مين انا (3)


كتب السيد كوبال فى رواق مصرى  تحت عنوان ” البهائيون ما بين الاعتراف والانكار” فى الواقع والقضاء  المصرى مع كوبال”

بدا المقال بوضع برومو فيلم عقيدتى ام وطنى” ثم تحدث بطريقة سلسة عن الوضع القانونى للبهائيين ورغم اشارته بعدم اعترافة بالبهائية كديانة ولكنه مع حق البهائيين فى استخراخ اوراق ثبوتية  والاسباب ذكرها فى اخر المقال  واليكم بعض اجزاء من مقالته الموجودة على مدونة رواق مصرى :copal.jpg

ترددت كثيرا” قبل أن أكتب في هذا الموضوع لأني ببساطة لا يهمني كشخص ما يعبد الآخرون أو ما يعتقدون لأن هذا لا يمسني بشيء إلا أن أكون فرعون فأحارب بذلك من يدين بعبادة غيري

ولأنني لست فرعون ولا أدعي الإلوهية أو النبوة إذن فأنا لست طرفا” في تلك العلاقة الثنائية بين العبد وربه .

ولكنني مصريا” أهتم لشئون تلك البلد التي نعيش وأتأثر بطريق مباشر أو غير مباشر بالظروف والأحداث الاجتماعية بها كمواطن أحيا علي أرض تلك البلد ولذلك قطعت التردد وأحببت أن أدلي بدلوي في هذا الأمر .

وأيا” ما كان ما يعتقده البهائيين أو ما يؤمنون به فنحن أمام واقع شئنا أم أبينا وهو أن هناك بمصر من يعتنقون تلك العقيدة يعيشون بيننا علي أرض مصر ويتقاسمون معنا أفراحنا وأتراحنا لأنهم مصريون مثلنا ولا تفاضل بيننا في هويتنا المصرية ، ولا نستطيع التعرض لهم في اعتقادهم لأنه ليس لنا محاسبة الناس أو التعرض لهم في حريتهم باعتقادهم الديني فهو بينهم وبين ربهم ، ويقصد بحرية الاعتقاد الديني حق كل إنسان في اختيار واعتناق ما يؤدي إليه اجتهاده في الدين فلا يكون لغيره الحق في إكراهه علي عقيدة معينة أو علي تغيير ما يعتقد بوسيلة من وسائل الإكراه وحريتهم في اعتقادهم مكفولة بالشريعة الإسلامية الغراء وفي القانون الوضعي المصري وفي العهود والمواثيق الدولية أيضا” .

أما عن مطالبة البهائيين بحقهم في إثبات ديانتهم بأوراقهم كشهادات الميلاد والزواج وبطاقة تحقيق الشخصية ورفض الدولة لهذا الطلب ثم رفض القضاء – المحكمة الإدارية العليا – أيضا” لطلبهم أري – كرجل قانون – أن القضاء قد جانبه الصواب في هذا الحكم وأنا أؤيد مطلب البهائيين في ذلك وهذا يرجع إلي عدة أسباب :

الأول / إن الأوراق الصادرة من الدولة كشهادة الميلاد والزواج والبطاقة الشخصية هي في الأصل وثائق رسمية معده لإثبات بيانات المواطنين أي أنها وثائق مقررة لمراكز قانونية نشأت بالفعل وهي لا تنشئ أو تعدل مركز قانوني وما دام الدستور يبيح حرية الاعتقاد فمن الواجب علي الدولة أن تثبت للمواطن في أوراقه ما يدين به مثلما تثبت بيانات اسمه وعنوانه ومهنته

فمثلا” اسم عبد النبي هو مخالف للثوابت الإسلامية التي تنفي أي عبودية إلا لله وبالرغم من ذلك فإن أجهزة الدولة بدأ” من شهادة الميلاد لا يمتنعون عن إثبات أي مولود بهذا الاسم .

الثاني / إنه من المصلحة العليا للبلاد أن تقوم بإثبات بيان الديانة – مهما كانت – في الأوراق وذلك لحصر ومعرفة عدد المواطنون الذين يدينون بديانة معينة بدلا” من التقديرات التي تحتمل الخطأ قبل الصواب ،

الثالث / إثبات الديانة الحقيقة للمواطن يمنع وقوع مصالح الدولة والمواطنون في الغلط لأنه بامتناع الدولة عن إثبات الديانة يجعل من الأوراق الرسمية سند علي خلاف الحقيقة الأمر الذي يكون معه البهائي يسير بتحقيق شخصية مدون به مسلم أو مسيحي فيحسب البهائي علي المسلمين أو المسيحيين .

وتكمن المشكلة في هذا الأمر في عدم استقرار العلاقات الاجتماعية فلو فرضنا أن بهائيا” مدون ببطاقته مسلما” تقدم لإثبات زواجه من مسلمة شرعا” لا يجوز وإنما سيوثق هذا الزواج طبيعي علي يد مأذون وستعترف به الدولة بالمخالفة لشرع الله .

ومن هنا أناشد الدولة بكل أجهزتها أن تعيد النظر في إثبات ديانة المواطن المصري حتى ولو لم يدين بدينا” سماويا” وذلك لمصلحة الدولة والمواطنون

http://rowaqmasry.wordpress.com/2007/08/29/%d8%a7%d9%84%d8%a8%d9%87%d8%a7%d8%a6%d9%8a%d9%8a%d9%86-%e2%80%93-%d9%85%d8%a7-%d8%a8%d9%8a%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%a7%d8%b9%d8%aa%d8%b1%d8%a7%d9%81-%d9%88%d8%a7%d9%84%d8%a5%d9%86%d9%83%d8%a7%d8%b1/

15 تعليق to “مين انا (3)”

  1. fosho Says:

    شكرا صاحبة المدونه على عرض هذه النماذج من الناس المنصفة التى تعطي لكل ذى حق حقه بأعتبار أن كلنا مصريون ولنا حقوق زى بعض وأن مصر لنا كلنا وأرضها تساع الجميع . شكرا لكل م منصف على ارضنا الطيبة مصر

  2. hafsa Says:

    عزيزتي صاحبة الورد
    اصلا لا يجب وضع خانات تتغير معلوماتها على البطاقة الشخصية
    فسواء كانت الديانة او المهنة او الحالة الاجتماعية و المؤهل الوظيفي
    كل دول لازم يتشالوا من البطاقة و من جواز السفر جوزات سفر الدو لالمتحضرة و التي تتيح حرية العقيدة و الفكر لا تضع هذه الخانات بالمرة لانها ليست من الثوابت
    من الممكن ان يقول شخص ان الاسم قاب لللتغيير حقول ايوة فعلا لكن كم عدد حالات تغيير الاسم و كامن هي حرية شخصية
    لكن تخيلي لو شخص ملحد حنكتبه؟؟ و لو فرضنا انه غير رايه تاني و امن بديانة ايا كانت؟؟ من نحن حتى نحكم على الناس بحصرهم في خانة؟؟
    قلبي معك
    فقط اود الاعتراض على شئ اعرف انك لم تذكريه هنا و لكن حتى تكون يملمة برايي الشامل لهذا الموضوع
    انا فقط ضد ان يقال ان البهائية مذهب من مذاهب الاسلام
    فقط و طبعا لك كل الحق في مسح تعليقي
    الحكومة المصرية او اي حكومة اخرى لا حق لهم في منع هذه التسمية و من الافضل ان يلغوها من اصله
    تحياتي و تقبلي مني وردة بكل ود

  3. fosho Says:

    أختى صاحبة العقل المستنير hafsa وأنا أيضا معكى فى حذف خانة الديانة من بطاقة الرقم القومي لأن الدين هو صلة بين العبد والخالق ولا يحاسب عليها غير الله سبحانه وتعالى وأنا معكى أيضا أن البهائية ليست مذهبا من مذاهب الأسلام ولكنها ديانة مستقلة إلا أنها مكلمة لكل الرسالات الآلهية كالأسلام والمسيحية وسائر الديانات الآخرى فهى وحى سماوي من عند الله لأن فيض الله ورحمته لن تنقطع أبداعن البشر . مع كل تقديرى وأحترامى
    وأتمنى منكى زيارة مدونتى على الموقع التالي
    http://fosho.wordpress.com/

  4. thelightway Says:

    ان ما نراه اليوم من وقوف اناس طيبيين مؤمنين بعقيدتهم ومخلصين لوطنهم وواقفين لرفع الظلم والمعاناة عن مجموعة البهائيين الموجودين بمصر ليشعرنا حقا بالزهو والافتخار بان الدنيا بخير وان العالم على اعتاب تحرر فكري كبير
    شكرا للكاتب العظيم ولكل من يحاول المساعدة فالدين لله والوطن للجميع

    http://thelightway.wordpress.com/

  5. smile rose Says:

    الاخت hafsa
    شكرا لكى على كلامك الجميل واهدائك الوردة لى وتحياتى الى كل انسان يكون عنده التسامح الذى تحدثت به وشكرى ايضا لصاحبة المونة التى اجابت على سؤالك

  6. كوبال Says:

    الأخوة شركاء الوطن .
    تحية طيبة لكم جميعا” وأشكر لكم هذا الاهتمام بتدوينتي البهائيون ما بين الاعتراف والانكار في الواقع والقضاء المصري وأصدقكم القول أني لم أتوقع منكم ردة الفعل تلك لأني في تلك التدوينة أعلنت عن رفضي للبهائية وتكلمت من واقع مصلحتي الشخصية كمسلم أولا” وكمواطن مصري ثانيا” وهذا أمر أعتقد أنه طرح للقضية من منظور آخر غير منظوركم أنتم لأنكم أصحاب القضية وأصحاب العقيدة البهائية
    وإني أري أن طرح جزء من تدوينتي في مدونتكم لهو أبهي صورة للتحاور والمناقشة من أجل التعايش بين شركاء الوطن في نسيج اجتماعي واحد دون تعصب أو مغالاة أو مزايده .
    أتمني لكم التوفيق .. والهداية

  7. Smile Rose Says:

    الاستاذ كوبال
    تحية لك منى لدخولك مدونتى مرة اخرى و مشاركتك الواعية المصرية الاصليلة التى تبنى , ولا تهدم بدون تحرى للحقيقة والواقع ان الاقلام الشريفة هى التى تساعد المظلزمين فى الوطن ونحن نشكرك على كتابتك لهذا المقال القيم

  8. shawky Says:

    السيد الفاضل كوبال أعجبنى مقالك رغم تحفظاتك التي ذكرتها في ردك وهى رفضك للبهائية ومن واقع مصلحتك الشخصية فأي ماكان ماعبرت به عن رأيك الإ أن مقالك أعجبنى حيث به جزئية تنم عن حيادية وفكر واع مستنير وهى ………وأيا” ما كان ما يعتقده البهائيين أو ما يؤمنون به فنحن أمام واقع شئنا أم أبينا وهو أن هناك بمصر من يعتنقون تلك العقيدة يعيشون بيننا علي أرض مصر ويتقاسمون معنا أفراحنا وأتراحنا لأنهم مصريون مثلنا ولا تفاضل بيننا في هويتنا المصرية ، ولا نستطيع التعرض لهم في اعتقادهم لأنه ليس لنا محاسبة الناس أو التعرض لهم في حريتهم باعتقادهم الديني فهو بينهم وبين ربهم ، ويقصد بحرية الاعتقاد الديني حق كل إنسان في اختيار واعتناق ما يؤدي إليه اجتهاده في الدين فلا يكون لغيره الحق في إكراهه علي عقيدة معينة أو علي تغيير ما يعتقد بوسيلة من وسائل الإكراه وحريتهم في اعتقادهم مكفولة بالشريعة الإسلامية الغراء وفي القانون الوضعي المصري وفي العهود والمواثيق الدولية أيضا” . شكرا لك مرة أخرى

  9. Smile Rose Says:

    الاستاذ شوقى
    شكرا لردك للسيد كوبال
    وتحية منى الى كل من:
    يلغى التعصبات فى العالم
    الى كل من يسعى للسلام العالمى
    الى كل من يسعى لخدمة البشرية بلا حدود

  10. هدى محيى Says:

    الاخت الفاضلة/Smlie Rose
    بدايتا اشكر الاخ المحترم/ كوبال, على مقاله الذى يتسم بالانصاف نوعا ما, ويمدنا بالامل من جديد لوجود مثل هذا الفكر الواعى المنير الغير متعصب لدين ما,والذى يرى ان العالم اليوم اصبح قرية صغيرة.وما على البشر الا تقبل بعضهم البعض واقتناعهم بفكرة انهم يكملوا بعضهم البعض, والله الهادى يا اخى الفاضل.

    ثانيا/ اشكرك من كل اعماق قلبى اختى الغالية على مجهوداتك العظيمة, وعلى فكرة انا استمعت لك امس صدفتا فى حديثك الاذاعى بموقع *حريتى* وقد اسعدنى جدا ما تفضلتى به من مواضيع تنير المستمعين وتعرفهم لمحة سريعة باختصار شديد عن مبادئ الدين البهائي. لقد استفدت منك كثيرا يا استاذتى الفاضلة.
    كما استمتعت ايضا بصوت صارا العذب وغنائها اغية تدعو فيها بالسلام , والله ما تتصوريش مدى تأثرى بتلك الافكار والاغنية لقد ـاثرت الى درجة البكاء, لانى انا الاخرى اكن فى اعماق قلبى كل الشوق والحنين الى رؤية العالم بصورة افضل وان يتعايش البشر معا بكل حب وسلام ويرفض الحروب

    اخيرا/ لي طلب منك يا عزيزتى , يا ريتك تضيفى بالمدونة اغنية السلام التى انعشت روحى بالامس حين سماعها بالاذاعة *حريتى*فسوف تعجب كثيرا جميع الاخوة والاخوات زوار المدونة.
    ولكى منى جزيل الشكر

  11. smile rose Says:

    هدى العزيزة
    شكرا لكى ولو انك تعطينى اكثر مما استحق والاغنية نفسى احطها فعلا لكن مش عارفة الطريقة لو احد القراء يقول لى ايه اتلبرنامج اكون شاكرة له لكى اضع علسة الاغنية الجميلة

  12. nagamat Says:

    إلى الكاتب العظيم المنصف صاحب الفكر الواعى المستنير/ كوبال
    تحياتى إليك وإلى أمثالك حقاً إن مصر بخير طالما فيها ناس طيبون أمثالك
    يارب يوفقك فى رفع الظلم والمعاناة عن كل مظلوم فى مصرنا الحبيبه
    كما يسعدنى أن أخص بالشكر أيضا الإنسانه العظيمة صاحبة المدونة لأنها عرفتنا نماذج عظيمة أمثالك ولقد أمتعتينا حقاً بردودك العظيمه فى إذاعة حريتى
    بارك الله فيك ووفقك إلى ما فيه إسعاد البشرية

  13. Smile Rose Says:

    شكرا نغمات لتعليقك الجميل واعد الان لمقالة اجمل

  14. كوبال Says:

    الأخوة والأخوات شركاء الوطن
    أشكركم علي ما أبديتموه من ثناء علي شخصي وتدوينتي
    أحييكم جميعا بداية من الأخت صاحبة المدونة مرورا” بالسيد شوقي والسيدة هدي والسيدة نغمات وصولا” إلي من قرأ ولم يترك ردا” وأتمني أن تكونوا قد قرأتم التدوينة كاملة علي مدونة رواق مصري لوصول وجهة نظري كاملة في هذا الموضوع
    لا أخفي عليكم أني لم أكن أتوقع منكم ردة الفعل تلك ولكنها إن دلت فهي تدل علي بادرة خير في شباب مصر الواعي المثقف القادر علي مناقشة مشاكله بنفسه دون وصاية من أحد
    وأنوه أني قد كتبت تلك التدوينه من منطلق قانوني ينبع من وجهة نظري كمحام إلي جانب وجهة نظر شخصية كرجل مصري وفوق كل ذلك من فهمي الشخصي لديني الاسلامي الحنيف … أرجو من الله أن أكون قد أصبت في موقفي كرجل مسلم وإن كنت قد أخطأت فأستغفر الله العلي العظيم وأتوب إليه وأتمني علي كل مسلم يقرأ تلك التدوينه ألا يزايد علي موقفي ويصادر علي رأيي الذي لم أجد ما يخالفه في شريعتنا الغراء وإن كان هناك متعصبون للدين الاسلام فأنا أولكم فرجاء ألا نزايد علي بعضنا البعض ولتتمهلوا في قرائة تدوينتي كاملة علي رواقنا المصري ومرحبا بعدها بالمناقشة والتحاور .
    شكرا” لصاحبة المدونة مرة أخري وشكرا” لقرائها جميعا” وأتمني لكم الهداية والتوفيق .

  15. moora9 Says:

    شكرا كوبال
    ونحن نكن لحضرتك كل احترام ووجهة نظرك اكيد وصلت للجميع وانا اعلم انك ربما واجهت بعض الكلام الصعب الايام الماضية لكتابتك هذا الموضوع ولكن صوت الحق كله اشواك دائما ولكن الناس بعد فترة تعتاد الحوار الهادىء العقلانى. تحياتى اليك والى كل من يقول قول الحق الذى يعلى الله به من شأن قائله.

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: