمع أعضاء المحافل الروحانية القادمون من جميع أنحاء العالم لانتخاب تسعة أفراد من البهائيين في العالم لعضوية هذه الهيئة، وجرت عملية الانتخاب تلك لتكون أهم حدث للبهائيين وعرفت وقتها بـ «العصر التكويني»، وبيت العدل الأعظم هو الهيئة السامية لدي البهائيين التي وصفها عبدالبهاء في وصيته بأنها مصدر كل خير.ويتم الانتخاب عن طريق الاقتراع السري فالعملية الانتخابية في الدين البهائي تمنع كل أنواع الترشيح والدعاية الانتخابية وذلك حتي يكون لكل ناخب الحرية الكاملة في اختيار من يريد ولتفادي التحزب والانقسام ومنع مظاهر السلوك الناجم عن الطموح السلطوي، وتجري عملية الانتخاب مرة كل خمس سنوات.أما آخر مؤتمر انتخابي بهائي فقد عقد في عام 2003 واشترك فيه الناخبون الوكلاء الذين مثلوا 178 جامعة من الجامعات البهائية في العالم.ويقوم بيت العدل الأعظم بالحفاظ علي وحدة جامعة البهائيين واتحادهم كما يضمن استمرار تلك الوحدة ودوامها، وجاء تأسيس بيت العدل الأعظم كهيئة صاحبة نفوذ وسلطان تقوم علي هداية جامعة البهائيين في كل الشئون والأحوال بما يصون للدين البهائي وحدته وحمايته من ضروب الفرقة والانقسام، كما يصون التراث الروحي الذي ورثه النظام الإداري البهائي، ويعمل أيضا علي حماية الآثار والنصوص المقدسة من التحريف والتزييف، ويدافع عن الجامعة البهائية ويحررها من قيود الظلم والتعسف والاضطهاد، بالإضافة إلي قيامه بتأمين الحقوق الشخصية للأفراد وضمان حرياتهم ومبادراتهم الخاصة.ولقد كلف بيت العدل الأعظم بالعمل علي تمكين الدين البهائي من معالجة قضايا العصر ومتابعة مقتضيات التقدم والتطور في المجتمع الإنساني، وتم تخويله تبعا لذلك صلاحية تشريع الأحكام والقوانين التي لم ينص عليها الكتاب صراحة.ويوجد بيت العدل الأعظم في حيفا علي جبل الكرمل كما سعي إلي ذلك بهاء الدين حيث تم تشييد ذلك المقر علي مقربة من ضريح وعلي مسافة غير بعيدة من مدينة عكا حيث يوجد في إحدي ضواحيها «الحرم الأقدس» وهو ضريح بهاء الله ومرقده الأخير.يتألف النظام الإداري البهائي من مجموعة من المجالس الإدارية المنتخبة تقوم بنشاطاتها علي ثلاثة مستويات محلي ومركزي وعالمي، كما نصت وصايا حضرة بهاء الله بتأسيس بيوت عدل ثانوية والتي يطلق عليها الآن «المحافل الروحانية المركزية» في كل البلدان حيث تقوم بيوت العدل الثانوية هذه بانتخاب هيئة بيت العدل الأعظم .

5 ملايين أعضاء في الجامعة البهائية العالمية

 تمثل الجامعة البهائية العالمية البهائيين في كل أنحاء العالم وتضمهم في عضويتها حيث يزيد عددهم علي خمسة ملايين رجل وامرأة يمثلون أكثر من 2100 مجموعة عرفية من جميع الأجناس والأعراق والجنسيات والثقافات والطبقات الاجتماعية.. وهي التي يستخدمها البهائيون بمن فيهم جماعتهم في مصر الحماية وربما الدعم..!!!.ويوجد جامعات بهائية في أكثر من 235 دولة مستقلة وإقليما رئيسا منها 182 منظمة وطنية ولها أكثر من 500ر12 جامعة محلية منظمة، وهي منظمة غير حكومية تابعة للأمم المتحدة تضم مجموعة من الهيئات المنتخبة انتخابا حرا تعرف باسم «المحافل الروحانية المركزية».تأسس «المكتب البهائي العالمي» في مقر عُصبة الأمم في جنيف عام 1926 وخدم المكتب كمركز للبهائيين الذين يشاركون في نشاطات عصبة الأمم، وحضر البهائيون توقيع ميثاق الأمم المتحدة في سان فرانسيسكو عام 1945 وفي عام 1948 تم تسجيل الجامعة البهائية العالمية وفي عام 1970 منحت مركزا استشاريا مع المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة.وللجامعة البهائية العالمية تاريخ حافل بالعمل مع المنظمات الدولية حيث عملت في نشاطات تساعد علي تحقيق الأهداف الإنسانية والاجتماعية التي ينص عليها ميثاق الأمم المتحدة مثل تعزيز المشاركة في مبادرات التنمية المستدامة علي مستوي القاعدة الشعبية، تحسين وضع المرأة، تعليم الأطفال، والقضاء علي المخدرات، ونبذ التمييز العرقي.كما عملت الجامعة البهائية العالمية مع اليونيسيف ومنظمة الصحة العالمية وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، ومفوضية حقوق الإنسان وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي.وتسعي الجامعة البهائية العالمية لنشر المبادئ التي يمكن للسلام الدائم أن يقوم عليها مثل وحدة الجنس البشري كأساس للسلام والعدالة والنظام في العالم.* المساواة بين الرجال والنساء: وتحرير المرأة واعتبارها شريكا للرجل في كل ميادين النشاط الإنساني.* معيار عالمي لحقوق الإنسان: واعتبارها جزءا لا يتجزأ من الواجبات وتحقيق السلام والتقدم الاجتماعي والاقتصادي.* العدالة الاقتصادية والتعاون: رؤية لازدهار وتقدم إنساني وتحريك الإرادة للتغلب علي الحواجز الموضوعة أمام السلام كالهوة السحيقة بين الغني والفقير.* التعليم الشامل: لأن الجهل هو السبب الرئيسي في انهيار الشعوب.* لغة عالمية إضافية: اختيار لغة عالمية واحدة متفق عليها في جميع أنحاء العالم واتخاذها بجانب اللغات الأصلية للقطر لتكون وسيلة أفضل للاتصال بين الشعوب وخلق روابط بين جميع الأمم. 




ولى تعقيب على المقالة الجميلة و بعض الايضاحات :
1. جاء فى المقدمة ان حضرة الباب هو المؤسس للديانة  والصحيح  ان حضرة بهاء الله هو المؤسس للديانة البهائية وحضرة الباب هو المبشر…….   وان حضرة بهاء الله نفى الى بنداد فى اسطنبول   والتصحيح فى بغداد ثم اسطنبول
2.  ذكر ان الاستاذ امين بطاح هو كبير البهائيين. هو صحيح بالمفهوم الثقافى المصرى  الاكبر سنا لكن فى النظم الادارى البهائى لا يوجد فردية بل مؤسسات تنتخب بدون ترشيح كما جاء فى سياق الملف للاستاذة امنية على 3 مراحل المحلى والقطرى ثم العالمى وكلهم من 9 اعضاء .

3. كان هناك خطا مطبعى فى الحوار الذى دار مع الاستاذ امين بطاح  ذكر فية “وكذلك تقام الشعائر في المعابد اليهودية ولكننا لم يعد لدينا معبد “…….  والتصحيح : المعابد البهائية.  وايضااحتفال عام 1950  حضره من قيادة الثورة ….  التصحيح من رجال الدولة

   4.ذكر ان  محكمة القضاء الإداري برئاسة المستشار يوسف الشناوي قالت أنه لا يوجد غير الثلاث ديانات المعترف بها .. والتصحيح انها المحكمة الادارية العليا فى 16 ديسمبر 2006  برئاسة المستشار السيد نوفل. وذلك بناء عن الكتاب الدورى رقم 49 لعام 2004 والذى صدر فى اللائحة التنفيذية لمصلحة الاحوال المدنية اى انه ليس قانون…...  

 5. ورد باعلى المقال صورة ضوئية من جريدة  وطنى اليوم صدرت  فى 25-7-2006 ص 2 غير مكتملة حيث جاء بالعنوان ” نستعين بالاجنبى”  والتصليح   ” لا نستعين بالاجنبى ” وهذه هى صورة المقال الاصلى:

 alwatany-alyoum-25-7-2006.jpg

للدخول الى موقع الجريدة ادخل هذا الرابط:

http://www.al-ahaly.com/articles/08-01-02/1358-inv02.htm

   

42 تعليق to “التهمــــــــة بهــــــــا ئى .. !!!”

  1. nagamat Says:

    عزيزتنا الغالية تعودنا أن نطلع على كل جديد عن طريق مدونتك البديعة أما اليوم فقد أتحفتينا بما نشر مجدداً فى جريدة الأهالى العامرة وخاصة نخص بالشكر والإمتنان للصحفية المنصفه صاحبة القلم الشريف الأستاذة/ امنية طلال فكانت أمينه حقاً على نقل الصورة الصادقه لما نعانيه نحن البهائيون فى مصر فكان مقالها العظيم خير ما قيل أو كتب عنا ولسوف نستفيد بنقل فقرات صادقه مما جاء فيه من مبادئ بهائية ذكرت بكل نزاهة بارك الله فيها ووفقها فى حياتها الصحفية وجعلها حقاً حاملة للواء الصحافة الذى أشاد حضرة بهاء الله به فذكر أن الصحافة من أفضل المهن إذا تحلى العاملون بها بصفة الصدق وبخلق الإنصاف
    ونعود لنشكر الأستاذه الدكتورة / بسمه ونرجو من الله أن يثيبها خير الجزاء وإلى لقاء قريب بإذن الله

  2. Smile Rose Says:

    شكرا نغمات والجريدة لسة بالسوق وتستاهل تحتفظى بيها

  3. thelightway Says:

    فعلا موضوع عظيم ان يطرح على الرأي العام ولي ملحوظة صغيرة على موضوع الباسبور فقد رفضت الجهات الرسمية استخراج بعض جوازات السفر لبعض الشبان لعد وجود ما يثبت الموقف من التجنيد وبات هؤلاء بدون اي اثبات هوية واصبحوا للاسف بدون في وطنهم

  4. wafsam Says:

    شكرا جزيلا للأستاذة امنية على هذا العرض المضوعى الذى يخلو من التعصب والبغضاء وشكرا كذلك لأدارة الجريدة التى سمحت بهذا التحقيق المنصف
    تمنياتنا ان يكون له صداه فى حل مشاكل البهائيين فى مصرنا هذه المشاكل الناتجة عن التعصب فقط عن التعصب
    ،،، وفقكم الله دائما الى مساندة جميع فئات واطياف المصريين على اختلاف عقائدهم وصنوفهم.
    وفاء هندى حليم

  5. Smile Rose Says:

    كتب صاحب مدونة ان غابت الحقيقة يبقى صداها عن هذه المقالة : تحت عنوان : احساس بشعاع للنور وسط ظلام حالك
    يمكن مطالعته هنا على هذا الرابط
    http://bfshour.wordpress.com/2008/01/02/%d8%a7%d8%ad%d8%b3%d8%a7%d8%b3-%d8%a8%d8%b4%d8%b9%d8%a7%d8%b9-%d9%84%d9%84%d9%86%d9%88%d8%b1-%d9%88%d8%b3%d8%b7-%d8%b8%d9%84%d8%a7%d9%85-%d8%ad%d8%a7%d9%84%d9%83/

  6. Nawal Says:

    شكرا جزيلا للاستاذة امنية على مقالها السلس الخالى من التعصب والمبالغة وبالغ شكرى للجريدة بنشر هذا المقال المبنى على الحقائق
    وفقك الله على الوقوف بجانب المصريين بدون تحيز
    نوال القشيرى

  7. fosho Says:

    والله لن تتصوروا مدى سعادتى أنا وأسرتي عندما طالعنا جريدة الأهالي وقرأنا الموضوع الخاص بالبهائيين ولا يسعنا غير أن نتقدم للجريدة بكل الشكر والأمتنان ونخص بالذكر الكاتبة الصحفية المنصفة أمنية طلال على مقالها المنصف الجرىء لكل البهائيين .ونشكرك أسمايل روز على أعادة نشر هذا المقال الجميل .

  8. osama Says:

    الحمد لله أن مصر بها صحيفة نزيهة مثل الأهالى تسعى إلى تنوير القراء بالحقائق وكاتبة منصفة مثل الأستاذة امنية طلال لها منا (( بـــــاقة ورد )) على هذا المقال الرائع..

  9. bfshour Says:

    بكل الحب والاحترام والتقدير لكل من يدافع او على الاقل يشعر بالانصاف تجاه اى فئه من فئات العالم وليس المجتمع فقط واشكر الاستاذة العظيمه / امينه لما لها من قلب صافى منصف كما اشكر ادارة الجريده على عقلها المستنير الذى فعلا جدير بالاحترام والتقدير وبصراحه شديده اعتبرت هذا المقال عبارة عن شعاع من النور وسط ظلام حالك وبالفعل اثلج صدرى واراح عقلي واتمنى ان يكون الكل بنفس الاحساسات التى يشعر بها كل منصف واشكر صاحبة المدونه لنشر الخبر على مدونتها
    بهاء محمد

  10. Smile Rose Says:

    الاخت نوال
    شكرا دخولك مدونتى واهلا بكى وفعلا جاء المقال ناشرا للحقيقة بعيدا عن التعصب

  11. Smile Rose Says:

    سبقتنى يااسامة وقدمت لامنية باقة ورد وعموما انا كمان اقدم لها الان احلى باقة ورد فى الدنيا هى وكل العاملين بالجريدة بمناسبة كل الاعياد القادمة فقد جمع الله فى اسبوع واحد ميلاد حضرة المسيح له المجد ( 7 يناير) وعيد راس السنة الهجرية (1 محرم الموافق 10 يناير) , وميلاد حضرة الباب المبشر بحضرة بهاء الله فى نفس اليوم وميلاد حضرة بهاء الله رسول الديانة البهائية يوم 2 محرم الموافق 11 يناير . اى فى اسبوع واحد سيحتفل المصريين بكل هذه الاعياد الروحانية الجميلة

  12. Smile Rose Says:

    الاستاذ فوشو
    كلماتك اثلجت صدرى وانا شعرت وعائلتى مثل ما شعرت

  13. نغم الحمامصي Says:

    انا قرات الموضوع وقد اعجبني وكل مذكر فيه من تفاصيل واتمني لهذه الصحفيه السيره في طريق الحق وعرض دائما لينا كل ماهو يجعلنا اكثر تفتحا وقابليه للاخرين وفقكي الله دائما عزيزتي

  14. unityofmankind Says:

    شكرا جزيلا الصحفيه الرقيقه علي المقال المنصف للبهائيين…هذه جرأه منك وانا انحني شاكرا مجهودك العظيم..
    لكن أسمحيلي اريد ان اوضح شيئين هم::::

    ان حضره الباب هو المبشر و حضره بهاء الله هو المؤسس.

    وانه لا يوجد عندنا كبيرا للبهائيين…..

  15. 1. ام مصريه وبهائيه نفسها تبقي جده Says:

    انا ام مصريه بهائيه محرومه اني اكون جده لان ببساطه شديدة لانسطيع اصدار شهادات ميلاد لاحفادي ابنتي متزوجه من مصري بهائي ويقيمون باحد البلاد العربيه ولاصدار شهادة ميلاد لابد وان يكون هذا عن طريق السفاره المصريه التي ترفض بدورها استخراج شهادة ميلاد للبهائين فهل هذا عدل بلاش يكتبوا للطفل بهائي يضعوا شرطه يسبوها فاضيه وبلاش يحرمونا من اعز الولد وهم ولد الولد

  16. خيرية شوقى Says:

    شكرا لقلمك الشجاع والمنصف ولمجهودك العظيم فى اظهار الحق وبارك الله فيكم ونحن نسعد بكم وبامثالكم ممن يتقول بالحق ويظهر الحقيقة للعموم ونسال الله ان يرفع الظلم عنا لنعيش حياتنا كمواطنين ولدوا وتربوا على هذه الارض واعطوا بلدهم كل ما طلب منهم من امانة واخلاص فى العمل وفى الانتماء والحب لهذا البلد ونامل ان نحصل على بعض حقوقنا كمواطنين فى اثيات هويتنا واتكالنا على الله عز وجل وعلى امثالكم من النصفين

  17. samy fathy Says:

    كان لدى اعتقاد ان الصحافة المصرية ليست منصفه او انها تتعمد اخفاء الحقيقة او ان البهائيين اناس مستضعفين ، ولكن من اول كلمة قرأت للصحفية النزيهه الاستاذة/ أمنيه طايل وجدت الانصاف والحقائق بشكل يصل الى 99% فأيقنت ان الحق لا يضيع مهما طال الوقت وان الاقلام المصرية بكافة اتجاهتها اذ وقفت مع الحق فسوف نعود لريادتنا السابقة وان صوت الحق يجب ان ينتصر مهما طال الظلم والاعتساف ، شكرا لك ايتها الاخت المنصفة واكيد من ورائك القائمين على الجريدة يتصفون بذلك . حتى ولم يحرك ذلك شىء يكفينا ان هناك من يقف معنا ويعترف ان لنا حقوق مسلوبة وقفكم الله لما هو خير وحق وقبل الآخر مادام انسانا .

  18. امال Says:

    من وسط الظلام دائمآ نجد شعاع من نور يعطينا الأمل فى ان قلوب العدل والأنصاف مازالت تحيا بيننا … هذا القلم العادل له كل التقدير والأحترام … دائمآ ما نسعد بهذه العقول الراقية والأفكار المتحررة من قيود التقاليد والعادات التى توارثناها عبر الزمان
    تحية تقدير لمجلة الأهالى

  19. عاطف الفرماوى Says:

    تتميز جريدة الأهالى بنخبة متميزة من الكتاب الذين ينتهجون طريق التقدم للأمام ويحملون شعلة التنوير ولهذا كانت الجريدة وحزب التجمع التقدمى الوحدوى موضع اتهام ومصادرة من خفافيش الظلام الذين يمثلون الرجعية المتخلفة وهاهو الدكتور السعيد الذى قضى زمنا طويلاً فى السجون لمجرد أنه صاحب وجهة نظر مخالفة لتوجهات النظام بينما عتاة البلطجية وأصحاب السوابق والمجرمين كانوا ينعمون بالحرية وكانوا سند النظام السياسى فى مطاردة المعارضين العزل الذين لا يملكون إلا الكلمة ولأن قيادات هذا الحزب قد عانت الكثير فى السجون وقد تشرفت بزمالة بعضهم فى السجون وخارجها فليس غريبا على قيادات هذا الحزب وكوادره الصحفية أن تتناول قضية المواطنة وعدم التمييز وتتكلم عن البهائيين المصريين المضطهدين من نظام سياسى ضيق الأفق باع نفسه والوطن للفكر الوهابى الصحراوى الذى يرفض الآخر ويعادى الحضارة الإنسانية وأفرز الإرهاب الذى يدمر التقدم البشرى بجهل وحقد لا يعرف التسامح فشكرا للكاتبة الجريئة المتميزة الأستاذة أمنية طلال جيل المستقبل والتغيير جيل الأمل ضد خفافيش الظلام دعاة الجهل والتعصب

  20. الدكتور نبيل محمد مصطفى Says:

    هذه رسالة من كاتب منصف لم يضع الحبر على الورق إلا بعد الدراسة والفهم الناضج.
    إننى أشكر الكاتب وأشيد بالجريدة الغراء ورئيس التحرير فيما قامه به من عمل جليل فيه النزاهة والتنوير للقارئ الكريمز
    أشكركم وكافأكم الله

  21. Shero Says:

    الأستاذة الفاضلة / أمنية طايل
    فى وسط هذا الضباب والظلام الذى يسيطر على مجتمعنا دائما يوجد نور للأمل هذا النور يتمثل فى صحفيين شرفاء أصحاب أقلام نظيفة وواعية يقولون الحقيقة مهماكانت هذه الحقيقة صعبة الفهم على بعض المتعصبين فى مجتمعنا … فشكرا لجريدة الأهالى ولمجلس الإدارة والتحرير لأنكم تتعاملون مع صحفيين شرفاء أصحاب رأى وفكر مستنير مثل الأستاذة الصحفية / أمنية طلال ..حقيقى لك منى كل الإحترام

    http://we-have-a-dream.blogspot.com/

  22. thelightway Says:

    شكرا لكاتبة المقالة
    اننا نرى نور وسط الظلام يشرق في يوم جديد
    للاسف لقد ارتضينا بجواز السفر ولكن حتى هذا حرمنا منه لبعض من ابنائنا وباتوا بلا هوية لعدم قدرتهم من اثبات وضعهم في التجنيد نسال الله سبحانه وتعالى ان يهدينا ويهدي الناس الى الطريق المستقيم

  23. Farag Says:

    Well-done!
    I warmly embrace Omina Taial article that reports truth and justice, which will be the foundation for the understanding of Egyptian society
    I hope that more journalists take up this vein of writing.

  24. Smile Rose Says:

    الصديق unity of mankind
    شكرالك ملاحظاتك وقد اضفت تعقيب على المقالة اتمنى تكون شفته
    1.جاء فى المقدمة ان حضرة الباب هو المؤسس للديانة والتصحيح ان حضرة بهاء الله هو المؤسس للديانة البهائية وحضرة الباب هو المبشر……. وان حضرة بهاء الله نفى الى بنداد فى اسطنبول والتصحيح فى بغداد ثم اسطنبول
    2. ذكر ان الاستاذ امين بطاح هو كبير البهائيين. هو صحيح بالمفهوم الثقافى المصرى الاكبر سنا لكن فى النظم الادارى البهائى لا يوجد فردية بل مؤسسات تنتخب بدون ترشيح كما جاء فى سياق الملف للاستاذة امنية على 3 مراحل المحلى والقطرى ثم العالمى وكلهم من 9 اعضاء .
    3. كان هناك خطا مطبعى فى الحوار الذى دار مع الاستاذ امين بطاح ذكر فية “وكذلك تقام الشعائر في المعابد اليهودية ولكننا لم يعد لدينا معبد “……. والتصحيح : المعابد البهائية.

  25. Smile Rose Says:

    الى مصريه وبهائيه نفسها تبقي جده
    مش عارفة اقولك ايه ربنا يصبرك ويصبرنا

  26. Smile Rose Says:

    الى كل الاصدقاء
    كان نفسى ارد على كل فرد منكم لكن ضيق الوقت جعلنى اشكرك جميعا واقول ان الاستاذة امنية طلال Omnia Talal هى كما قلتم اضائت لنا شمعة وسط الظلام وأتمنى ان يزيد عدد الصحفيين الذين يتحرون الحقيقة بانفسهم ويساهمون فى ازالة التعصب

  27. روعة Says:

    الاخت الفاضلة صاحبة المدونة وكذلك صاحبة المقالة ان ما رددتيه بقلمك هو لسان حال جميع البهائيين في مصر
    ورغم اننا ارتضينا بجواز السفر الا ان بعضا من شبابنا لم يحصلوا عليه ايضا لعدم وجود اثبات الموقف من التجنيد وباتوا بلا هوية وفي وضع يرثى له من الحرمان من الحقوق والمواطنة

  28. Eman & Yasser Says:

    خالص شكرنا وتقديرنا للأستاذة: امنية طلال
    ونحب أن نذكر الأستاذ المرحوم: حسين بيكار المصرى البهائي الذى أسهم إسهاما ملحوظا في دعم الصفات الروحية والفكرية والثقافية للشعب المصري. فرغم التكريم الذي أغدق عليه بمنحه جائزة رئيس الجمهورية تقديرا لإنجازاته الفنية الفذة، بقي حسين بيكار حتى يوم وفاته محروما من الحصول على بطاقته الشخصية المصرية.

  29. Smile Rose Says:

    عزيزى ايمان وياسر
    الاستاذ بيكار رغم مرور 5 اعوام عى رحيله لنكه موجود بوجدان المصريين واعترافا بعبقريته الفنية اصدرت دار الهلال عدد شهر يناير 2008 عدد خاص عن الاستاذ بيكار وموهبته فى الرسم والالوان والظلال والشعر

  30. fosho Says:

    في موضوع التهمة بهائي
    يتفضل حضرة بهاء الله : إني أنفقت روحي وجسدي لله رب العالمين ومن عرف الله لن يعرف دونه، ومن خاف الله لن يخاف سواه ولو يجتمع عليه كل من في الأرض أجمعين ، ومانقول إلا بماأمرت ومانتبع إلا الحق بحول الله وقوته وإنه يجزى الصابرين .
    http://aboualfadel.wordpress.com/
    http://fosho.wordpress.com/

  31. يقظان Says:

    نحمد اللة يوجد من يقول الحقيقة نشكر مساعيكم لأضهار الحقيقة وتحري الحقيقة في أعتقادنا من ضروريات هذا العصر شكرنا واحترامنا للاستاذة أمينة طلال

  32. نورانية Says:

    الحبيبة Smile Rose
    نشكرك اولا على اظهار هذا المقال القيم والذي اعدته الكاتبه المنصفة امينة طايل زاد الله من امثالها فنعم الاعمال اظهار الحق واعلانه هذا هو عين الشجاعة وادعو الله ان يوفقها دائما وان يؤيدها بشديد القوى لان اظهار الحقيقة يحتاج الى قوة غيبية لا يتحلى بها الكثيرون
    فقد ذكر حضرة بهاء الله عن الصحافة(( انها مرآة ذات سمعٍ وبصرٍ ولسانٍ وهي ظهور عجيب وامر عظيم ولكن ينبغي لمحررها ان يكون مقدسا عن اغراض النفس والهوى ومزينا بطراز العدل والانصاف ويتحرى الامور بقدر مقدور حتى يطلع على حقائقها ثم ينشرها))
    اعيد واكرر الشكر للاستاذة/ أمينة طايل

  33. اسرة بهائية من مصر Says:

    اعجبنى المقال كثيرا فشكرا للاستاذة امينة على انصافها وجهدها فى البحث عن الحقائق ونشرها
    شكرا دكتورة بسمة على تعقيبك على المقال وتصحيح الاخطاء المذكورة به
    نتمنى ان يتم تصحيح وضع المواطنين المصريون ( سواء مسلمون او مسيحيون او بهائيون)
    فيكونون متساوين فى الحقوق كما هم متساويون فى الواجبات

  34. البهائية فى الرؤيا القرآنية « بـا قــــة و ر د Says:

    […] كتب الاستاذ عماد طه  فى عموده ص 9 بجريدة الاهالى التى صدرت امس الاربعاء 9 يناير 2008م ردا على  مانشرته الجريدة الاسبوع الماضى فى ملفها الجميل عن البهائيين : […]

  35. فيصل ابن بغداد Says:

    شكرا لهذه الجريدة الرائعة والممتازة والمحايدة

    وشكرا لكاتبة الموضوع الكاتبة امنية طلال على ( عدلها وانصافها الحقيقة )

  36. bassem atef Says:

    ان هذه المقالة فى حد ذاتها انتصار للبهائية و البهائيين ، انهم يريدون ان يطفئوا نور الله بافواههم ، و الله يأبى ….

    فقد انطلقت شرارة الايمان و لا أحد سوف يستطيع اطفائها

  37. محمد خالد Says:

    هو انتوا فرحانين بالتخلف اللى احنا بقينا فيه ؟؟؟ وبعدنا عن ربنا اللى وصلنا ليه!!!! ايه القرف دا انا مش فاهم ازاى ناس تسيب دين ربنا بغض النظر عن ايه هو سواء مسلم ولا مسيحى ولا يهودى ويروح لدين الله اعلم مؤسسه كان حالته العقليه انوا يعمل حاجه زى دى !!!!!! مش مشكله سيبك من دا كله لما الفرد ينزل القبر ويلاقى ناكر ونكير اللى هايسئالوه 3 اسئله
    1- من ربك؟؟؟
    2- ما دينك؟؟؟
    3-من الرسول اللى بعث فيك؟؟؟
    هايرد يقولوه ايه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    واى بهائى كان مسلم واتحول استغفر الله عن الاسلام احب اقوله ان اللى بيرضى بغير الاسلام دين دمه حلال يعنى لو اى حد قتله مع السلامه ولا عليه اى حاجه اودام ربنا
    فى الاخر جاتكوا القرف

  38. نيرمين Says:

    من انتم والى ماذا تدعون اريد ان اعرف وان افهم

  39. الجواهر Says:

    الرجاء الرجوع لمكتبة المراجع البهائيه على العنوانى التالى:

    http://reference.bahai.org/ar/

    وعلى العنوان التالى توجد مقدمة عن الدين البهائى:
    http://www.bahai.com/arabic/

    الدّين البهائيّ هو أحد الأديان السّماويّة، ويشترك معها أساسًا في الدّعوة إلى التّوحيد، ولكنّه دين مستقلّ له كتبه المقدّسة وعباداته وأحكامه كالصلاة والصوم وغيرها، ولقد دعا إليه ميرزا حسين علي النّوري، الملقب ببهاءالله. يختلف مدى انتشار الدّين البهائيّ في العالم باختلاف المجتمعات وانظمتها. ولكن ما يتميز به هو القبول العام لمبادئه وتعاليمه، فالملايين الّتي تؤمن به اليوم تمثّل مختلف الأجناس، والأعراق، والثّقافات، والطّبقات، والخلفيّات الدّينيّة. ومنهم تتألّف جامعة عالميّة موحّدة، تحظى باحترام وافر في المجالس الدّوليّة، وتشترك، بوصفها منظّمة عالميّة غير حكوميّة، في نشاطات هيئة الأمم المتّحدة ووكالاتها المتخصصّة وخصوصا فيما يتعلق بالتعليم، وحماية البيئة، ورعاية الأم والطفل، وحقوق المرأة والإنسان، وغيرها مما يخدم البشرية.

  40. thelightway Says:

    الاخت الفاضلة نرمين
    لقد اكدت جميع الرسالات الالهية على ظهور ظهورين يظهران في نهاية الايام

    حضرة الباب هو عودة ايليا المذكور في التوراة وعودة يوحنا المذكور في الانجيل والمهدي المنتظر عند اهل السنة والقائم عند اهل الشيعة ورجعة اورشيدرماه في الزردشتية

    حضرة بهاء الله هو رب الجنود المذكور في التوراة وعودةالسيد المسيح المذكور في الانجيل ورجعة السيد المسيح عند اهل السنة والقيوم عند اهل الشيعة وشاه بهرام في الزردشتية
    ونحن الان في نهاية الايام
    فظهور حضرة بهاء الله هو “اليوم العظيم”و “اليوم الاخر” و”يوم الدين” و”يوم الحساب” و”يوم التغابن” و”النبأ العظيم” و”يوم الفصل”

  41. thelightway Says:

    الاخ الفاضل محمد خالد
    ان ديننا هو البهائية ورسولنا هم حضرة بهاء الله وربنا هو الخالق عز وجل الواحد الفرد الذي لا شريك له
    ونؤمن بجميع الرسالات الالهية وان دبن الله واحد وان رسل الله واحد لا فرق بينهم واننا لابد ان نتعايش في سلام

    الردة :عن ماذا ارتد البهائييون وهم يؤمنوا بسيدنا محمد وبالقران الكريم ويؤكدوا على احقية سيدنا محمد ويثبتوا احقية حضرته لمن لم يؤمن به سواء مسيحي او يهودي او اي ملة بل ويدافعون باستماتة عن الرسول والقران الكريم لان ايمانهم بجميع الرسل هو جزء لا يتجزأ بايمانهم بالله سبحانه وتعالى ولا يمكن باي حال لاي انسان ان يؤمن بالبهائية الا اذا امن بجميع الرسل

  42. my avon Says:

    Wow, this post is fastidious, my sister is analyzing these
    things, so I am going to let know her.

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: